ما هي عملة دولة المغرب

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:١٢ ، ١٠ أغسطس ٢٠١٦
ما هي عملة دولة المغرب

دولة المغرب

هي دولةٌ إفريقيةٌ تقعُ في الشمال الغربي من قارةِ إفريقيا، وتُعرف رسمياً باسمِ المملكة المغربية، وعاصمتها مدينةُ الرباط، أمّا أكبرُ مدينةٍ فيها هي الدار البيضاء، وتُعتبر اللغة العربية هي اللغة الرسمية بالمغربِ بالإضافة للغة الأمازيغية، وتنتشرُ اللغة الفرنسية كلغةٍ ثانيةٍ بين الشعب المغربي.


تُعتبرُ المغرب من الدول الإفريقية المهمة، وخصوصاً لمَوقعها الاستراتيجي المميّز القريب من قارة أوروبا، ومن المحيط الأطلسي، والبحر الأبيض المتوسط، كما أنّ للمغرب عضويةٌ رسميةٌ في العديدِ من المنظمات، والهيئات الدولية، مثل: الأمم المتحدة، وجامعة الدول العربية، ومنظّمة التعاون الإسلامي، وغيرها من الهيئات الإفريقية، والعربية، والدولية.


عملة دولة المغرب

يُعتبرُ الدرهم المغربي العملة الرسمية في المغرب، ويقابلُ الدرهم الواحد 100 سنتيمتر، وتمّ استخدام الدّرهم المغربي كعملةٍ رسميةٍ للمغربِ منذ عهدِ حُكم الملك محمد الخامس، وقبل الدّرهم كانت العملة الرسميّة في المغرب هي الفرنك الفرنسي، وتمّ إصدار الدرهم المغربي للمرةِ الأولى في عام 1956م، ويحتوي على نوعينِ من العملات، وهما: العملات المعدنية، والعملات الورقية، وتُشكّلُ العملات المعدنية الفئات النقدية الصغيرة، أما العملات الورقية فتحتوي على الفئات النقدية الكبيرة.


مِن فئات العملات المعدنية: 5 سنتيمات، و10 سنتيمات، و20 سنتيماً، ودرهم، و5 دراهم، و10 دراهم، أما فئات العملات الورقية، فهي: 20 درهماً، و50 درهماً، و100 درهم، و200 درهم، و500 درهم، وتمّ إصدار طبعات نقدية ورقية في كلٍّ من الأعوام التالية: 1987م، و1991م، و1996م، و2002م.


جغرافية دولة المغرب

تتميّزُ المغرب بتنوعِ التضاريس الجغرافية؛ إذ تتنشرُ فيها المناطق الجبليّة التي تحتوي على العديدِ من أنواع الأشجار، مثل: شجر البلوط، وأيضاً تحتوي على مجموعةٍ من المَناطق السهليّة التي تحتوي على مُسطّحاتٍ خضراء طبيعية، وصناعية وتوجدُ فيها العديد من أنواع النباتات، ولكن يُعاني المغرب من فقدان جزءٍ من غطائه النباتي؛ بسبب انتشار التصحّر في بعض الأراضي المغربية، وتصل المساحة الجغرافية للمغربِ إلى 710,850 كم².


مناخ دولة المغرب فيعتمدُ على تأثيرِ تنوّع مناطقهِ الجغرافية؛ ففي شمال المغرب يكون المناخ المتوسّطي هو الغالب على الأجواء العامة، أمّا الجهة الغربيّة من المغرب فمناخها محيطي، وينتشرُ المناخ الصحراوي في الجهةِ الجنوبية، والمناطق المغربية المتبقّية فيُعتبر مناخها معتدلاً، وخصوصاً المناطق الساحلية بالقُربِ من البحر.


التركيبة السكانية في دولة المغرب

كافة سكان المغرب ينتمون إلى أصولٍ مغربيةٍ، وتوجدُ فئاتٌ قليلةٌ منهم من أصولٍ إفريقية، وأيضاً تعيشُ في المغربِ مجموعاتٌ من الأوروبيين، والذين هاجروا إليها مِن أجلِ العمل، أو الدراسة، ويُعتبر عدد الأوروبيين المهاجرين من دولتي إسبانيا، وفرنسا هو أكبر عددٍ للجالية الأوروبيّة في المغرب، ويعدُ الإسلام هو الدين الرسمي، والمُنتشر بين أغلب سكان المغرب، وتوجدُ مجموعاتٌ من المسيحيين، واليهود الذين يُشكّلون نسبةً قليلةً من إجمالي عدد سكان المغرب الذي يصلُ إلى ما يقاربُ 34 مليون نسمة.