ما هي أكبر الدول العربية مساحة وما أصغرها

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٣١ ، ٧ نوفمبر ٢٠١٩
ما هي أكبر الدول العربية مساحة وما أصغرها

أكبر الدول العربية مساحةً

تعدّ دولة الجزائر أكبر دولة عربية من حيث المساحة،[١] حيث تبلغ مساحتها 2.381.741 كيلومتراً مربعاً، وبلغ في عام 2014م عدد سكانها 38.813.722 نسمة،[٢] وهي دولة مسلمة وعاصمتها الجزائر وتُعدّ من أكبر 10 دول في العالم، ومن المدن الكبرى في الجزائر: باتنة، وعنابة، وقسطنطين، ووهران، ووحدة الجزائر النقدية هي الدينار.[٣]


موقع الجزائر

تقع دولة الجزائر في شمال أفريقيا، وتحدُّها من الشرق ليبيا وتونس، ومن الغرب المغرب والصحراء الغربية، ومن الشمال البحر الأبيض المتوسط، ومن الجنوب موريتانيا ومالي والنيجر، وتُقسم الجزائر إلى منطقتين جغرافيتين مختلفتين تفصل بينهما سهول ساحلية كلياً:[٣]

  • المنطقة الشمالية: تُعرف المنطقة الشمالية باسم التل، وتتأثر بأجواء البحر الأبيض المتوسط المعتدلة، وينقسم التل إلى تل أطلس والأطلس الصحراوي وتفصل بينهما هضاب، ويقطن في المنطقة الشمالية غالبية سكان الجزائر.
  • المنطقة الجنوبية: تحتل المنطقة الجنوبية معظم مساحة الجزائر، وهي منطقة شبه صحراوية تقع في الجزء الغربي من صحراء شمال أفريقيا، وغير مأهولة بالسكان تقريباً، ويتوفر بها البترول والغاز الطبيعي.


التركيبة السكانية للجزائر

تتكون الجزائر من جماعات عرقية مختلفة، وهي كالتالي:[٣]

  • عرب 59.1%.
  • بربر 23.2%.
  • بدو عرب 14.5%.
  • بربر متعربون 3.0%.
  • آخرون 0.2%.


تاريخ الجزائر

سكنت الجزائر ما قبل التاريخ بعض الجماعات البربرية، ثمّ جاء الفنيقيون في القرن الثامن قبل الميلاد واحتلوا قرطاج وبنوا مستوطنات ساحلية، وفي عام 146 قبل الميلاد سقطت قرطاج على يد الرومان وأطلقوا عليها اسم نوميديا، وأصبحت مركز الثقافة الرومانية، وازدهرت نوميديا في العصر الروماني لكنّ هذا لم يمنع البربر من الثورة على الرومان بشكل متكرر،[٤] وفي عام 637م فتح العرب الجزائر، وأصبحت تُعرف على مدى قرون بالمغرب الأوسط، تقبل البربر الإسلام ولكنهم حافظوا على تقاليدهم ومنظماتهم السياسية والاجتماعية، وفي القرن الحادي عشر هاجم الرعاة الرحّل شرق الجزائر ودمروا عدداً كبيراً من المدن والمزارع،[٤] وفي بداية القرن السادس عشر غزت إسبانيا جزءاً من الساحل الجزائري، حيث قام السكان بطلب مساعدة القرصان التركي بارباروسا، وقد استطاع طرد الإسبان، وغزا مناطق أخرى، ونصّب نفسه سلطاناً، ووضع بارباروسا أجزاء من الجزائر تحت حكم السلطان العثماني في القسطنطينية،[٤] وفي عام 1830م سيطر الفرنسيون على الموانئ المهمة في الجزائر، وفي عام 1839م أطلقت فرنسا على المنطقة اسم الجزائر، وفي عام 1848م أصبحت شمال الجزائر جزءاً من فرنسا، واستقلت الجزائر عن فرنسا في عام 1962م.[٤]


اقتصاد الجزائر

تمثل صادرات النفط والغاز الطبيعي مكانة كبيرة في دولة الجزائر، وكان الاقتصاد في الماضي وحتّى عام 1962م يعتمد على الزراعة بشكل كبير، وأتمت الحكومة الصناعات الرئيسية بعد الاستقلال ووضعت أنظمة اقتصادية اشتراكية، وتحول نظام الاقتصاد الجزائري إلى الخصخصة في بداية الثمانينيات، وارتفع مستوى المعيشة حيث وصل إلى مستويات الدول المتقدمة.[٣]


