ما فوائد الرمان

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:١٧ ، ١٧ يونيو ٢٠١٩
ما فوائد الرمان

الرمّان

الرمّان (بالإنجليزية: Pomegranate) هو أحد أنواع الفاكهة ذات القشرة الصلبة، والتي تحتوي داخلها على حبوب حمراء رحيقها عُصاري حلو المذاق ويُحيط ببذور بيضاء، ويُمكن أنّ تؤكل كاملة دون إزالة البذور، وعند شراء الرمان فإنّه يُنصح بشراء الثمار ثقيلة الوزن، وذات القشرة القاسية، كما تجدر الإشارة إلى أنّ الخدوش الموجودة على القشرة الخارجية لا تؤثر في الفاكهة من الداخل، ويمكن تناول حبات الرمان كما هي، أو استخدامها لتزيين الأطباق، كما يمكن استخدامها لصنع العصير أيضاً.[١]


فوائد أكل الرمان

يُعدّ الرُمّان من أكثرِ أنواعِ الفواكة الصحيّة، فهو يَمتلك بعض الفوائد التي تَفتقر لها الأطعمة الأخرى، ومن فوائده الصحيّة نذكر ما يأتي:[٢]

  • غني بالعناصرِ الغذائيّة المهمة والمركبات النباتية: فهو غني بالأليافِ والفيتاميناتِ والمعادنِ والمركباتِ النباتيةِ النشطِة بيولوجياً، كما أنّ بعضها يمتلك خصائص طبية قوية.
  • مضاد للالتهاباتِ: فهو يَحتوي على خصائصٍ قويةٍ مضادة للالتهاباتِ التي تُعدّ عاملاً رئيساً للعديدِ من الأمراضِ الخطيرة كأمراضِ القلب، والسكري، والسرطان، وألزهايمر، والسُمنة.
  • المُساعدة على الوقايةِ من السرطان: فقد أشارت بعض الدراسات الأولية إلى أنّ عصير الرُمّان قد يُساعد على مكافحة وإبطاء نمو الخلايا السرطانية المُسببة لسرطان البروستاتا، وهو نوع السرطان الشائع عند الرجال، وكذلك سرطان الثدي الأكثر شيوعاً عند النساء، وبالتالي يُمكن أنّ يُقلّل من خطرِ الوفاة الناجمة عن هذه الأمراض، إلّا أنّ ذلك ما زال بحاجةٍ إلى المزيدِ من الدراساتِ البشريةِ لإثباته.
  • مُكافحة التهاب المفاصل: فكما ذُكر سابقاً فإنّ الرُمّان يَمتلك خصائص مضادة للالتهابِ، وبالتالي فإنّه يُساعد على علاجِ التهاب المفاصل؛ حيثُ أشارت بعض الدراسات المخبرية إلى أنّه يُمكن أن يُساهم في تثبيط الإنزيمات المُسببة لتلفِ المفاصل عند المصابين بالتهاب المفاصل التنكسية (بالإنجليزية: Osteoarthritis)، ومع ذلك فإنّ الدراسات التي أجريت في هذا الشأن غير كافية، وما زالت هناك حاجةٌ إلى دراساتٍ بشرية لإثبات هذه النتائج.
  • التقليل من خطر الإصابة بأمراضِ القلب: حيث إنّ الرُمّان قد يُساعد على التقليلِ من مستويات الدهون الثُلاثية، وخفض مستويات الكوليسترول، كما أنّه يُقلّل ضغط الدم، ممّا يقلل من خطر الإصابةِ بأمراضِ القلب.
  • مُعالجة ضعف الانتصاب: فقد يُساعد الرُمّان على زيادةِ تدفقِ الدمِ، وبالتالي فإنّه قد يُقلل من أعراضِ ضعف الانتصاب، إلّا أنّ الأبحاث غير كافية لتأكيد ذلك.
  • امتلاك خصائص مضادة للبكتيريا والفيروسات: وذلك لاحتواء الرمان على بعض المركبات النباتية التي تَلعب دوراً في مكافحةِ الكائناتِ الحية الدقيقة الضارة، وبالتالي فإنّها يُمكن أنّ تقي من العدوى أو الالتهابات التي قد تُصيب الفم مثل التهاب اللثة (بالإنجليزية: Gingivitis)، والتهاب دواعم السن (بالإنجليزية: Periodontitis) وغيرها.
  • تحسين الأداء البدني: حيثُ يَحتوي الرُمّان على النتراتِ الغذائيّة (بالإنجليزية: Nitrates) بشكلٍ كبير، والتي لها دور بتحسينِ أداء التمارين الرياضية، وبالتالي فقد يُساعد الرُمّان على تحسينِ الأداء البدني والقيام بالتمارينِ الرياضية عبر زيادة تدفق الدم في أنحاءِ الجسم.
  • تحسين الذاكرة: فقد يُساعد تَناول عصير الرُمّان يومياً على تحسينِ الذاكرة، كما يُعتقد بأنّ مضاداتِ الأكسدة الموجودة في العصيرِ بتركيزٍ عالٍ قد تحمي من تطورِ مرض ألزهايمر.[٣]
  • غني بفيتامين ج: فهو يَحتوي على ما قد يزيد عن 40% من الاحتياجات اليومية للجسم من فيتامينِ ج، إلّا أنّ عملية البَسترة قد تسبب تكسير فيتامين ج، لذلك يُنصح بتناولِ عصير الرُمّان الطازج أو المُصنّع منزلياً لضمانِ الحصول على معظمِ العناصر الغذائية الموجودة فيه.[٣]


