ما عاصمة الجزائر

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٣٦ ، ٣ أغسطس ٢٠١٧
ما عاصمة الجزائر

عاصمة الجزائر

مدينة الجزائر هي عاصمة الجمهورية الجزائرية وأكبر مدنها من ناحية عدد السكان، وخلال عهد الإمبراطورية الرومانية كانت تُعرف باسم إكوزيوم، ومن أسمائها الحالية البهجة والمحروسة، والجزائر البيضاء نسبة إلى بياض ولمعان مبانيها، كما أنّها تتميز بنشاطها الاقتصادي والتجاري والمالي في البلاد حيث يتركز فيها العدد من الصناعات خاصة في منطقة تُسمى رويبة رغاية.


سكان مدينة الجزائر

بحسب المعجم العالم الجغرافي تمَّ تصنيف مدينة الجزائر من ضمن أكبر مئة مدينة في العالم من حيث عدد السكان، ويقدَّر عددهم حوالي 5.3 مليون نسمة، وهي أكبر مدينة في منطقة المغرب العربي من ناحية عدد السكان، وتتعدد الأعراق والجنسيات في المدينة على النحول الآتي: أصول عربية، وأمازيغية، وفرنسية، وإفريقية من جنوب الصحراء.


موقع مدينة الجزائر

تتميز مدينة الجزائر بموقعها البحري والبري الممتاز؛ لأنّها تقع على حافة سفوح شمالية شرقية لجبل يُسمى بوزريعة الذي يطل على البحر الأبيض المتوسط ويبلغ ارتفاعه 400 متر، ويمتد خليج المدينة من رأس الريس حميدو إلى رأس تمنفوست على شكل قوس طوله 31 كيلومتراً، وجغرافياً تقع المدينة على خط عرض 6 َ4، 36 ْ شمالاً، وخط طول 3 َ 3، 5 ْ شرقاً من خط غرينيتش.


شهدت مدينة الجزائر في الآونة الأخيرة توسعاً ملموساً نحو منطقة الشمال الغربي على سفح جبل بوزريعة، وامتدَّ التوسع نحو الشرق خلف مصب واد الحراش على حساب الأراضي الخصبة لسهل متيجة، أي على طول الخليج في الاتجاه الجنوبي والجنوبي الغربي على التلال المنحدرة للساحل.


مناخ مدينة الجزائر

تتميز مدينة الجزائر بمناخها المتوسطي، وهي معروفة بفصل صيف طويل حار وجاف، وشتاء معتدل ورطب، ويندر سقوط الثلوج فيها.


المعالم في مدينة الجزائر

تحتوي مدينة الجزائر على مجموعة مميزة من المعالم التاريخية مثل: مقام الشهيد، والبريد المركزي، وكنيسة السيدة الإفريقية، وساحة الأمير عبد القادر، وتتكون المدينة من قسمين هما قسم إسلامي قديم وآخر أوروبي حديث، ويُعرف القسم القديم باسم القصبة حيث تتعدد فيه الشوارع الضيقة والمساجد العديدة والقلاع التي يعود تاريخ بنائها إلى القرن السادس عشر حيث تمَّ توثيقها في سجل منظمة اليونسكو كتراث عالمي سنة 1992م، وتحتوي القصبة على الحدائق ومرصد فلكي ودار للكتب الوطنية وعدد كبير من القصور والمنازل الفاخرة ذات الطابع العربي الإسلامي.


المخاطر الطبيعية في مدينة الجزائر

  • الزلازل: تُعتبر مدينة الجزائر من المناطق المهددة بالزلازل، حيث شهدت المنطقة زلزال 3 فيفري في عام 1716م، وتعرضت المدينة إلى زلزال بومرداس في عام 2003م والذي أدَّى إلى وفاة حوالي 2300 شخص.
  • الفيضانات: تتعرض مدينة الجزائر إلى الفيضانات بسبب وجودها على طريق مجرى مياه الأمطار، ففي عام 2001م تعرضت المدينة إلى أمطار طوفانية مما أدَّى إلى وفاة أكثر من 700 شخص.