ما هي أسباب صعوبة بلع الريق

ما هي أسباب صعوبة بلع الريق

أسباب صعوبة بلع الريق

تُعرف صعوبة البلع باسم عسر البلع أيضًا (Dysphagia)، ويبذل المصاب جهدًا أكبر لبلع الطعام أو الشراب أو قد يشعر بالألم الشديد أثناء البلع، وفي بعض الحالات قد تكون عملية البلع مستحيلة،[١] وتُعد صعوبة البلع عرضًا شائعًا للعديد من الحالات الصحية، وفيما يأتي نبين أبرزها:

العدوى

يُمكن أن يُسبب التهاب اللوزتين وإصابتها بالعدوى ألم الحلق والمريء والتهابهما، الأمر الذي يجعل عملية البلع صعبة أو مؤلمة،[٢] ويُعد التهاب اللوزتين السبب الأكثر شيوعًا وراء صعوبة البلع، ولكن عادةً يستمر لعدة أيامٍ فقط، خاصةً عند علاج الالتهاب.[٣]

داء الارتداد المعدي المريئي

قد يُؤدي مرض الارتداد المعدي المريئي- أو ارتجاع الحمض كما يعرفه البعض- إلى تندب الأنسجة في المريء، الأمر الذي قد يُسبب صعوبة البلع،[٢] كما قد يُؤدي ارتجاع الحمض إلى مرض مريء باريت (Barrett’s esophagus)، وهي حالة تُشير إلى تهيج بطانة المريء وتلفها.[٤]

تضيق أو انسداد المريء

يُمكن أن يُسبب ظهور أورامٍ في المريء أو تورم الغدة الدرقية انسداد المريء أو تضيقه، وكذلك الحال بالنسبة لسرطان المريء، الأمر الذي يجعل عملية البلع أمرًا صعبًا أو مستحيلًا في بعض الأحيان.[٢]

مشاكل في الجهاز العصبي

يُعد التصلب الجانبي الضموري (ALS) مرضًا يُصيب الجهاز العصبي ويُؤثر على الخلايا العصبية في الدماغ والنخاع، مما يُؤدي إلى فقدان القدرة على التحكم بالعضلات، وبالتالي القدرة على البلع.[٥]

وكذلك الحال بالنسبة لحالات أخرى، مثل السكتة الدماغية، والتي تُؤدي إلى موت الخلايا العصبية بسبب نقص التروية والأكسجين، وفي حال تأثرت المناطق المسؤولة عن البلع في الدماغ، فإن ذلك سيُسبب صعوبة البلع.[٦]

مشاكل في العضلات

يُعد تعذر الارتخاء حالةً نادرة تُصيب المريء؛ حيث يفقد وظائفه بسبب تلف وتضرر الأعصاب فيه، الأمر الذي يمنع العضلات من القيام بالبلع بصورة طبيعية، وعادةً يُسبب أعراضًا مثل الحرقة وألمًا في الصدر.[٧]

وقد تُؤدي بعض المشاكل الأخرى التي تُصيب العضلات صعوبة البلع، ويُذكر من أهمها الآتي:[٢]

  • الوهن العضلي.
  • التصلب اللويحي.
  • تشنج المريء.
  • ضمور العضلات.

عوامل خطر الإصابة بصعوبة البلع

تزيد بعض العوامل من خطر الإصابة بصعوبة البلع، فعلى سبيل المثال يُعد الأشخاص الأكبر سنًا أكثر عرضة للإصابة؛ حيث تضعف العضلات والمريء مع التقدم في السن، كما أنّ بعض الأمراض المرتبطة بالتقدم في العمر كمرض ألزهايمر مثلًا تُسبب صعوبة البلع، وتُزيد الأمراض التي تُصيب الجهاز العصبي من خطر الإصابة بصعوبة البلع.[٨]

دواعي مراجعة الطبيب

يُنصح بمراجعة الطبيب في حال استمرت صعوبة البلع أو تفاقمت،[٣] ولكن يجب مراجعة الطبيب أو الطوارئ فورًا في حال أصيب المريض بمشاكل في التنفس، أو شعر أنّ هناك شيئًا أو كتلةً عالقةً في حلقه، أو في حال أصيب بضعف أو شلل العضلات فجأةً.[٢]

المراجع

  1. "Dysphagia", mayoclinic, Retrieved 27/4/2022. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج "Dysphagia (Difficulty Swallowing)", my.clevelandclinic, Retrieved 27/4/2022. Edited.
  3. ^ أ ب "Difficulty swallowing can indicate more serious problem", blogs.bcm.edu, Retrieved 27/4/2022. Edited.
  4. "Barrett's esophagus", mayoclinic, Retrieved 27/4/2022. Edited.
  5. "Amyotrophic lateral sclerosis (ALS)", mayoclinic, Retrieved 27/4/2022. Edited.
  6. "What causes difficulty swallowing (dysphagia)?", medicalnewstoday, Retrieved 27/4/2022. Edited.
  7. "Achalasia: A Disorder of the Esophagus", my.clevelandclinic, Retrieved 27/4/2022. Edited.
  8. "What causes difficulty swallowing (dysphagia)?", medicalnewstoday, Retrieved 27/4/2022. Edited.
963 مشاهدة
للأعلى للأسفل