ما هو غاز المكيف

بواسطة: - آخر تحديث: ١٦:٣١ ، ١ يونيو ٢٠١٩

الغاز المستخدم في المكيفات

كانت تعتمد أنظمة التبريد في مبدأ عملها في أواخر القرن التاسع عشر وحتى العام 1929م على الغازات السامة كالأمونيا (الصيغة الكيميائية: NH3)، وكلوريد الميثيل (الصيغة الكيميائية: CH3Cl)، وثاني أكسيد الكبريت (الصيغة الكيميائية: SO2) كمبردات، وبسبب وقوع العديد من الحوادث القاتلة نتيجةً لتسرّب مركب كلوريد الميثيل من الثلاجات، بدأ الخبراء في البحث عن غاز أقل خطورة من الغازات المستخدمة في تلك الفترة الزمنية، حتى توصل توماس ميدغلي جونيور بمُساعدة تشارلز فرانكلين كيترينج في العام 1928م إلى اكتشاف غاز الفريون كبديل للغازات السامة المُستخدَمة كمبردات، ويُعرف الفريون بأنه غاز عديم اللون والرائحة وغير قابل للاشتعال أو التآكل.[١]


تعريف بغاز الفريون

الفريون هو اسم تجاري لمجموعة من المركبات الكيميائية المُستخدَمة كمبردات ومذيبات، وتُدعى هذه المركبات ألكانات هالوجينية (بالإنجليزية: haloalkanes)، وهي عبارة عن هالوجينات مُشتقّة من الهيدروكربونات المشبَعة، ويحتوي الفريون في تركيبه على الفلور، في حين يحتوي معظمها بالإضافة إلى الفلور على الكلور أو البروم، وأكثر الفريونات شهرةً هو فريون-12، أو ما يُعرف بثنائي كلورو فلورو ميثان (الصيغة الكيميائية: CCl2F2)، والذي تصل درجة غليانه إلى -29.8 درجة مئوية، وعادةً ما تُستخدَم الفريونات التي تحتوي في تركيبتها على البروم في طفّايات الحريق.[٢]


آلية عمل المكيفات

يعتمد مبدأ عمل معظم المكيفات على غاز التبريد الموجود بداخلها ألا وهو الفريون، وفي البداية يقوم الضاغط الموجود بداخل المكيف بضغط غاز الفريون البارد، وعادةً ما يتم خلط كمية صغيرة من النفط مع الفريون لتليين الضاغط، وعندما يتم ضغط الفريون فإن ضغطه يرتفع مما يؤدي إلى تسخينه، وينتقل هذا الغاز الساخن ضمن سلسلة من الأنابيب الموجودة داخل المكيف، وتمتلك هذه الأنابيب القدرة على تبريد غاز الفريون وتحويله إلى الحالة السائلة، لينتقل الغاز المُسال فيما بعد عبر صمّام تمدُّد يعمل على تمديد سائل الفريون مما يؤدي إلى تبريده حتى يتبخر مُكوناً غاز الفريون بضغطٍ منخفضٍ يتم ضخه عبر سلسلة أُخرى من الأنابيب.[٣]

في هذه المرحلة يمتص الغاز ذو الضغط المنخفض درجة حرارة الغرفة مما يؤدي إلى خفض درجة حرارة الغرفة نفسها، ويعمل نظام التكييف على فلترة هواء الغرفة وتنظيفه من الغبار واللقاح والدخان وغيرها من الملوثات، وعادةً ما تَستخدِم المكيفات الماء الزائد في هواء الغرفة لتبريد النظام الداخلي لها، ثم ضخه خارجاً باستخدام أنبوب يمتد إلى الخارج.[٣]


المراجع

  1. Mary Bellis (4-3-2019), "The History of Freon"، www.thoughtco.com, Retrieved 5-9-2019. Edited.
  2. "Freon", www.encyclopedia.com, Retrieved 9-5-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "How is Freon utilized in air conditioning?", www.home.howstuffworks.com, Retrieved 9-5-2019. Edited.