ما هو قصور الشريان التاجي

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٥٣ ، ١٦ يوليو ٢٠١٧
ما هو قصور الشريان التاجي

الشريان التاجي

يُعرف الشريان التاجي بأنه أحد شرايين القلب الأساسية، ويتفرّع هذا الشريان من الشريان الأورطي، والوظيفة الرئيسيّة له هي تزويد عضلة القلب بكميات مناسبة من الدم، وهناك نوعان للشرايين التاجية؛ وهما: الشريان التاجي الأيمن، والشريان التاجي الأيسر، وفي هذه المقالة سنعرفكم على قصور الشريان التاجي.


ما هو قصور الشريان التاجي

يعتبر مرض قصور الشريان التاجي أحد أمراض القلب، حيث إنّ نسبة الإصابة بأمراض القلب أصبحت أكبر في الفترات الأخيرة، وأصبح الشباب أيضاً عرضة للإصابة به، وذلك بانسداد الشرايين التي تغذّي عضلة القلب؛ وذلك بسبب ترسّب المواد الدهنية والكولسترول، مما يحدّ من تدفق الدم إلى عضلة القلب، ويسبب السكتة القلبية.


أسباب قصور الشريان التاجي

  • التدخين.
  • ارتفاع ضغط الدم بشكل متكرّر.
  • ارتفاع نسبة السكر في الدم لمرضى السكري بشكل كبير، مما يؤدّي إلى الإصابة بمرض قصور الشريان التاجي.
  • الوزن الزائد من أهمّ الأسباب المؤدّية إلى قصور الشريان التاجي، وأمراض القلب؛ لذلك لا بدّ من اتباع حمية غذائية صحية.
  • ارتفاع نسبة الدهون الثلاثية في الجسم تسبّب انسداد الشرايين الرئيسيّة التي تحد من تدفّق الدم إلى القلب، ممّا يؤدّي إلى الإصابة بقصور الشريان التاجي.


أعراض قصور الشريان التاجي

  • الإصابة بالذبحة الصدرية، وتكون أعراضها شعور المريض بألم في منطقة الصدر بعد المشي، أو صعود السلالم، أو بذل أيّ مجهود بدني.
  • الشعور بألم في عظام القفص الصدري، حيث يمتد إلى الكتفين، والرقبة، والفك.
  • التعرّض لنوبة قلبيّة، وأعراضها الشعور بالاختناق، وصعوبة التنفس، مع وجود ألم شديد في الصدر يمتد إلى الكتف الأيسر وحتى أسفله، ويحدث ذلك عادةً في الفئة العمرية بين ثلاثين عاماً وأربعة وأربعين عاماً.
  • التعرض للإغماء وزيادة التعرق في حالة النوبة القلبية، كما يصاب بالغثيان، والقيء.
  • فشل القلب الاحتقاني، ويحدث في حالة ضعف عضلة القلب عن ضخّ الدم، بسبب ضيق الشرايين، وينتج بسببه تورم في بعض أجزاء الجسم، كما تتجمع السوائل في الرئتين، ممّا يؤدّي إلى الشعور بضيق في التنفّس.


علاج قصور الشريان التاجي

  • إجراء عملية القسطرة؛ وذلك لتوسيع الشريان التاجي بالبالون، أو تركيب دعامة.
  • إجراء جراحة في القلب؛ وذلك لتركيب وصلة شريانية للشريان المسدود.
  • تناول الأسبرين للتقليل من احتمال حدوث جلطات.
  • تناول مثبطات الكالسيوم؛ وذلك لأنها تعمل على توسيع الشرايين التاجية.
ملاحظة: يستخدم الثوم، والبصل في علاج قصور الشريان التاجي؛ وذلك لأنهما يخلصان من ترسبات الكولسترول، بالإضافة إلى حبوب البيرة التي تخفض نسبة الكولسترول.