القيمة الغذائية للرمان

يبين الجدول الآتي العناصر الغذائية الموجودة في 100 غرام من الرمان:[٤]

العنصر الغذائي القيمة الغذائية
السعرات الحرارية 83 سعرة حرارية
الماء 77.93 غراماً
البروتين 1.67 غرام
الدهون 1.17 غرام
الكربوهيدرات 18.70 غراماً
الألياف 4.0 غرامات
السكريات 13.67 غراماً
الكالسيوم 10 ملغرامات
المغنيسيوم 12 ملغراماً
الفسفور 36 ملغراماً
البوتاسيوم 236 ملغراماً
الصوديوم 3 ملغرامات
فيتامين ج 10.2 مليغرامات
الفولات 38 ميكروغراماً
فيتامين ك 16.4 ميكروغراماً
الأحماض الدهنية المشبعة 0.120 غرام
الأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة 0.093 غرام
الأحماض الدهنية المتعددة غير المشبعة 0.079 غرام


محاذير استخدام الرمان

تُعدّ فاكهة الرُمّان آمنةً بالنسبةِ لمعظمِ الناس وعادةً لا يُعانون من أيّ آثار جانبية عند تناولها، إلّا أنّ بعض الأشخاص قد يُعانون من أعراضّ الحساسية تجاه هذه الفاكهة، وتَشمل أعراض الحساسية الحكة، والانتفاخ، وسيلان الأنف، إضافةً إلى صعوبة التنفسِ، كما يجب التنبيه إلى ضرورة تجنب تناولِ جذور أشجار الرمان، أو جذوعها أو قشور ثمارها، كما يُنصح بتجنب تقشير الثمار باستخدامِ الفم؛ حيثُ تَحتوي هذه الأجزاء على السمومِ. ولا بد من الأخذِ بعينِ الاعتبار بعض الاحتياطات والتحذيرات لتجنب أيّ ضرر، ونذكر منها ما يأتي:[٥]

  • الحمل والرضاعة: فعلى الرغم من أنّ تَناول عصير الرُمّان لا يُسبب أيّ مشاكل أو مَخاوف أثناء الحمل والرضاعة، إلّا أنّه ليست هناك معلوماتٌ كافيةٌ حول سلامة استخدام مستخلصات الرمان، ولذلك فإنّه يُنصح بتجنبها أثناء الحمل والرضاعة، أو استشارة الطبيب قبل تناولها.
  • الأشخاص الذين يُعانون من انخفاضِ ضغط الدم: حيث إنّ تَناول عصير الرُمّان قد يُساهم في خفضِ ضغط الدم بشكلٍ طفيف، ممّا قد يشكل خطراً على الأشخاص المصابين بانخفاضه مسبقاً.
  • الأشخاص الذين يُعانون الحساسية من النباتاتِ: حيث إنّ الأشخاص المصابين بحساسية تجاه أنواع أخرى من النباتات يكونون أكثر عُرضة للتحسُسِ من الرُمّان.
  • الجراحة: فالرُمّان قد يؤثر في ضغطِ الدم، ممّا يُمكن أنّ يَتسبب بخللٍ عند مراقبةِ ضغطِ الدم خلال الجراحة وبعدها، ولذلك يُنصح بعدمِ تَناول الرُمّان قبل أسبوعين على الأقلّ من موعد الجراحة.


فيديو فوائد أكل الرمان

الرمّان هو نوع من أنواع الفواكه الخريفيّة اللذيذة جدّاً خاصة مع السلطات، فهل تعرف ما فوائده؟ :


المراجع

  1. Anna Schaefer (12-7-2017), "Can you eat pomegranate seeds?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 25-10-2018. Edited.
  2. Joe Leech, MS (15-8-2018), "12 Health Benefits of Pomegranate"، www.healthline.com, Retrieved 25-10-2018. Edited.
  3. ^ أ ب Mandy Ferreira (12-7-2017), "Fifteen health benefits of pomegranate juice"، medicalnewstoday, Retrieved 25-10-2018. Edited.
  4. "Basic Report: 09286, Pomegranates, raw a ", www.ndb.nal.usda.gov, Retrieved 8-10-2018. Edited.
  5. Anardana, Dadim, Dadima,and others, "POMEGRANATE"، www.webmd.com, Retrieved 25-10-2018. Edited.