ما هو تحليل الزلال

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٥٦ ، ١٩ مايو ٢٠١٩
ما هو تحليل الزلال

تحليل الزلال

يشمل تحليل الزلال أو بروتين البول عدّة تحاليل مختلفة يتمّ إجراؤها لقياس نسبة البروتين في البول، ولا يظهر البروتين في العادة ضمن البول إلّا بكميّات قليلة في بعض الحالات، أمّا في حال خروج كميّات كبيرة من البروتين مع البول فقد يدلّ ذلك على الإصابة بأحد المشاكل الصحيّة في الكلى، وتشمل أنواع تحاليل البول التي تساعد على الكشف عن نسبة البروتين في البول تحليل بروتين البول (بالإنجليزية: Urine protein)، وتحليل الألبومين (بالإنجليزية: Urine albumin)، وتحليل البول العام (بالإنجليزية: Urinalysis)، وتجدر الإشارة إلى عدم الحاجة إلى اتخاذ أيّ من الإجراءات الخاصة قبل إجراء التحليل، وعدم مصاحبة التحليل لأيّ من المخاطر، وقد يطلب الطبيب من الشخص جمع عيّنات البول على مدار يوم كامل في بعض الحالات.[١][٢]


دواعي إجراء تحليل الزلال

يتمّ إجراء تحليل الزلال في البول في حال الشكّ بالإصابة بأحد مشاكل الكلى التي تؤدي إلى زيادة نفاذيّة الكلى وارتفاع نسبة البروتين في البول، وتجدر الإشارة إلى أنّ مشكلة زلال البول لا تكون مصحوبة بأيّ أعراض واضحة خلال المراحل الأولى من المرض، ومع تقدّم المشكلة الصحيّة التي أدّت إلى خروج البروتين في البول قد تظهر على الشخص المصاب بعض الأعراض الناجمة عن تضرّر الكلى، مثل انتفاخ الأطراف، والبطن، والوجه، وتجدر الإشارة إلى أنّ مشكلة الزلال قد تكون ناجمة عن الإصابة بأحد أمراض القلب والأوعية الدمويّة أيضاً.[٣]


نتائج تحليل الزلال

في حال ظهور نتائج تدلّ على ارتفاع مستوى البروتين في البول قد يحتاج الطبيب إلى إجراء عدد من الاختبارات التشخيصيّة لتحديد المسبّب الرئيسيّ لارتفاع البروتين، وتجدر الإشارة إلى أنّ ارتفاع بروتين البول لا يعني بالضرورة المعاناة من أحد المشاكل الصحيّة، إذ إنّ بروتين البول قد يرتفع بشكلٍ طبيعيّ نتيجة ممارسة بعض التمارين الرياضيّة الشاقّة، والحمل، والنظام الغذائيّ، والضغط النفسيّ، أمّا في حال استمرار ارتفاع بروتين البول، فّإنّ ذلك قد يدلّ على الإصابة بضرر في الكلى أو مجموعة من المشاكل الصحيّة الأخرى، ومنها ما يلي:[١]

  • ارتفاع ضغط الدم.
  • مرض السكريّ.
  • مرض الذئبة (بالإنجليزية: Lupus).
  • عدوى الجهاز البوليّ.
  • بعض أنواع مرض السرطان.
  • مقدمات الارتعاج (بالإنجليزية: Preeclampsia) لدى المرأة الحامل.


المراجع

  1. ^ أ ب "Protein in Urine", medlineplus.gov, Retrieved 22-4-2019. Edited.
  2. "Protein in Urine (Proteinuria)", labtestsonline.org,29-11-2017، Retrieved 22-4-2019. Edited.
  3. "Urine Protein Test", my.clevelandclinic.org, Retrieved 22-4-2019. Edited.
10 مشاهدة