ما هي فوائد القرفة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٩ ، ١١ يونيو ٢٠١٨
ما هي فوائد القرفة

الفوائد الصحيّة للقرفة

يمكن استخدام القرفة كمكمّل لعلاج مشاكل الجهاز الهضمي، والسكري، وفقدان الشهية، والالتهابات الفطرية، وغيرها من الحالات الآتية: [١]

السكري

تساعد القرفة على تحسين مستويات السكّر (الجلوكوز) والدهون لدى الاشخاص الذين يعانون من مرض السكري من النوع الثاني، وذلك وفقاً لأبحاث متعلّقة بالعناية في مرضى السكري نُشرت في عام 2003م، حيث يُنصح بتناول 6 غرامات من القرفة يومياً.[١]


تجدر الإشارة هنا إلى أنّ دراسة نُشرت في عام 2012م أظهرت أنّ القرفة لا تساعد على خفض مستويات الجلوكوز أو الهيموغلوبين الغليكوزيلاتي (HbA1c) لدى المصابين بالنوع الأول أو الثاني، والذين يبقى مستوى السكر لديهم ثابتاً لمدّة طويلة.[١]


مرض الزهايمر

يحتوي المستخلص الموجود في لحاء القرفة الذي يسمّى ب (CEppt) على خصائص تمنع من تطوّر أعراض مرض الزهايمر، ومن تلك الأعراض: لويحات أميلويد، والسلوك المعرفي، وذلك وفقاً لباحثين في جامعة تل أبيب.[١]


التصلب المتعدد

إنّ الأشخاص المصابين بالتصلب المتعدد لديهم مستوى أقل من الخلايا التائية المنظِّمة (Tregs) من الأشخاص السليمين، ووفقاً للعديد من الدراسات فإنّ تناول القرفة يساعد على الحدّ من فقدان تلك الخلايا والحفاظ عليها، كما أنّ لها تأثير مضاد للالتهابات على الجهاز العصبي المركزي (CNS)؛ ممّا يحسّن من وظيفة قرن آمون (hippocampus) الموجود في الدماغ.[١]


تناول الوجبات الغنية بالدهون

في دراسة أجريت في عام 2011م توصّل الباحثون إلى أنّ تناول القرفة يساهم في تقليل استجابة الجسم السلبية الناتجة عن تناول الأطعمة الغنية بالدهون؛ بخفض نسبة الكوليسترول في الدم.[١]


المعلومات الغذائية للقرفة

تحتوي ملعقة صغيرة واحدة من القرفة على 6 سعرات حرارية، وغرامين من الكربوهيدرات، وكميات قليلة جداً من البروتين والدهون ، وغرام واحد من الألياف.[٢]


الاّثار الجانبية للقرفة

يمكن أن يسبّب تناول الكثير من القرفة مشاكل في التنفس، وزيادة معدل ضربات القلب، وزيادة التعرّق، بالإضافة إلى التعرّض إلى الاكتئاب أو النعاس، وذلك وفقا لموقع Drugs.com، لذلك يُنصح بعدم تناول أكثر من 6 غرامات في اليوم، كما أنّه يوجد مادة كيميائية طبيعية تسمى الكومارين (بالإنجليزية: Coumarin) في القرفة قد تضر بالكبد، لذا يجب تجنب تناول كميات كبيرة منها للأشخاص المصابين بأمراض الكبد.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح Joseph Nordqvist (30-11-2017), "What are the health benefits of cinnamon?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 6-6-2018. Edited.
  2. MICHELE RUDOLPHI (3-10-2017), "The Nutritional Facts of Ground Cinnamon"، www.livestrong.com, Retrieved 6-6-2018. Edited.
  3. JESSICA BRUSO (3-10-2017), "Is Too Much Cinnamon Bad for You?"، www.livestrong.com, Retrieved 6-6-2018. Edited.