ما مفهوم الأمية

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٢:٣٣ ، ٢ أغسطس ٢٠١٧
ما مفهوم الأمية

مفهوم الأمية

يشير مفهوم الأمية إلى واحدة من الظواهر غير السليمة في المجتمعات المعاصرة، وتنتشر بصورة خاصة وبشكل أكبر في المجتمعات النامية، ولما كان للعلم أهميته في نشر المعرفة بين أفراد المجتمع وضرورياته لضمان تقدم المجتمعات اعتبر تراجع الأمية في المجتمعات مؤشراً حقيقياً على تحقيقها للتنمية، وتتضمن الأمية عدم قدرة الأفراد على القراءة، والكتابة، وتركيب جمل لغوية بسيطة، وأضيف لمفهوم الأمية في القران الواحد والعشرين عدم قدرة الفرد على استخدام الحاسوب الآلي.


أنواع الأمية

  • الأمية الأبجدية: وتعني عدم قدرة الفرد الذي بلغ عمر الثانية عشرة على القراءة والكتابة، وعدم القدرة على التعامل مع الحاسب آلآلي لأسباب مختلفة، كعدم الالتحاق بالمدرسة.
  • الأمية الحضارية: تعني عدم قدرة على مواكبة التقدم التكنولوجي، والفكري، والفلسفي، والثقافي للعصر الحديث، مما ينتج عنه عدم القدرة على الانسجام مع المعطيات العصرية نتيجة للفجوة الحاصلة بين كل التقدم والحداثة، والعادات والتقاليد والمعتقدات الثقافي التي تشكل عائقاً حقيقياً أمام التقدم الفكري، وتنقسم الأمية الحضارية إلى أمية عقائدية، وأمية تكنولوجيا، والأمية الصحية.
  • الأمية المهنية: يشير مفهوم الأمية المهنية إلى عدم امتلاك العاملة للمعرفة التامة حول الوظيفة التي يقوم بها، وبالتالي عدم القدرة على القيام بها بشكل كلي، أو عدم القدرة على القيام بواجباته بالكفاءة المطلوبة.
  • الأمية البيئية: تعني عدم قدرة الفرد على الانسجام والتفاعل مع البيئة المحيطة به.


عوامل تساهم في نشر الأمية

  • الفقر المساهم الأول في انتشار الأمية في المجتمع.
  • مساهمة الجهل بأهمية العلم والتعليم في انتشار الأمية.
  • انتشار الحروب الداخلية والخارجية.
  • الطبيعة المجتمعية، فتنتشر الأمية في المجتمعات الريفية أكثر منه في المدنية.
  • ألإهمال التوعوي بضرورة التعليم، وأهميته في تطور المجتمعات.


نسبة الأمية في العالم العربي

يشهد الوطن العربي انخفاضا ملحوظاً في أعداد الأمية بين السكان، حيث بلغت نسبة الأمية عام 2005م ما نسبته 35% من إجمالي أعداد السكان، في حين عام 2014م بلغت نسبة الأمية 19% فقط، وتنتشر الأمية بين آلإناث في العالم العربي أضعافها بين الذكور، إذ بلغت بين آلإناث ما نسبته 60-80%، في حين بلغت نسبة الأمية بين الذكور 25%، ويعتقد الخبراء المختصين أنّ محو الأمية بشكل كامل من الوطن العربي لن يكون أمراً حقيقياً قبل العام 2050 كحد أدنى. وصنفت الدول العربية من الأكثر أمية للأقل على النحو الآتي:

  • الدول الآتية أكثر الدولة أميةً في الوطن العربي: جمهورية مصر العربية، وبلغت نسبة الأمية فيها 17 مليون نسمة من إجمالي عدد السكان، تليها السودان، والجزائر، والمغرب، اليمن.
  • الدول الأقل أميةً في الوطن العربية فجاءت على النحو الآتي: فلسطين، الإمارات العربية المتحدة، وقطر، والبحرين، والكويت إذ بلغت نسبة الأمية في الدول المذكورة ما يعادل 3-4% فقط.