ما قيل عن الرجل

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١٨ ، ١٤ مايو ٢٠١٩
ما قيل عن الرجل

الرجل

الرجل هو الأب والأخ والصديق والزوج، فللرجل أدوار متعددة في المجتمع، وهو عندما يكون عظيماً فإنّه يساعد على رفعة أمته والنهوض بمجتمعه، وعندما يكون عكس ذلك فهو يهدم ما تمّ بناؤه من قيم وأخلاق، فقد أحضرنا لكم باقة كلمات من أجمل ما قيل عن الرجل.


ما قيل عن الرجل

  • الرجل العظيم هو من يترك الآخرين في حيرة بعد وفاته.
  • إنّ الرجل العظيم ذلك الذي لا يسود ولا يُساد.
  • يتعطش الرجال إلى المجد أكثر منهم إلى الفضيلة.
  • إني أميز الرجال بعقلي لا بعيني.
  • الرجال يستخدمون قدرتهم للخير، والنساء للشر.
  • بناء الرجال أصعب من بناء المصانع.
  • معاودة الكفاح بعد الفشل يشير إلى معدن الرجال.
  • في الأمواج والأعاصير تظهر قدرات الرجال.
  • لولا صحبة الرجال، ما عرف النقص من الكمال.
  • المحنة تصنع الرجال، ورغد العيش يصنع الوحوش.
  • الرجال يعرفون أيام الشدائد لا أيام الموائد.
  • نادراً ما تساعد الظروف العظماء من الناس.
  • الرجل العظيم يحب البطء في أقواله والسرعة في أعماله.
  • مقياس الرجل العظيم قدرته على السخرية من المتاعب.
  • لو عرفنا حقيقة الرجل العظيم لقتلناه.
  • الرجل العاقل يأخذ دروس الحكمة من مغامرات جيرانه الفاشلة.
  • أفضل الرجال من تواضع عن رفق، وزهد عن قدرة، وأنصف عن قوة.
  • الرجال كلهم يتشابهون في الأقوال، فلا نميّز بعضهم من بعض إلّا بالأفعال.


أبيات شعرية عن الرجل

قصيدة أهلك والليل أيها الرجل

قصيدة أهلك والليل أيها الرجل للشاعر البحتري، اسمه الوليد بن عبيد بن يحيى الطائي أبو عبادة البحتري، ولد بنمنبج بين حلب والفرات، وقد لقب شعرالشاعرالبحتري بسلاسل الذهب، ويعتبر البحتري من أحد أشعر شعراء عصره بالإضافة للمتنبي وأبو تمام.

