ما معنى الحوار

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥٩ ، ٢٧ فبراير ٢٠١٨
ما معنى الحوار

تعريف الحوار

الحوار هو تبادل الكلام شفهياً بين شخصين أو أكثر، ويعرّف أيضاً بـ"المحادثة"،[١] أمّا فنّ الحوار فهو مهارة ضرورية لتخطّي العديد من الأمور التي تواجهنا في الحياة؛ حيث يمكن من خلالها توسيع الدائرة الاجتماعية، وتسهيل البدء بالأعمال المختلفة، والنهوض في الحياة العملية، ومن خلاله يتم التواصل مع أصحاب العمل، والموظفين، والشركاء، والأصدقاء، وغيرهم الكثير.[٢]


نصائح لحوار الناجح

البدء بالمجاملة

إنّ المجاملة أو الثناء على الشخص المقابل في الحوارات هي من أفضل الطرق الممكنة للبدء بأي حوار؛ فهي لا تفتح مجالاً للمناقشة فقط، بل إنها تجعل الشخص المُقابل راضياً عن نفسه؛ فبالإمكان مثلاً التعليق على الشخص الذي يرتدي ملابس جميلة أو جديدة؛ فهذا يساعد على فتح باب الحوار بينهما ويزيد المودة بين أطراف الحوار.[٢]


فتح الأحاديث الصغيرة

يعتقد البعض أنّ الأحاديث الصغيرة لا يُمكنها أن تُنشئ حواراً، إلّا أنّها في الحقيقية ضرورية؛ فهي تقود لمحادثة أكثر عمقاً، ويُمكن تشبيه ذلك بتسارع السيّارة تدريجياً وصولاً إلى سرعة معيّنة بدلاً من القيادة بسرعة كبيرة على الفور، فبالإمكان مثلاً التحدّث عن الطعام أو الشراب الذي يتم تناوله أو يمكن التحدث عن الطقس، ومن ثمّ سيتم الحديث عن أمور أعمق وأوسع تلقائياً، ومن الجدير بالذكر أنه يجب عدم الانتقال من حديث صغير إلى حديث عميق فجأة ودون أدنى مقدمة.[٢]


نصائح أخرى

  • المعاملة اللطيفة: إنّ مستوى اللطف يزيد من قبول الطرف الآخر للحوار؛ ويكون ذلك بالابتسام أثناء التحدّث، والحفاظ على التواصل بالعينين، والحفاظ على ارتياح النفس وهدوئها.[٢]
  • السماح للطرف الآخر بالتحدّث: إنّ الاستمرار في الحديث دون السماح للطرف الآخر بالتحدّث من شأنه إشعاره بالملل، ولإشراكه بالحديث بالإمكان طرح الأسئلة عليه من حين لآخر أو إخباره بحكاية مشوّقة لضمان استمرار الحوار.[٢]
  • إبداء الاهتمام بالطرف الآخر: يجب إشعار الطرف الآخر بأنّه مهم، ويكون ذلك بمشاركة إحدى الأمور الشخصية معه أو باستشارته حول تجربة معيّنة مرّ بها والثناء على موقفه في التعامل معها أو إظهار الارتياح في الحديث إليه.[٣]
  • الوضوح: يجب أن يكون الشخص في الحوار واضحاً في مواقفه وآرائه؛ فالناس تحترم من يمتلك مبدءاً محدداً واضحاً، ويجدون سهولةً أكبر في التواصل معه.[٣]


المراجع

  1. Richard Nordquist (26-7-2014), "Dialogue Definition, Examples and Observations"، www.thoughtco.com, Retrieved 11-2-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج Larry Alton (12-4-2017), "6 Tips to Rule the Art of Conversation"، www.success.com, Retrieved 11-2-2018. Edited.
  3. ^ أ ب Gabe Nies, "How to Create More Meaningful Conversations"، lifehack, Retrieved 11-2-2018. Edited.