ما هي النرويج

كتابة - آخر تحديث: ١٨:٣٦ ، ٢١ يونيو ٢٠١٩
ما هي النرويج

دولة النرويج

تقع دولة النرويج (بالإنجليزيّة: Norway) في شمال قارّة أوروبا، وتحتلّ النصف الغربيّ من شبه الجزيرة الاسكندنافيّة، كما يعيش أكثر من نصف سكان البلاد في أقصى الجنوب؛ أيّ في المنطقة المحيطة بالعاصمة أوسلو، وتشتهر تضاريس دولة النرويج بأنّها جبليّة، حيث تحتل الجبال ما يُقارب ثُلثي مساحة البلاد، ويوجد في البلاد ما يقُارب من 50,000 جزيرة، كما يحدّها من الشمال بحر بارنتس، ومن الغرب بحر النرويج وبحر الشمال، ومن الجنوب خليج سكاجيراك (بالإنجليزية: Skager Strait)، بينما تمتلك دولة النرويج حدوداً بريّةً من الشرق فقط مع كلّ من السويد، وفنلندا، وروسيا.[١]


جغرافية دولة النرويج

تمتدّ النرويج لمسافة تُقدّر بحوالي 1,770 كيلومتراً من بحر الشمال على طول بحر النرويج، وما يُقارب من 483 كيلومتراً فوق الدائرة القطبيّة، ويُصنّف ما يُقارب 70% من مساحة النرويج على أنّه غير صالح للسكن؛ وذلك بسبب انتشار الجبال والأنهار الجليديّة، بالإضافة إلى اشتهارها كواجهة بحريّة شاملة، حيث يتمّ قطع السواحل النرويجيّة بالمئات من المضائق العميقة، ويصل ارتفاع أعلى قمّة في البلاد إلى ما يُقارب 2,469 متراً، و ويُعتبر نهر جلوما (بالإنجليزيّة: Glomma River) هو النهر الرئيسيّ في النرويج، ويصل طوله إلى 598 كيلومتراً.[٢]


مناخ دولة النرويج

تتمتّع هذه الدولة الاسكندنافيّة بمناخ متقلّب من عام إلى آخر، وخاصّةً في أجزائها الشماليّة، حيث تصل درجات الحرارة في فصل الصيف في هذه المناطق إلى ما يُقارب 27 درجة مئويّة، بينما يكون الشتاء بارداً ومُثلجاً، كما يتغيّر المناخ بشكلٍ كبير في المناطق الساحليّة والداخليّة، بحيث تتميّز المناطق الساحليّة بصيف أكثر برودة، وشتاء معتدل نسبيّاً وماطر مع القليل من الثلوج والصقيع، كما تتمتّع المناطق الداخليّة مثل العاصمة أوسلو بمناخ قاريّ، حيث تشهد شتاءً أكثر برودة، فتصل درجات الحرارة فيها إلى أقل من 25 درجة مئوية تحت الصفر شتاءً، ويكون صيفها أكثر دفئاً.[٣]


السياحة في النرويج

توفّر دولة النرويج مزيجاً هائلاً من مناطق الجذب الثقافيّة والطبيعيّة التي يُمكن للسيّاح زيارتها، ومنها ما يأتي:[٤]

  • مضيق سونيفيورد: يُعتبر مضيق سونيفيورد (بالإنجليزيّة: Sognefjord Fjord) أكبر مضائق النرويج، إذ يصل طوله إلى ما يُقارب 204 كيلومتراً، كما يتفرّع إلى مداخل ومضائق صغيرة داخليّة على طوله، ويصل عرضه في أوسع نقطة له خمسة كيلومترات، بالإضافة إلى وصول بعض ارتفاع المنحدرات إلى 1,307 متراً، ممّا يجعله من أجمل المناطق في البلاد.
  • صخرة بريكستولن: تُعتبر صخرة بريكستولن (بالإنجليزيّة: Preikestolen) من أشهر المناطق التي يُمكن زيارتها في النرويج، إذ يتطلّب الوصول إليها ركوب العبّارات، والحافلات، والمرور في رحلة شاقّة عبر الجرف، وهي عبارة عن صخرة مسطّحة مُطلّة، يبلغ ارتفاعها ما يزيد عن 600 متراً فوق الماء.
  • مدينة ترومسو: تقع مدينة ترومسو (بالإنجليزية: Tromso) على بُعد 349 كيلومتراً شمال الدائرة القطبيّة الشماليّة، وتشتهر بدورها الكبير في الرحلات الاستكشافيّة للقطب الشماليّ منذ القرن التاسع عشر، كما يوجد فيها العديد من مواقع الجذب السياحيّة، مثل: متحف بولار، والحديقة النباتية لجبال الألب القطبية الشمالية (بالإنجليزية: Tromsø Arctic-Alpine Botanic).


المراجع

  1. Henrik Enander Jan Christensen Gudmund Sandvik and others (17-5-2019), "Norway"، www.britannica.com, Retrieved 18-5-2019. Edited.
  2. "Norway", www.infoplease.com, Retrieved 18-5-2019. Edited.
  3. TERRI MAPES (17-5-2019), "Weather in Norway: Climate, Seasons, and Average Monthly Temperature"، www.tripsavvy.com, Retrieved 18-5-2019. Edited.
  4. Bryan Dearsley, "15 Top-Rated Tourist Attractions in Norway"، www.planetware.com, Retrieved 28-5-2019. Edited.