أَهْلك واللَّيلَ أَيَّها الرَّجُلُ

قَدْ طَالَ هذا الرَّجاءُ والأَمَلُ

عَوِّلْ عَلَى الصَّبْرِ ، واتَّخِذُ سَبَباً

إِلى اللَّيَالِي فإِنَّها دُوَلُ

مَا أَبْعَدَ المَكرُمَاتِ عَنْ رَجُلٍ

عَلَ سُؤَالِ الرِّجالِ يتَّكِلُ

ومَا يُريدُ الفَتَى بِهِمَّتِهِ

بُلِّغَهُ مِنْ ورائهِ أَجَلُ

لِيسَ الثَّرَى والثَّريَّ والعِزّةَ

القَعْساءَ إِلاَّ السُّيُوفُ والأَسَلُ

كُلُّ امْريٍء شُغْلُهُ بِقِصَّتِهِ

وَلِلفَزَارِيِّ بالقنَا شُغلُ

فكُنْ عَلَى الدَّهْرِ فَارِساً بَطَلاً

فإِنَّما الدَّهْرُ فَارِسٌ بَطَلُ

هَلْ هُوَ إِلاَّ سَبيلُ أَوَّلِكَ الْماضِين

أَيْنَ الجَحَاجِحُ الأُوَلُ ؟

كَانُوا فَبَانُوا وَبَانَ ذِكرُهُمُ

فَلَيْسَ إِلاَّ الرُّسُومُ والطَّلَلُ

لاَ بُدَّ للخَيْلِ أَنْ تَجُولَ بِنَا

والخَيْلُ أَرْمَاحُنا التي تَصِلُ

فَمَرَّةً باللُّجَيْنِ تَنْعَلُهَا

ومَرَّةً بالدِّماءِ تَنْتَعِلُ

حتَّى تَرى المَوتَ تَحْتَ رَايَتِنَا

تُطْفأُ نِيرَانُهُ وتَشْتَعِلُ

فاقْنِي حَيَاءً فَلَستُ من غَزَلٍ

فَليْسَ مَنِّي النِّساءُ والغَزَلُ

طَارَ غُرابُ الشَّباب مُرْتَحِلاً

وحَلَّ شَيْبٌ فَلَيْسَ يرْتَحِلُ

هَذا لِهَذا ، والدَّهْرُ ذُو عِلَلٍ

والمرْءُ في نَفْسِهِ لَهُ عِلَلُ

تَنَقُّلُ الدَّهْرِ للغِنَى سَبَبٌ

والمرْءُ ، والدَّهرَ حَيْثُ ينْتَقِلُ

فَدُمْ عَلَى صبْرِكَ الجَمِيلِ لهُ

واعْمَلْ فإِنَّ المُلُوكَ قَدْ عمِلُوا

إِيَّاكَ والنَّاسَ أَنْ تُحمَّلَهُمْ

فوْقَ الَّذي الآدمِيُّ يَحْتَمِلُ

إِيَّاكَ والبُخْلَ عِنْدَ مَكْرُمَةٍ

وإِنْ رأَيْتَ الرِّجالَ قَدْ بَخِلُوا

وارْغَبْ إِلى اللهِ لا إِلى أَحدٍ

فإِنَّهُ خَيْرُ وَاصِلٍ تَصِلُ


قصيدة رجل وحيد

قصيدة رجل وحيد للشاعر نزار قباني، هو دبلوماسي وشاعر سوري معاصر، لقد ولد في 21 مارس 1923م من أسرة عربية دمشقية عريقة، ودرس في الجامعة السورية الحقوق، بعد تخرجه عمل في السلك الدبلوماسي وسافر حول عواصم العالم بسبب عمله؛ أصدر أولى دواوينه عام 1944م بعنوان "قالت لي السمراء" واستمر بتألف الشعر حيث إنّه خلال نصف قرن قد أصدر 35 ديوانًا، وبعد ذلك قام بتأسيس دار نشر لأعماله في بيروت باسم منشورات نزار قباني.

لو كنت أعرف ما أريد

ما جئت ملتجئا إليك كقطة مذعورة

لو كنت أعرف ما أريد

لو كنت أعرف أين أقضي ليلتي

لو كنت أعرف أين أسند جبهتي

ما كان أغراني الصعود

لاتسألي:من أين جئت،وكيف جئت،وما أريد

تللك السؤالات السخيفة مالدي لها ردود

ألديك كبريت وبعض سجائر؟

ألديك أي جريدة ماهم ما تاريخها..

كل الجرائد ما بها شيء جديد

ألديك-سيدتي- سرير آخر

في الدار، إني دائما رجل وحيد

أنت ادخلي نامي

سأصنع قهوتي وحدي ،

فإني دائما ..رجل وحيد

تغتالني الطرقات.. ترفضني الخرائط والحدود

أما البريد.. فمن قرون ليس يأتيني البريد

هاتي السجائر واختفي

هي كل ما أحتاجه

هي كل ما يحتاجه الرجل الوحيد

لا تقفلي الأبواب خلفك..

إن أعصابي يغطيها الجليد


خواطر عن الرجل

الخاطرة الأولى:

والبلاد التي تزدهي خطباً وسياطاً، تباهي بنا نصباً ومشانقَ، تحتاجنا في معارضها جثثاً، والبلاد التي تتشكك في ضحكات الصغار، وفي نهدات الثكالى، وصمت الرجا، البلاد التي صار فيها البغاث نسوراً، وشدت سروجَ الكلاب العريقة، هذه البلاد التي عاتبتنا على نزفن، دجنت صرخات التفجع، أو نهرتنا لنخنق نبض التوجع، أو قصّبت زُغبَ أحلامنا، ثم ألقت إلى السجن لون الغروب، وقوس قزح ، ها هي الآن تطلب منا السعادة.


