ما هي صفات عيسى عليه السلام

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٤٠ ، ٦ ديسمبر ٢٠١٧
ما هي صفات عيسى عليه السلام

صفات عيسى عليه السلام

سيدنا عيسى عليه السلام هو المسيح ابن مريم، وُلد من غير أب، فنسبه هو نسب أمه مريم بنت عمران، وهو آخر نبي من أنبياء بني إسرائيل، وهو روح الله وكلمته ألقاها إلى مريم،[١] أما عن صفاته فهي غيب لا أحد يعلمها إلا ما أخبر عنها الوحي، ومن صفاته عليه السلام كما وردت في عدة أحاديث أنّه ذو شعر مُسترسل كأنّه يقطر ولم يصبه بلل، وله صدر عريض، وهو ليس طويلاً ولا قصيراً بل مربوع القامة، ولونه يميل إلى الحُمرة، ويُعتبر عروة بن مسعود الثقفي رضي الله عنه أكثر الناس شبهاً به، ووصف نبينا الكريم صلى الله عليه وسلم سيدنا عيسى عليه السلام في أحاديث عديدة،[٢] فعن عبد الله بن عباس رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (رأيتُ عيسى وموسى وإبراهيمَ، فأما عيسى فأحمرٌ جعدٌ عريضُ الصدرِ)،[٣] وأيضاً عن ابن عباس عن النبي صلوات الله عليه وسلامه قال: (رأيتُ عيسى رجلًا مربوعًا، مربوعَ الخُلُقِ إلى الحمرةِ والبياضِ، سَبِطَ الرأسِ).[٤]


معجزات عيسى عليه السلام

ورد في القرآن الكريم معجزات عدة لسيدنا عيسى عليه السلام، فقد أنزل للحواريين مائدة من السماء بعد أن دعا ربه بذلك، وهو يُحيي الموتى بأمر الله سبحانه وتعالى، ويشفي الأبرص وكذلك والأكمه الذي وُلد أعمى، بمسحة من يده الشريفة، وكل هذا بإذن من الله عز وجل، ولا يستطيع الطب أن يصل لهذا المستوى، وكان أيضاً يُخبر الناس بما يأكلون في بيوتهم ويُنبئهم بهذا، ومن معجزاته أيضاً أنّ الله سبحانه وتعالى حماه من بني إسرائيل، وكفّ أذاهم عنه، عندما أرادوا أن يقتلوه، ورفعه الله عز وجل، بعد أن ألقى شبهه على الذي دلّ على مكان وجوده، وكان يخلق من الطين كهيئة الطير، فينفخ فيه فيكون طيراً بإذن الله.[١]


الحِكَم من نزول عيسى عليه السلام من السماء آخر الزمان

الحِكَم من نزول عيسى عليه السلام من السماء دون غيره هي أنّ عيسى عليه السلام قد دعا الله عز وجل أن يكون من أمة سيد الخلق نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، فأبقاه الله حياً لكي ينزل ويُجدد أمر الإسلام، ومن الحكم أيضاً الردّ على اليهود الذين ادعوا أنّهم قاموا بقتله فسيتبيّن لهم أنّه حي سيقتلهم ويقتل الدجال أيضاً، وأنّه سيُكذّب النصارى الذين قاموا بتأليهه، حيث سيموت في الأرض، ويُدفن فيها كسائر البشر،[٥] قال الله تعالى: (وَإِنَّهُ لَعِلْمٌ لِّلسَّاعَةِ فَلَا تَمْتَرُنَّ بِهَا وَاتَّبِعُونِ هَـذَا صِرَاطٌ مُّسْتَقِيمٌ).[٦]


المراجع

  1. ^ أ ب بشار بكور (2013-4-22)، "عيسى عليه الصلاة والسلام"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2017-11-30. بتصرّف.
  2. "وصف عيسى عليه السلام في الأحاديث النبوية"، fatwa.islamweb.net، 2013-12-15، اطّلع عليه بتاريخ 2017-11-30. بتصرّف.
  3. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن عبد الله بن عباس، الصفحة أو الرقم: 3438، خلاصة حكم المحدث: [صحيح].
  4. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن عبد الله بن عباس، الصفحة أو الرقم: 3239 ، خلاصة حكم المحدث: [صحيح].
  5. "موسوعة الفقه الإسلامي"، www.al-eman.com، اطّلع عليه بتاريخ 2017-11-30. بتصرّف.
  6. سورة الزخرف، آية: 61.