ما هو الضوء

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٢٢ ، ٦ مارس ٢٠١٦
ما هو الضوء

الضوء

الضوء هو عبارة عن إشعاع يتكوّن من مجموعة من الموجات الكهرومغناطيسيّة، وهذه الموجات تنعكس عن الأجسام الشفافة لتمكنا من رؤيتها بالعين المجردة، والضوء له أطوال موجيّة مختلفة، وهي تمثل ألوان الطيف السبعة، وينعكس الطول الموجي على العين لينتقل إلى العقل الذي يترجمه بدوره إلى اللون الذي يمثل هذا الطول الموجيّ، حيث إنّ اللون البنفسجي هو الأقصر طولاً، واللون الأحمر هو الأطول على الإطلاق، ويتوسط هذين الطولَين كل من البرتقالي، والأزرق، والأخضر، والأصفر.


أبعاد الضوء

هناك ثلاثة أبعاد أساسية للضوء وهي:

  • زاوية الاهتزاز، وهي ما يسمى بالاستقطاب.
  • المطال أو مايسمى بالشدة.
  • التواتر، أو ما يسمّى باللون.


خصائص الضوء

أهم خصائص الضوء تنقسم إلى ثلاث أقسام أساسية وهي:


الخصائص الهندسيّة للضوء

أهم الخصائص الهندسية للضوء هي:

  • سرعته ثابتة المقدار وتساوي 3*108م/ث.
  • انعكاس الضوء، وانكساره.
  • ينتشر في خطوط مستقيمة.
  • التشتت.


الخصائص الموجيّة للضوء

أهم الخصائص الموجية للضوء ما يلي:

  • التداخل والحيود.
  • الاستقطاب والانكسار.


الخصائص الكميّة للضوء

أهم الخصائص الكميّة للضوء هي:

  • مستويات الطاقة والمدارات الذريّة.
  • الليزر.


خصائص الموجات الكهرومغناطيسية

أهم خصائص الأشعة الكهرومغناطيسية ما يلي:

  • تنتشر بسرعة الضوء الثابتة والتي تبلغ 108*3م/ث.
  • تنتقل في الفراغ وتنقل الطاقة من مصدرها إلى مستقبلها.
  • لها طول موجيّ وتردد يحدد خصائصها الفيزيائيّة.
  • تم اكتشافها على مراحل من قبل العالم هيرتز ابتداءً من أشعة الراديو، وصولاً إلى باقي أشعة الطيف الأخرى.


تطبيقات الأشعة الكهرومغناطيسية

نذكر في هذا البند بعض التطبيقات على الأشعة الكهرومغناطيسيّة:


تطبيقات الأشعة فوق البنفسجيّة

  • الطب: يتم استخدام الأشعة فوق البنفسجية في هذا المجال لتعقيم الأدوات الجراحيّة، وذلك لأنها تقضي بشكل فعال على البكتيريا، والجراثيم.
  • العلوم: استخدمت الأشعة فوق البنفسجية في العلوم في العديد من المجالات، ومن أهمها استخدامها لدراسة مستويات الطاقة، ولتحديد المسافة بين النجوم والمجرات، وهذا الجانب خاص بعلماء الفلك.
  • الصناعة: يتم استخدام هذه الأشعة بشكل أساسيّ لصناعة الدوائر الإلكترونيّة الرقيقة.


تطبيقات الأشعة تحت الحمراء

للأشعة تحت الحمراء تطبيقات كثيرة نذكر منها:
  • الصناعة: تدخل الأشعة تحت الحمراء في العديد من الصناعات، ومن أبرزها استخدامها لدى المصوّرين لتصوير بعض الأفلام الخاصة، عند انعدام الأشعة المرئية، كما تدخل في صناعة النوافذ التي تحافظ على مستوى ثابت من الحرارة، وأيضاً في بعض أنواع الطلاء، كطلاء الأقمشة والمعادن.
  • الطب: تُستخدم بشكل خاص في علاج بعض الأمراض الجلدية، وآلام العضلات، من خلال تسليطها بشكل مباشر على جلد المريض.
416 مشاهدة