الخاطرة الثانية:

كم من الرجال في عالمنا العربي يخالون أنهم سوبرمان، ويتصرّفون، تالياً، على هذا الأساس؟ هكذا يتحوّل القادة إلى طغاة ديكتاتوريين، وأرباب العمل إلى مستعبِدين، والمؤمنون إلى إرهابيين، والعشّاق إلى مستبدّين، ذلك كلّه تحت شعار "أعرف مصلحتكم/ مصلحتكنّ أفضل منكم/ منكنّ" أو "أنا على حقّ وأنتم/ أنتنّ على خطأ"، إنها ظاهرةٌ مؤسفة ومدمّرة، سواء بالنسبة إلى الشخص نفسه أم إلى الآخرين.


الخاطرة الثالثة:

هناك شيء، شيء لا تستطيع حتى الآن أن تدركه أيها الأخ ! حين يتوله بعض الرجال بحب امرأة جميلة، ويعشقون جسدها، أو حتى جزءاً من جسدها (و يجب أن يكون المرء مترف الذوق ليفهم هذا) فإنهم يصبحون قادرين على أن يضحوا بأولادهم في سبيلها، وأن يبيعوا آباهم و أمهم من أجلها، وأن يخونوا روسيا إرضاءً لها، وأن يبيعوا وطنهم لينالوا الحظوة لديها، قد يكونون شرفاء فإذا هم يسرقون، وقد يكونون رقاقاً لطافاً إنسانيين فإذا هم يقتلون، وقد يكونون أوفياء أمناء فإذا هم ينسون ويغدرون.


الخاطرة الرابعة:

الرجل هو الذكر من بني الإنس وكلمة الرجل تعبر عن الذكورة ليست فقط بالنوع، ولكن بالمواقف، والأفعال، والمظهر، والتعامل مع الآخرين، فالرجل تعني القوة والشهامة والوقوف مع الحق ضد الباطل، ومحاربة الأمور السيئة فعندما تكون امرأة لها مواقف بطولية ورائعة وقوية نطلق عليها كلمة أنتِ رجل ليست شتيمة لها ولكن تعبيراً عن مواقفها البطولية والقوية وتعاملها مع المواقف بطريقة قوية وفعالة.


رسائل عن الرجل

الرسالة الأولى:

الجنون هو أن تضيعي حياتكِ جرياً خلف رجل..

فالرجال الحقيقيون لا يسبقون نساءهم..

الرجال الحقيقيون هم من يمسكون بأيديهن ويسيرون معهن جنباً الى جنب..


الرسالة الثانية:

أقوى الرجال هم الأكثر عزلة..

لا شيء في الخارج سوى مصنع كبير للحماقة..

واختلاط الحمقى بالحمقى..

هذا كل ما في الأمر..


الرسالة الثالثة:

بعض الأطفال ينضُجون قبل الأوان..

تمرسهم الخطوب وتسبغ عليهم التجربة رداء الوقار..

في حين يشيب بعض الرجال على غفلة..

ويرحلون عن الدنيا بصحائف بيضاء من ذرة حكمة..


الرسالة الرابعة:

الناس إلى العلم أحوج منهم الى الطعام والشراب..

لأن الرجل يحتاج إلى الطعام والشراب في اليوم مرة أو مرتين..

و حاجته إلى العلم بعدد أنفاسه..


الرسالة الخامسة:

بعض النساء يخترن اتباع الرجال..

وبعضهن يخترن اتباع أحلامهن..

إذا كُنتِ تتساءلين أي فريق يجب عليكِ اتباعه..

تذكري أن مهنتك لن تستيقظ يوماً وتخبرك أنها لم تعد تحبك بعد الآن..