ما هي أمراض الحلق

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٢٢ ، ٢٣ فبراير ٢٠١٥
ما هي أمراض الحلق

كثير من الأحيان عندما نستيقظ من النوم نشعر بالألم في منطقة الحلق مع عدم القدرة على بلع الريق، والشعور بشيء يسد مجرى الحلق، فنسارع إلى شرب أي مشروب دافئ للتخفيف من الألم والتهيّج، هذا ما يسمّى بألم الحلق أو التهاب الحلق.


أمراض الحلق

الحلق هو جزء مهم من أجزاء الجسم ويشمل الحنجرة والبلعوم، وهذا التجويف مليء بالشعيرات الدمويّة والأعصاب، كما يحتوي على اللوزتين ولحميّة الأنف ولسان المزمار، وأيّ التهاب يحصل في هذه المناطق يطلق عليه التهاب الحلق؛ حيث قد تتورّم الحنجرة أو اللوزتان وتنتفخ، وتسبّب الكثير من الأعراض التي تؤثر على قدرة الجسم في العمل بالصورة الصحيحة، كما يجب الإسراع في علاج المرض لتفادي المضاعفات الخطيرة التي قد تصيب الشخص مثل حمّى الروماتيزم التي تصيب أجزاء مختلفة وحيوية من الجسم مثل القلب.


أسباب الإصابة بأمراض الحلق

  • الإصابة بالالتهابات الناتجة عن دخول الفيروسات أو البكتيريا إلى هذه المناطق؛ حيث إنّ هذه الفيروسات والبكتيريا قد تسبّب حدوث الالتهابات والأمراض المختلفة في الحلق.
  • الحساسية تجاه بعض الأشياء سواء من الأطعمة أو من الجو والظروف الخارجية مثل الغبار وحبوب الطلع.
  • استنشاق الهواء الجاف والبارد، أو استنشاق الهواء الملوّث كدخان السجائر ودخان المصانع والسيارات.
  • الإفراط في تناول الطعام المليء بالتوابل والبهارات.
  • التحدّث بصوت عالٍ لفترات طويلة وبصورة مستمرة.
  • الإفراط في التدخين.
  • الإصابة بالأورام السرطانيّة في الحلق وتجويفه.


أعراض الإصابة بأمراض الحلق

  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • صعوبة البلع.
  • الشعور بوجود الألم في منطقة الحلق.
  • صعوبة التنفّس.
  • الصداع وألم في الرأس.
  • ضهور البقع البيضاء على اللوزتين، واحمرارها وانتفاخها.
  • الشعور بآلام في البطن.
  • الإصابة بالإسهال.
  • الدوخة والرغبة في التقيؤ.
  • فقدان الشهيّة وعدم الرغبة في الأكل.
  • التعب بشكل عام والإرهاق الشديد.


طرق علاج أمراض الحلق

  • الغرغرة بالماء والملح الدافئ؛ فهو يعمل على تطهير المنطقة والقضاء على الجراثيم.
  • تناول المضادات الحيويّة التي تقضي على مسبّبات المرض، ولكن هذه المضادّات تقضي على البكتيريا فقط ولا تؤثر في الفيروسات.
  • تناول الأدوية التي تخفّف من أعراض المرض وتمنع تطوره إلى مراحل متقدّمة كأن يتناول المصاب الأدوية التي تحتوي على مادة الباراسيتامول للتّخفيف من الحرارة وتسكين الآلام.
  • استنشاق بخار الماء الدافئ النظيف والمعقّم للتخفيف من الآثار.
  • تناول الأقراص الدوائيّة عن طريق مصّها في الفم؛ فهي تعمل على زيادة إفراز اللعاب في الفم ومنطقة الحلق وبالتالي المحافظة عليها رطبة.
  • تناول الطعام الصحي الغني بالخضار والفواكه الطازجة.
  • تناول الشوربات الدافئة مثل شوربة الدجاج المفيدة والمغذيّة.
  • تناول الثوم النيء الّذي يعمل على تعقيم وتطهير منطقة الحلق، وإدخاله في مختلف أنواع الطّبخات.