أصغر الدول العربية مساحةً

تعدّ البحرين أصغر الدول العربية من حيث المساحة،[٥] إذ تبلغ مساحة البحرين 934.57 متراً مربعاً،[٦] وتقع البحرين على الساحل الجنوبي الغربي للخليج العربي، وهي عبارة عن مجموعة من الجزر جزيرة البحرين أكبرهم مساحة وحولها يوجد 30 جزيرة صغيرة، وهي دولة منتجة للنفط،[٧] وبلغ عدد سكان البحرين في عام 2017م نحو 1.410.942 نسمة.[٨]


موقع البحرين

تقع البحرين في الخليج العربي وعاصمتها المنامة،[٩] وتحدها من الشرق شبه جزيرة قطر، ومن الغرب عبر خليج البحرين المملكة العربية السعودية، ويربط جسر الملك فهد بين البحرين والسعودية، وتتكون البحرين من مجموعتين منفصلتين من الجزر، تشكل جزيرة البحرين سبع أثلاث مساحة الدولة الكلية.[٧]


التركيبة السكانية للبحرين

نصف سكان البحرين تقريباً هم من العرب، ويوجد بعض السكان من الجنسيات المختلفة كالعُمانيين، والفلسطينيين، والسعوديين، وتبلغ نسب السكان في البحرين كالآتي:[٧]

  • عرب بحرينيون 46.0%.
  • آسيويون 45.5%.
  • عرب آخرون 5.4%.
  • أفارقة 1.6%.
  • أوروبيون 1.0%.
  • آخرون 0.5%.


تاريخ البحرين

في العصر الروماني كانت البحرين مركزاً تجارياً مهماً، وفي القرن السادس قبل الميلاد وقعت البحرين تحت حكم الإمبراطورية الفارسية، وسيطر القرامطيون وهم طائفة إسماعيلية مسلمة راغبة في تشكيل مجتمع طوباوي على البحرين في عام 899م، وأجبرت الانتفاضة التي حدثت في البحرين عام 1058م القرامطيون على ترك السلطة، وفي بداية القرن السادس عشر اكتشف البرتغاليون الخليج العربي، وفي عام 1521م غزت البرتغال البحرين بهدف الحصول على الثروة التي تجلبها صناعة اللؤلؤ، وظلت مسيطرة على البحرين بالقوة لمدّة ثمانين عاماً.[١٠]


اقتصاد البحرين

في عام 1932م تم اكتشاف النفط في البحرين وهي أول إمارة اُكتشف فيها النفط وأول إمارة ستستنفذ احتياطاتها غالباً، وقد اعتمد النشاط الاقتصادي في دولة البحرين كما الدول العربية الأخرة في الخليج العربي على إنتاج الغاز الطبيعي والنفط الخام، وتكرير المنتجات البترولية، وهذا جعل دولة البحرين تتأثر بالتغيرات النفطية، وتعتمد البحرين في اقتصادها أيضاً على التجارة، والنقل البحري وهذه تعد من التقاليد القديمة في البحرين.[٧]


نجحت البحرين أكثر من بعض الدول الخليجية الأخرى في تطوير الخدمات المالية والتجارية والصناعات التحويلية، ويشمل القطاع غير النفطي في الدولة على تكرير الألومنيوم، والبتروكيماويات، والتصنيع الخفيف، وإصلاح السفن، وكانت شركة ألمنيوم البحرين (ألبا) من أكبر الشركات التي تصهر الألمنيوم عالمياً، وحافظت البحرين على مستواها كأهم مركز تجاري ومالي في الخليج رغماً عن المنافسة المحتدمة التي تواجهها مع دولة الإمارات العربية المتحدة.[٧]


المراجع

  1. "Algeria Map", mapsofworld,2017-5-23، Retrieved 2017-12-28. Edited.
  2. "Algeria", infoplease, Retrieved 2017-12-28. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث Abdel Kader Chanderli, L. Carl Brown, Salah Zaimeche, and others (2017-12-18), "Algeria"، britannica, Retrieved 2017-12-28. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث "Algeria", encyclopedia, Retrieved 2017-12-28. Edited.
  5. international business publications (2013), Barain mineral, mining sector, investment and business guide , USA: international business publications, Page 9, Part 1. Edited.
  6. صادق الحلواجي (2016-5-24)، "«المخطط الهيكلي» الجديد: زيادة مساحة البحرين لـ 934 كيلومتراً مربّعاً"، alwasatnews، العدد 5008، صفحة 0. بتصرّف.
  7. ^ أ ب ت ث ج Charles Smith, Jill Crystal (2017-11-12), "Bahrain"، britannica, Retrieved 2017-12-28. Edited.
  8. "MIDDLE EAST :: BAHRAIN", cia,2017-12-20، Retrieved 2017-12-28. Edited.
  9. Amanda Briney (2017-3-7), "Geography of Bahrain"، thoughtco, Retrieved 2017-12-28. Edited.
  10. "Bahrain", worldatlas, Retrieved 2017-12-28. Edited.