ما مفهوم النفس

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٢٣ ، ١٥ مايو ٢٠١٨
ما مفهوم النفس

مفهوم النفس لغوياً

إنّ مفهوم النفس لغوياً هو مجموعة الخصائص الشخصية والقدرات الغير ملموسة والتي تميز كل شخص عن الآخر،[١] وهو كذلك مصطلح عام يستخدم للإشارة إلى طريقة تفكير أو تقدير إو إدراك الشخص لنفسه، أو إيمان الشخص بنفسه وبصفاته وبماهية وكيفية ذاته.[٢]


مفهوم النفس في الفلسفة

وأما اصطلاحياً وخاصةً بعلم الفلسفة فقد وجد الفلاسفة القدماء مثل بلاتو وكانت والعديد من المفكرين الدينيين أنّ النفس هي الروح الخالدة والتي تتخطى المادة، بينما رفض فلاسفة أخر مثل ديفيد هيوم هذا المعنى الميتافيزيقي وعرف النفس بأنّها ليست أكثر من مجموعة من التصورات، وعرفها دانييل دانيت بأنّها مركز للجاذبية السلبية، وعلى الصعيد الآخر فقد نظر بعض الفلاسفة نظرةً أكثر جديةً للنفس وناقشوا بشكل مطول مجموعة كبيرة من الظواهر المهمة مثل الهوية الذاتية والثقة بالنفس والتنظيم النفسي والتطوير النفسي.[٣]


مكونات مفهوم النفس

تعددت نظريات الفلاسفة حول مكوّنات مفهوم النفس، فمنها نظرية تعرف بنظرية الهوية الاجتماعية والتي رأت أن لمفهوم النفس مكونين رئيسيين، وهما: الهوية الشخصية، والهوية الاجتماعية، بينما اقترح الدكتور بروس أ. براكن عام 1992م أنّ لمفهوم النفس ستة محاور محددة وهي كالتالي:[٤]

  • الاجتماعي: هي مقدرة الشخص على التفاعل مع الآخرين.
  • الاختصاص: هي مقدرة الشخص على تلبية الحاجات الأساسية.
  • الأثر: هو الوعي بالعاطفة.
  • المادي: هو ما يشعر به الشخص تجاه مظهره وصحته وحالته الجسدية وشكله العام.
  • الأكاديمي: هو النجاح أو الفشل في الدراسة.
  • العائلة: هو طريقة تفاعل الشخص داخل وحدة العائلة.


وأما الفيلسوف كارل روجرز فقد رأى أن لمفهوم النفس ثلاث مكونات مختلفة، وهي:[٤]

  • الصورة الشخصية أو الكيفية التي يرى بها الشخص نفسه، وقد لا تكون مطابقة للحقيقة في بعض الأحيان.
  • الثقة بالنفس أو تقدير الشخص نفسه.
  • الشخص المثالية أو الصورة التي يطمح بأن يصل إليها الشخص.


إدراك مفهوم النفس

يقترح لويس أن تطوير مفهوم النفس له جانبين، هما:[٣]

  • الذات الوجودية: تعد أهم جزء للمخطط أو الفهم الذاتي، وهي الشعور بالإنفصالية والتميز عن الآخرين والوعي بثبات الذات.
  • الذات الفئوية: بعد إدراك الشخص بأنه كائن منفصل عن العالم، يأتي الوعي بكونه كذلك جزء من العالم.


المراجع

  1. "self", dictionary.cambridge.org, Retrieved 11-5-2018. Edited.
  2. Saul McLeod (2008), "Self Concept"، www.simplypsychology.org, Retrieved 11-5-2018. Edited.
  3. ^ أ ب Paul Thagard Ph.D. (23-6-2014), "What Is the Self?"، www.psychologytoday.com, Retrieved 11-5-2018. Edited.
  4. ^ أ ب Kendra Cherry (18-4-2018), " What Is Self-Concept and How Does It Form? "، www.verywellmind.com, Retrieved 11-5-2018. Edited.
808 مشاهدة