ما عاصمة أرتيريا

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٢٢ ، ٢٤ أبريل ٢٠١٩
ما عاصمة أرتيريا

أسمرة عاصمة إريتريا

تعتبر أسمرة عاصمة دولة إريتريا، وهي تقع على الطرف الشمالي للهضبة الإثيوبية على ارتفاع 2325 متراً، وبالتحديد على السكك الحديدية الإريترية، فهي تقاطع طرق رئيسي، ويُعتبر ميناؤها الرئيسي ميناء مصوع الذي يقع على البحر الأحمر، ويبعد مسافة 65 كيلومتراً في الجهة الشمالية الشرقية من العاصمة، كما يبعد مطارها الدولي مسافة 4 كيلومتراً في الجهة الجنوبية الشرقية من العاصمة، وقد تمّ بناؤه عام 1962م.[١]


تاريخ أسمرة

يُرجّح أنّ أصل مدينة أسمرة يعود إلى حوالي عام 700 عام، إذ يُعتقد أنّ منليك الأول ابن ملكة سبأ وسليمان قد وُلد فيها، ويسود التأثّر بالطابع الاستعماري على الهندسة المعمارية للمباني، والبنية التحتية، بالإضافة إلى التقاليد،[٢]


وفقاً للتاريخ فقد كان هناك أربع قبائل تعيش في الأصل في منطقة أسمرة، وقد عاشت هذه القبائل في أربع بلدات محيطة بأسمرة والمعروفة باسم تغراي في الوقت الحاضر، وقد كانت القبائل تُهاجم بعضها في كثير من الأحيان، فاستنتجت النساء من جميع القبائل أنّه من أجل هزيمة العدو فإنّه على القبائل الأربعة أن تتحد، لذا تنازل جميع الرجال من القبائل الأربعة عن مناصبهم واتحدوا، ثمّ تطوّرت أسمرة بشكل سريع؛ بسبب الاستثمار الصناعي في المدينة، وذلك عند قدوم الإيطاليين إليها في عام 1889م، حيث جعل المحافظ الإريتري الإيطالي أسمرة عاصمة البلاد بسبب قربها من ميناء البحر الأحمر.[٣]


جغرافيا أسمرة

تقع مدينة أسمرة على الجرف الموجود في الركن الشمالي من مرتفعات إريتريا، والمجاورة للأخدود الأفريقي العظيم، حيث تقع المدينة على هضبة صخرية يصل ارتفاعها إلى حوالي 2300 متر، وهي تفصل الأراضي المنخفضة في المنطقة الغربية من المرتفعات الإريترية عن السهول الساحلية في المنطقة الشرقيّة.[٣]


اقتصاد أسمرة

تُصنّع المصانع الموجودة في مدينة أسمرة المنتجات الزراعية، وتقوم بمعالجتها، كما تضم أهم الصناعات في المدينة معالجة اللحوم، وصناعة المشروبات الغازية، وصناعة النسيج والملابس، حيث تقع معظم المقرّات التجارية للبلاد في مدينة أسمرة، وتُعتبر أرباح الأنشطة التجارية مصدر الدخل الرئيسي في المدينة.[٣]


مناخ أسمرة

يسود على مناخ أسمرة الاعتدال في فصل الشتاء والدفء في فصل الصيف، فهو يتراوح ما بين المناخ الجاف وشبه الجاف، ويبلغ متوسط درجات الحرارة الشهرية حوالي 29.5 درجة مئوية في فترات الجفاف الطويلة التي تمتد عادةً من شهر كانون الأول إلى شهر شباط، أمّا متوسط هطول الأمطار فيبلغ حوالي 500 مليمتراً سنوياً، حيث يهطل المطر في شهري تموز وآب.[٣]


أماكن سياحية في أسمرة

يوجد العديد من مناطق الجذب السياحي في مدينة أسمرة، والتي يُمكن لزوار المدينة أن يقصدوها، ومن أهم هذه المناطق ما يأتي:[٢]

  • الكنيس اليهودي في أسمرة.
  • كاتدرائية أسمرة.
  • كنيسة إندا مريم الأرثوذكسية.
  • المتحف الوطني في أسمرة.
  • جامع الخلفاء الراشدين.


المراجع

  1. "Asmara", www.britannica.com,22-2-2019، Retrieved 4-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Asmara City Map", www.mapsofworld.com,8-7-2015، Retrieved 6-4-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث Titus K. Kiru (15-5-2018), "What Is The Capital Of Eritrea?"، www.worldatlas.com, Retrieved 6-4-2019. Edited.