ما هي أسباب ضعف الشخصية

كتابة - آخر تحديث: ٠٥:١٩ ، ١ يوليو ٢٠١٨
ما هي أسباب ضعف الشخصية

مرحلة الطفولة

هناك العديد من العوامل والأسباب التي تؤثر بصورة سلبية على حياة الأشخاص خلال مرحلة طفولتهم، وتؤدي إلى ضعف الشخصية وقلة تقدير الذات لديهم، وتشمل ما يلي:[١]

  • تطبيق العقوبات المتكررة على الطفل خلال هذه المرحلة.
  • تعرض الطفل للإهمال، وعدم حصوله على الاهتمام والرعاية الكافية.
  • سوء التعامل مع الطفل، وتعريضه للخوف.
  • التمييز بين الطفل والآخرين، وغياب مشاعر الدفء، والمودة، والشكر، والثناء.


توقعات الآباء

يرجع انعدام الثقة بالنفس أو ضعف الشخصية أحياناً إلى التوقعات التي يضعها الآباء لأبنائهم، بحيث يوفرون لهم كل سبل التعلم والتنمية ويتوقعون منهم النجاح، بينما يجد الأطفال نفسهم تحت ضغط كبير ويجدون صعوبة كبيرة في الاندماج والتأقلم مع هذه الأنشطة، الأمر الذي يؤدي إلى إيمانهم بأن قدراتهم متدنية وأنهم فشلوا في الانخراط في هذه الأنشطة، وبالتالي يزيد شعورهم بعدم الثقة بالذات.[٢]


أسباب أخرى لضعف الشخصية

هناك العديد من العوامل التي تقف بصورة مباشرة وراء تدني القوة الشخصية واحترام وتقدير الذات، ومنها ما يلي:[٣]

  • تدني مستوى الأداء الأكاديمي في المدرسة من شأنه أنّ يزيد من حدة المشكلة، ويؤدي إلى ضعف الثقة بالذات.
  • التعرض لمواقف وأحداث حياتية مختلفة قد تؤدي إلى انعدام الثقة، بما في ذلك كل من انتهاء العلاقات الاجتماعية، أو التعرض للأزمات المادية أو المالية.
  • التعرض للمعاملة السيئة من الأشخاص المقربين، سواء كانوا الأهل أو الوالدين، أو شريك الحياة، وغيرهم.
  • الإصابة ببعض المشكلات النفسية، بما في ذلك نوبات أو اضطرابات القلق والتوتر، أو التعرض لمشكلة الاكتئاب.
  • الإصابة ببعض الأمراض والمشكلات الصّحية والبدنية، سواء كان ذلك مشكلة جسدية، أو أوجاع مزمنة، أو الإصابة بإحدى الأمراض الخطيرة.


علامات ضعف الشخصية

هناك العديد من العلامات والأعراض التي تعين على تمييز الشخص الذي يعاني من ضعف الشخصية أو قلة وانعدام احترام الذات وتقديرها والثقة بها، بما في ذلك وصف الذات باستخدام مصطلحات سلبية ومحبطة، مثل الغباء، وغيرها، كما ويصف مظهره الخارجي بأنه قبيح وغير محبوب ومقبول من قبل الآخرين، كما ويلوم ذاته ويجلدها بشكل مستمر، فضلاً عن أنه لا ينسب أي إنجاز أو نجاح حققه مسبقاً لنفسه، بل يرى أنّ الحظ كان سبباً في ذلك.[٣]


المراجع

  1. Chloe Chong, "Signs Of Low Self-Esteem And The Root Causes You Might Not Know"، www.lifehack.org, Retrieved 2018-06-24. Edited.
  2. "Lack of Self-Confidence: Symptoms, Causes, and Solutions", www.missionself.com,2018-02-20، Retrieved 2018-06-24. Edited.
  3. ^ أ ب "Self esteem", www.betterhealth.vic.gov.au, Retrieved 2018-06-24. Edited.