ما هي الفطريات التكافلية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٣٤ ، ١٠ مايو ٢٠١٧
ما هي الفطريات التكافلية

الفطريات

تعتبر الفطريات إحدى مماليك الكائنات الحية المُصنّفة ضمن عائلة حقيقية النوى؛ وتنفرد بقدرتها على هضم الطعام خارجياً على عكس الكائنات الحية أي ليس ضمن تجويف هضمي، حيث تمتص الجزيئات المغذية إلى خلاياها بعد الانتهاء من عملية الهضم، وحتى تتمكن من التغذية تفرز هيدرولازات لتذيب الخلايا النسيجية للكائن المُلتّهّم سواء كان نباتياً أم حيوانياً أم مادة عضوية.


تعتبر الفطريات من الكائنات الحية الثالوسية التي تحتل رقعة واسعة فوق هذه الأرض بمختلف أوساطها سواء كانت تربة رطبة أم جافة، أم مياهاً مالحة أم عذبة وبالارتفاعات الشاهقة أيضاً، وتغزو الفطريات أجساد الكائنات الحية بمختلف أنواعها مسببة له الأمراض، وبالرغم من أنّ هناك أنواع ممرضة إلا أنّ لها فوائد جمّا في حياتنا كإنضاج الجبن الركفور والتخمر في إنتاج الألبان والأجبان.


تُصنّف الفطريات إلى عدة أنواع وفقاً لطريقة غذائها، ولا بد من التنويه إلى أنّ كافة الأنواع المذكورة تالياً هي غير ذاتية التغذية نظراً لافتقارها لوجود صبغة الكلوروفيل وهي: فطريات إجبارية التطفل، واختيارية التطفل، وفطريات إجبارية الترمم، واختيارية الترمم، ومتكافلة، وفي موضوع بحثنا هذا سنسلط الضوء على الفطريات المتكافلة.


الفطريات التكافلية

تُعرف أيضاً بالفطريات الجذرية أو الجذريات الفطرية، ويُطلق مسمى فطريات متكافلة على ذلك النوع الذي يعتمد على مبدأ التكافل في عيشه؛ أي تبادل المنفعة مع ما يحيط بها من كائنات حية كالأشنات مثلاً، والطحالب الخضراء، والبكتيريا الزرقاء؛ حيث تعيش بعلاقة تشاركية مع مختلف أنواع الفطريات الموجودة في التربة وجذور النباتات.


تتحد الفطريات التكافلية اتحاداً تكافلياً وتشاركياً بين فطر ونبات ما؛ حيث ينشأ التكافل فيما بينهما في مستوى جذور النباتات فتبدأ الخيطان الفطرية بالامتداد شيئاً فشيئاً لتصل إلى جذور النبات المضيف وتحتلها تماماً.


أهمية الفطريات التكافلية

تعمل الفطريات التكافلية أحياناً على إقامة علاقات خاصة مع بعض الكائنات الحية؛ كما هو الحال في فطريات الجذور المقيمة بالقرب من جذور بعض النباتات؛ وبالتالي يساهم ذلك في رفع مستوى قابلية هذه الجذور على امتصاص كميات أكبر من الماء والأملاح الضرورية للنبات؛ أما الفطريات فيتمثل دورها بامتصاص الأملاح المعدنية الموجودة بالتربة؛ وإمذاد النبات بها بعد مبادلتها بأغذية عضوية من صنع النبات.


أمثلة على الفطريات التكافلية

  • الغزل الفطري: من أكثر الأمثلة انتشاراً على الفطريات التكافلية؛ حيث يكسو الغزل الفطري جذور كلّ من نبات فول الصويا والسكر أيضاً، ويلعب دوراً مهماً في زيادة قدرة النبات على امتصاص الماء والمعادن.
  • الأشنات (Lichen): تلعب هذه الكائنات التكافلية دوراً مهماً في إقامة علاقة تعايشية بين الطحالب الخضراء المجهرية أو الجراثيم الزرقاء وفطور خيطية، فيتمثل دور الطحلب بقيامه بعملية البناء الضوئي، أما الفطر فتوكل إليه مسؤولية امتصاص الماء والأملاح ليتحقق التوازن في الحصول على الغذاء بين الطرفين، ويشار إلى أنّ الأشنة لها شكل الفطر الشريك من الناحية الخارجية؛ لذلك تصنف ضمن أحد أنواع الفطر.