ما هي حمى الضنك

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٣١ ، ٢٤ يونيو ٢٠١٨
ما هي حمى الضنك

تعريف حمّى الضنك

تُعرَّفُ حمّى الضنك بأنّها مرض فايروسيّ ينتقل من خلال لدغة البعوضة، وتنتقل العدوى من شخص إلى شخص آخر من خلال لدغة هذه الحشرة بطرق مختلفة. ينتشر مرض حمّى الضنك في المناطّق المدنيّة والمناطق التي تكون مأهولةً بالسكّان، وتشير البحوث والدراسات بأنّ حوالّي (2,5) مليار شخص؛ أي ما يقارب خمسيّ سكان العالم هم عرضةُ للإصابة بهذا المرض الذي يعدّ من الأمراض الخطيرة؛ حيث توجد حوالي خمسون مليون حالةً من حمّى الضنك في دول العالم، وذلك كل سنّة تقريباً. يوجد هذا المرض حالياً في أكثر من مائة دولة حول العالم.[١]


أعراض مرض حمّى الضنّك

تظهر الأعراض بعد أيّام من اللدغة؛ حيث تتراوح هذه الفترة تقريباّ من (4-6) أيّام؛ حيث يظهر على الشخص المصاب الطفح الجلديّ بعد 2-5 أيام من الإصابة بالمرض. تتراجع حمّى الضنك ثمّ ترتفع، وتكون الأعراض لمرض حمّى الضنك شبيهةً لأعراض الانفلونزا.

تتمثل أعراض مرض حمّى الضنك في التالي:[٢]
  • ارتفاع مفاجئ في درجة الحرارة بصورة واضحة على المصاب.
  • صداع قد يكون حاداً إلى حدٍّ ما.
  • الشعور والإحساس بألم خلف العينين، وألم المفاصل، بالإضافة إلى ألم في العضلات.
  • ظهور الطَّفح الجلدي بعد 2-5 أيام من ظهور الحرارة.


أشكال حمّى الضنك

تظهر حمى الضنك على شكلين يختلفان في الخطورة:[٣]

  • حمى الضنك البسيطة: وهذا الشكل هو الأكثر شيوعاً في المصابين، يشبه الزكمة الفيروسيّة عند حدوثه في البداية، ثمّ تزيد هذه الحمّى سوءاً وتصل درجة الحرارة إلى (40 ) درجة مئوية؛ حيث تصاحبه التشنّجات والاختلاج خاصّةً عند الأطفال، بالإضافة الى حدوث صداع في الجبهة، أو منطقة ما خلف العينين. تظهر بعدها الأعراض الأخرى التي ذكرت سابقاً، وبعد مدّة يومين تقريباً يظهر الطفح الجلديّ لأوّل مرّة، ثم ينتشر هذا الطفح في جميع أنحاء الجسم ثم يختفي. يظهر الطفح الجلديّ مرة ثانية على الجسم ما عدا الوجه، وترتفع درجة الحرارة (الحمى الثنائية الأطوار)؛ حيث يستمر ارتفاع درجة الحرارة بضعة أيّام، ثمّ تنخفض الحرارة مرّةً أخرى.
  • حمى الضنك النزيفية: هذا الشكل هو الأكثر خطورةً، وقد يؤدّي إلى الوفاة، ويكون بسبب فايروسات حمّى الضنك أيضاّ. على الأغلب يكون هذا الشكل من حمّى الضنك في إصاباتٍ أخرى ولكن من نفس الفايروس، أو ربّما يحدث بعد إصابة جديدة لفيروس حمّى ضنك آخر.


المراجع

  1. "Dengue", Centers for Disease Control and Prevention, Retrieved 15-6-2018. Edited.
  2. "Dengue Fever", WebMD, Retrieved 15-6-2018. Edited.
  3. John P. Cunha, "Dengue Fever"، medicinenet.com, Retrieved 15-6-2018. Edited.