ما معنى القثاء

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٣٧ ، ١٦ يناير ٢٠١٨
ما معنى القثاء

معنى القثاء

يُعرف القثّاء بأنه فاكهة طويلة خضراء، تنتمي إلى عائلة القرع، وتعتبر منطقة الهيمالايا الصينية الموطن الأصلي لها.[١] القثّاء من الكروم السنوية الممتدّة على الأرض، والتي تنمو بالتسلق، كما تمتاز أوراقها بأنّها كبيرة، أمّا سيقانها فهي قصيرة، وتتميّز بلون أزهارها التي تكون صفراء، وبرائحتها المُنعشة والنقيّة، وملمسها الناعم.[٢]


فوائد القثاء

لتناول القثاء العديد من الفوائد، ومنها: [٣]


الحفاظ على رطوبة الجسم

لا يستطيع الجسم العمل جيّداً من دون ماء، ولهذا أوصت الأكاديميّة الأمريكيّة لطب الأسرة بشرب ثمانية أكواب من الماء يوميّاً، ولأنّ شرب الماء وحده قد يكون مملاً فيُمكن تناول القثّاء للحفاظ على رطوبة الجسم.


المساعدة على فقدان الوزن

يساعد استبدال المشروبات الغازية السكرية والمشروبات الرياضية والعصائر بتناول القثّاء على تقليل السعرات الحراريّة الخطيرة، التي تدخل الجسم، وتؤدّي إلى زيادة الوزن، كما أنّ تناول القثاء يزيد من الشعور بالشبع، وعدم الرغبة بتناول الطعام.


غني بالمواد المضادة للأكسدة

تمنع مضادّات الأكسدة وتؤخّر تلف الخلايا الناتج عن الجذور الحرة؛ حيث إنّ الإجهاد التأكسدي يمكن أن يؤدّي إلى الإصابة بأمراض مزمنة مثل: السرطان، ومرض السكري، ومرض الزهايمر، وبالتالي فإنّ مضادات الأكسدة تعكس هذا الضرر أو توقفه.


الحفاظ على استقرار ضغط الدم

من أحد العوامل المُسبّبة لارتفاع ضغط الدم وجود الكثير من الملح (الصوديوم) والقليل من البوتاسيوم في النظام الغذائي؛ حيث يؤدّي الملح الزائد إلى احتباس السوائل في الجسم، وبالتالي ارتفاع ضغط الدم، بينما ينظّم البوتاسيوم كميّة الصوديوم المُستهلكة من قبل الكلى، ولذلك يُعتبر القثّاء مصدراً غنيّاً بالبوتاسيوم.


الحفاظ على صحة العظام

يعتبر القثاء غنياً بفيتامين "ك"؛ حيث يحتوي كوب من الشرائح على 19% من الحاجة اليوميّة للجسم من فيتامين "ك"، والذي يحتاجه الجسم من أجل الحفاظ على صحة العظام، والأنسجة، ومنع التجلطات الدموية.


المراجع

  1. "Cucumber", www.encyclopedia.com, Retrieved 24-12-2017. Edited.
  2. THE EDITORS OF PUBLICATIONS INTERNATIONAL, LTD., "Cucumbers"، www.home.howstuffworks.com, Retrieved 24-12-2017. Edited.
  3. Natalie Butler (16-8-2017), "7 Benefits of Cucumber Water: Stay Hydrated and Healthy"، www.healthline.com, Retrieved 24-12-2017. Edited.