ما معنى فرعون

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٨ ، ١٨ يوليو ٢٠١٨
ما معنى فرعون

فرعون في المعاجم العربية

يُعرف الفرعون في معاجم اللغة العربيّة على أنَّه اللقب الذي يلقّب به ملك مصر في التاريخ القديم، ويرجع أصل الاسم إلى الفعل يرعو، وهو تسميّة ذات أصول مصريّة، ويعني البيت العظيم، كما أنَّ هذه التسميّة هي لقب لكل شخص طاغي وجبّار وعاتي، ويُقال دروع فرعونيّة نسبة إلى فرعون مصر، وتُجمع الكلمة على فراعنة.[١]


فرعون في المصادر الأجنبيّة

فرعون هو اسم مصريّ، مأخوذ من (Peraaa) والتي تعني البيت الكبير، أو القصر الملكيّ في مصر القديمة، ولقد تمَّ استخدام هذه الكلمة من الأسرة الثامنة عشر، وفي الفترة الواقعة من (1292-1539 قبل الميلاد)، وكان استخدام التسميّة غامضاً بعض الشيء بالنسبة للملك المصري الذي حكم المملكة الحديثة، ومع حلول الأسرة الثانية والعشرين، تمَّ تبني اسم فرعون كأسلوب من أساليب الاحترام، وكان المصريون يعتقدون أنَّ فرعون هو بمثابة الوسيط بين الآلهة والناس.[٢]


نبذة حول شخصية فرعون

عُرفت شخصية فرعون بعدد من الأمور، ولعل أهمها ما يلي:[٣]

  • أشد الملوك في التجبر، والعتو، والكفر، فهو الذي قال: ((أَنَا رَبُّكُمُ الْأَعْلَى))[٤].
  • رمز من رموز الضلال والهلاك؛ إذ يقول الله تبارك وتعالى: ((وَأَضَلَّ فِرْعَوْنُ قَوْمَهُ وَمَا هَدَى))[٥].
  • رمز من رموز الاستعلاء والاستكبار والغرور.
  • بارٌ ومُطيع لوالديه.


قصة موسى عليه السلام مع فرعون

أرسل الله سبحانه وتعالى نبيه موسى عليه السلام إلى فرعون، وقد أُرسل إليه بالآيات البيّنات، ودعاه إلى توحيد الله تعالى، ولكنَّ فرعون قابل رسالة نبي الله بالكفر والإنكار والجحود، حيث أنكر وجود الله تعالى، وما كان على نبي الله إلّا أنْ يُقدّم البراهين والأدلة القطعيّة التي تُثبت وجود الخالق، وعندما عجز فرعون عن صده لجأ إلى استخدام أساليب العاجزين والمتكبرين لصد نبي الله؛ حيث توعد موسى بالاعتقال والسجن، واستمر في محاولاته البائسة لرد نبي الله ولكن باءت كافة محاولاته بالفشل، وكانت نهايته الموت غرقاً، حيث أمر الله البحر بأنْ يُطبق على فرعون وجنوده، وأصبحوا من المغرقين.[٦]


المراجع

  1. مجمع اللغة العربية، المعجم الوسيط، القاهرة: مكتبة الشروق الدولية، صفحة 684. بتصرّف.
  2. The Editors of Encyclopaedia Britannica, "Pharaoh"، www.britannica.com, Retrieved 12-7-2018. Edited.
  3. د. بدر عبد الحميد هميسه، "إنسانية فرعون"، www.saaid.net، اطّلع عليه بتاريخ 12-7-2018. بتصرّف.
  4. سورة النازعات ، آية: 24.
  5. سورة طه، آية: 79.
  6. "قصة موسى مع فرعون رابط المادة: http://iswy.co/ev865"، www.ar.islamway.net، 3-3-2013، اطّلع عليه بتاريخ 12-7-2018. بتصرّف.
431 مشاهدة