ما فوائد وأضرار زيت اللوز المر

ما فوائد وأضرار زيت اللوز المر

زيت اللوز المر

زيت اللوز المر أحد الزيوت الطبيعيّة المستخرجة من شجرة اللوز المر والتي تعدّ إيران الموطن الأصلي لها، وتُزرع بشكلٍ واسعٍ في المناطق الغربية من القارّة الآسيوية، ومناطق شمال إفريقيا، مثل تونس، والمغرب، ومصر، بالإضافة لتركيا، وإسبانيا، ويُستخرج هذا الزيت عن طريق فصل حبات اللوز عن قشرته، وذلك قبل القيام بسحقه وتقطيره.


فوائد زيت اللوز المر

لزيت اللوز المُر العديد من الفوائد، أهمها:

  • طارد الديدان المعوية: وذلك بسبب مرارته الحادة وطبيعته السميّة، ولكن يجب هنا توخي الحذر عند استخدامه وأن يكون استخدامه تحت إشراف طبي.
  • مضاد لمُسببات الأمراض: بسبب احتوائه على مجموعة من العناصر القاتلة والسميّة كالبنزيلديهايد وسيانيد الهيدروجين، اللذين بدورهما يؤثّران على أنواعٍ من الفطريات، والبكتيريا، والجراثيم المختلفة، لا سيّما إذا استخدم بالشكل السليم؛ لذلك يمكن اعتماده كعلاج لكثيرٍ من الأمراض المرتبطة بهذه الجراثيم.
  • مسكّن ومخدّر: ينصح بتطبيقه خارجيّاً فقط وعدم بلعه لمثل هذه الأغراض؛ لأنّه قد يتسبب في الوفاة.
  • مليّن: بشرط أن يتمّ تناوله بجرعاتٍ بسيطة وصغيرة؛ لأنّ العكس يُحدث آثاراً وخيمة.
  • مدر للبول: وبذلك يمكن الاعتماد عليه في التخلص من المواد السامة المتراكمة في الجسم، من خلال إزالتها عن طريق البول، أو العرق، أو البراز، ويكفي هنا تناول كميات صغيرة جداً منه.


تنويه: توجد فوائد أخرى لزيت اللوز المر ومنها: وقاية الشعر والجلد من العدوى الناتجة عن الحشرات، والفطريات، والجراثيم المختلفة، تحديداً إذا استخدم بتركيز قليل جداً، كما يُستخدم كتوابل تُضاف للأطعمة، ويدخل في صناعة العديد من المواد المنكّهة.


أضرار زيت اللوز المر

يعتبر مادة سمّية قاتلة بسبب احتوائه على غليكوزيد أميغدالين، والبنزالدهيد، وسيانيد الهيدروجين؛ لذلك يجب أخذ الحذر الشديد عند تطبيقه سواء داخليّاً أو خارجيّاً، وقد يُصبح قاتلاً إذا كانت جرعته كبيرة، ويمنع إعطاءه للرضع، والأطفال، وكبار السن، إضافةً للأشخاص المصابين بأمراضٍ خطيرةٍ وحرجة.

419 مشاهدة
للأعلى للأسفل