ما هو الغذاء الذي يحدد نوع الجنين

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٦ ، ١٩ يونيو ٢٠١٩
ما هو الغذاء الذي يحدد نوع الجنين

الغذاء الذي يحدد نوع الجنين

توجد بعض المُعتقدات التي يعتقدها بعض الأشخاص في أنّ بعض الأطعمة يمكن أن تساعد على تحديد نوع الجنين؛ فعلى سبيل المثال إذا كانت المرأة الحامل تشتهي في المقام الأول الحلويات أو منتجات الألبان يقال أنّها سوف تُنجب بنت، أمّا إذا كانت المرأة الحامل تشتهي الأطعمة الحامضة، أو المالحة، أو الحارّة، أو الغنيّة بالبروتين فهذا يعني أنّها سوف تُنجب صبي؛ ومع ذلك لا يوجد دليل علمي لدعم أيّ من هذه المعتقدات.[١]


الغذاء المفيد لصحّة الجنين

توجد العديد من الأغذية المفيدة لصحّة الجنين، ونذكر منها ما يلي:[٢]

  • البيض: يعدّ البيض مصدراً غنيّاً بالعديد من العناصر الغذائية بما في ذلك البروتين، والدهون الصحّية، والفيتامينات، والمعادن، كما يعدّ مصدراً جيّداً للكولين الضروري للكثير من العمليات في الجسم بما في ذلك صحّة ونموّ الدماغ، حيثُ تؤدّي قلّة تناول الكولين إلى زيادة خطر الإصابة بعيوب الأنبوب العصبي، كما قد يؤدّي إلى انخفاض وظائف المخ في الجنين أثناء فترة الحمل.
  • الأفوكادو: يُعدّ الأفوكادو مصدراً غنيّاً بالأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة، كما أنّه مصدراً جيّداً للعديد من العناصر الغذائية بما في ذلك الألياف، وحمض الفوليك، وفيتامين ك، والبوتاسيوم، والنحاس، وفيتامين هـ، وفيتامين ج، حيثُ تساعد الدهون الصحّية على بناء الجلد، والدماغ، وأنسجة الجنين، كما قد يساعد حمض الفوليك على منع الإصابة بعيوب الأنبوب العصبي.
  • البقوليات: تُعدّ البقوليات مصدراً جيّداً للعديد من العناصر الغذائية بما في ذلك الألياف، والبروتين، والحديد، وحمض الفوليك، والكالسيوم، وكل ما تحتاجه الحامل أثناء فترة الحمل، حيثُ يُعتبر حمض الفوليك مهمّاً لصحّة الأم والجنين خاصةً في الأشهر الثلاثة الأولى، وتشمل البقوليات العدس، والبازلاء، والفاصولياء، والحمص، وفول الصويا، والفول السوداني.


الغذاء المضر لصحّة الجنين

تتضمّن الأطعمة التي قد تضرّ صحّة الجنين ما يلي:[٣]

  • الأسماك التي تحتوي على نسبة عالية من الزئبق: مثل سمك القرش، وسمك أبو سيف، والمارلن.
  • اللحم غير المطبوخ أو المطبوخ جزئيّاً: يجب على الحامل تجنّب اللحوم غير المطبوخة كالمحار؛ وذلك بسبب وجود خطر الإصابة بالتلوّث الجرثومي أو الفيروسي والذي يمكن أن يُسبب التسمم الغذائي، كما يمكن لبعض البكتيريا والفيروسات عبور المشيمة وإلحاق الضرر بالجنين.
  • البيض النيء: يجب على الأم الحامل تجنّب تناول الأطعمة التي تحتوي على البيض النيء أو المطبوخ جزئياً؛ وذلك لتجنّب الإصابة بعدوى السالمونيلا؛ ممّا قد يسبب الضرر للجنين.


المراجع

  1. Erica Wickham, M.S., R.D., C.D.N. (14-6-2018), "Cravings and the Sex of Your Baby "، www.livestrong.com, Retrieved 17-6-2019.
  2. Adda Bjarnadottir, MS (17-7-2018), "13 Foods to Eat When You’re Pregnant"، www.healthline.com, Retrieved 18-5-2019.
  3. Christian Nordqvist (24-5-2017), "Pregnancy diet: What to eat and what to avoid"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 18-5-2019.