ما هو علاج ثقل اللسان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٩ ، ١٥ يونيو ٢٠١٧
ما هو علاج ثقل اللسان

ثقل اللسان

يُعرف ثقل اللسان بأنه أحد أعراض الصعوبة في نطق الكلام، أي ما يُعرف بالغمغمة، أو التغيير في الإيقاع، أو السرعة في الكلام، وهناك العديد من الأسباب المؤدية إلى ثقل اللسان؛ مثل: وجود بعض المشاكل الصحية في الدماغ، أو وجود الاضطرابات العضلية، والعصبية، وفي هذه المقالة سنتحدث عن هذه الأسباب، كما سنتعرف على طرق العلاج.


أسباب ثقل اللسان

  • تناول المخدرات، أو الكحول.
  • التعرض لبعض الإصابات الدماغية.
  • الإصابة بالسكتة الدماغية.
  • وجود اضطرابات عصبية وعضلية، مما يؤدي إلى التصلب الضموري.
  • الإصابة بضمور في العضلات.


أعراض ثقل اللسان

  • حدوث تغيير في مستوى الوعي أو اليقظة.
  • حدوث تغيير في الحالة العقلية، أو حدوث سلوك المفاجئ، مثل: الشعور بالارتباك، والخمول، والهلوسة، أو وجود بعض الأوهام.
  • التعرض لصعوبة في الذاكرة، والتفكير، والحديث ، والفهم ، والكتابة أو القراءة.
  • الشعور بالنعاس المستمر.
  • فقدان في تنسيق العضلات.
  • الشعور بالشلل، أو عدم القدرة على تحريك أحد أجزاء الجسم.
  • الشعور بالصداع.
  • حدوث تغير مفاجئ في الرؤية، أو حدوث أوجاع في العينين.
  • حدوث التقيؤ.
  • عدم القدرة على البلع، أو المضغ.
  • حدوث الترويل.
  • تشنجات، وحدوث ارتعاش، وضعف العضلات.
  • حدوث مشاكل في التوازن.
  • عدم القدرة على المشي، والسقوط أرضاً.
تنويه: أحياناً قد يكون ثقل اللسان أحد الأعراض التي تهدد حياة الشخص، والتي ينبغي تقييمها فوراً في وضع الطوارئ مع التماس الرعاية الطبية.


علاج ثقل اللسان بالأعشاب

  • مضغ الزنجبيل مرتين يومياً في الصباح، وفي المساء، مع التدرب على الكلام بالعزيمة.
  • الإكثار من تناول الكرنب، وخصوصاً قبل النوم.
  • مضغ الحبة السوداء بمقدار ربع ملعقة صغيرة مرتين في اليوم؛ مرة على الريق، والمرة الثانية قبل النوم.
  • مص سكر نبات بين الوقت والآخر.
  • أكل الزبيب مع الزنجبيل والمربى في الصباح، وفي المساء.
  • تدليك تحت اللسان بخليط الملح والعسل.


علاج ثقل اللسان طبياً

يمكن العلاج بذهاب المريض إلى طبيب التخاطب المتخصص في اللغة لاختبار المشكلة، ومعالجتها، حيث يتعلم المريض الكثير من المهارات التي سوف تسمح له بالتغلب على مشاكل ثقل اللسان، وقد يحتاج المريض إلى تكرار بعض الأصوات مراراً وتكراراً من أجل تعلم كيفية السيطرة عليها بشكل صحيح دون إدغام.


تقنيات لتحسين الاتصال اللفظي

  • الحرص على إبقاء الفم خالياً من اللعاب الزائد.
  • التكلم بشكل بطيء لتجنب التلعثم في الكلام.
  • عدم تعريض عضلات الرقبة للضيق، وذلك بالحرص على ممارسة تمارين الاسترخاء باستمرار.
  • تجنب تناول الأدوية التي تؤدي إلى ارتخاء العضلات.