ما هي فوائد النخلة

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٤٠ ، ٢١ يونيو ٢٠١٧
ما هي فوائد النخلة

النخلة

تعتبر النخلة من أهم الأشجار المباركة التي تُمطر بخيرها على الإنسان والحيوان والطيور والعديد من الكائنات الحية الأخرى، بالإضافة إلى شهرتها بدوام ظلها وطيب ثمرها ووجودها في كل الفصول من السنة، وقد ورد ذكرها في القرآن الكريم في العديد من المواضع القرآنية في قوله تعالى: (فِيهَا فَاكِهَةٌ وَالنَّخْلُ ذَاتُ الْأَكْمَامِ) [الرحمن: 11]، وكذلك في قوله جلّ وعلا: (وَالنَّخْلَ بَاسِقَاتٍ لَّهَا طَلْعٌ نَّضِيدٌ) [ق: 10]، مما يدل على أهميتها ومكانتها وكذلك فوائدها المتعددة التي تعود بها على الكون.


من الجدير بالذكر أنّ شجرة النخيل هي الشجرة التي حنّ جذعها إلى النبي محمد صلى الله عليه وسلم عندما فارقها وذلك شوقاً إليه وإلى قربه وإلى كلامه الطاهر، كما أنّها الشجرة التي نزلت تحتها السيدة مريم العذراء عندما ولدت نبي الله عيسى عليه السلام والتي أكلت من ثمرها قبل ولادتها ما ساهم في تسهيل عملية الولادة.


فوائد النخلة وثمارها

فوائد النخلة

إنّ لهذه الشجرة العديد من الفوائد للإنسان والحيوان وكذلك للبيئة التي تكون موجودة فيها ومن ذلك أنّ ثمارها الطيبة تعتبر غذاءً وقوتاً للإنسان، كما أنّها تستخدم في إعداد الحلويات والعصائر، ويمكن أكلها على أنّها نوع من أنواع الفاكهة، وكذلك الحال بالنسبة إلى جذع النخلة الذي يُستخدم في عملية البناء والتشييد، وكذلك صنع الآلات المختلفة والأواني، أما بالنسبة لخوصها فيستخدم في صناعة كلٍ من الحصر والأواني والمراوح، وغيرها من الصناعات السعفية، بالإضافة إلى أنّ ليفها يستخدم في صناعة الحبال وكذلك الحشايا، أما بالنسبة لنواة بلحها فهو يستخدم في علف الإيل والأبقار، كما أنّ النوى أيضاَ تدخيل في تحضير القهوة، وفي صناعة الأدوية وكذلك الكحل، وبالإضافة إلى كلّ ما سبق فإنّ الشجرة تتميّز بجمالها وحسن منظرها وهئيتها وتلوّن ثمارها بين الأبيض والأحمر وكذلك الأصفر، الأمر الذي يسر الناظرين إليها ويجعل الإنسان يتفكر في مدى عظمة الخالق وجمال صنيعه.


فوائد ثمار النخلة

  • تزويد الجسم بالطاقة.
  • معالجة الإمساك؛ نظراً لاحتوائها على كمية كبيرة من الألياف القابلة للذوبان.
  • معالجة فقر الدم؛ نظراً لاحتوائها على كمية كبيرة من الحديد.
  • تزويد الحامل والجنين بكافة العناصر الغذائية اللازمة لهما.
  • التخلص من سموم الجسم، وخاصةً تلك المتراكمة في الكبد، بالإضافة إلى التخلص من الآثار السلبية للمشروبات الكحولية في الجسم.
  • المحافظة على صحة القلب وكذلك الأوعية الدموية؛ وذلك نظراً لقدرتها على تنظيم معدل ضربات القلب.
  • تقوية صحة الجهاز العصبي.
951 مشاهدة