ما هي فوائد ماء الورد للجسم

كتابة - آخر تحديث: ١٤:١٦ ، ١١ يونيو ٢٠١٩
ما هي فوائد ماء الورد للجسم

ماء الورد

استُخدم ماء الورد (بالإنجليزيّة: Rose water) منذُ آلاف السنين بما فيها في العصور المتوسِّطة، إذ إنّه يدخُلُ في صناعة المُنتَجات الغذائيَّة، ومُستحضرات التَّجميل، بالإضافة إلى المشروبات، كما أنَّه يُعدُّ عُنصُراً أساسيّاً في صناعة العطور بدلاً من المواد الكيميائيَّة؛ وذلك بسبب تميُّزه برائحةٍ جذّابةٍ، ومن الجدير بالذِّكر أنَّه يُمكنُ الحصولُ عليه عبرَ شرائه جاهزاً، أو صناعته في المنزل، حيث إنَّه يُصنَّعُ بتقطيرِ بتلاتِ بعض أنواع الورد، كالورد الجوريِّ، والمعروف باسم الوردة الدِّمشقيَّة، واسمُها العلميُّ Rosa damascena، والتي يعودُ أصلُها إلى مُقاطعة كاشان (بالإنجليزيَّة: Kashan) في إيران، وتُعتبَرُ المُنتِجَ الرئيسيَّ لماء الورد، وتصدره إلى كافَّة أنحاء العالم.[١][٢][٣]


وتُستخدَمُ أكثرَ أنواع ماء الورد جودةً لغسل الكعبة المُشرَّفة سنويّاً، كما يتمُّ تداولُه في العديد من الطُّقوس الدِّينيَّة، ومن ناحيةٍ أخرى، فقد عُرِفَ بفوائده العلاجيَّة منذ العصور القديمة؛ حيث استُخدِمَ في العديد من الحضارات، كالبابليَّة، والهنديّة، والرّومانيَة، إذ إنَّه يمتازُ بخصائصه المُطهِّرَة، والمُضادَّة للبكتيريا، كما أنَّه مُضادٌّ للتوتُّر، والاكتئاب، وتجدرُ الإشارةُ إلى تعدُّدِ طرُق استعماله؛ فيُمكن تطبيقه موضعيّاً على الجلد، والبشرة، كما يُمكنُ إضافتُه إلى شاي الكركديه المُثلَّج (بالإنجليزيّة: Hibiscus iced tea)، وغيره من الوصفات، كما يستخدمُه البعض كبخّاخٍ للحدِّ من االتوتُّر؛ وذلك برَشِّه على الوجه، أو المعصَمَيْن، أو الوسادة.[١][٢][٣]


فوائد ماء الورد للجسم

يُقدِّمُ ماء الورد العديد من الفوائد الصحيَّة للجسم، وفيما يأتي أبرزُها:[٤]

  • تعزيز شفاء الجروح: والتي تشملُ الحروق، والندبات (بالإنجليزيّة: Scar)، وغيرهما، حيث تبيَّن أنَّ خصائصَ ماء الورد المُطهِّرة، والمُضادَّةً للبكتيريا قد تساهم في تسرِيع عمليَّة شفائها؛ وذلك بإبقاءِ الجروح نظيفةً، ومكافحة العدوى، ومن ناحيةٍ أخرى فقد تبيَّنَ أنَّه يُعزز من إنتاج الجهاز المناعيّ لمركّب الهستامين (بالإنجليزيّة: Histamine) الذي يُساهم في وقاية الجسم من الإصابة بالعدوى، وعلاجها.
  • المُساهمة في علاج بعض مشاكل العين: وذلك باستعماله كقطراتٍ للعيون؛ إذ ثبتَ أنَّ له تأثيراً في علاج بعض الحالات، مثل: جفاف العين، والتهاب الملتحمة، أو كما يُعرف باسم العين الوردية (بالإنجليزيّة: Conjunctivitis)، ومرضُ السَّادُّ الذي يُطلَقُ عليه اسم الماء الأبيض، وغير ذلك.
  • تعزيز وظائف الدماغ: حيثُ استُخدِمَ ماء الورد تقليديّاً باستنشاق أبخرته، أو تناوُله عبر الفم؛ فقد تبيَّن أنَّه يمتلكُ خصائصَ مُضادَّةً للاكتئاب، ومُضادّة للقلق، وهذا بدوره يُساهم في تحسين المزاج، كما أنَّه يُحسِّنُ من النوم؛ وذلك لامتلاكه تأثيراتٍ مُنوِّمةٍ مُماثلةٍ لتلك الموجودة في دواء ديازيبام (بالإنجليزيّة: Diazepam)، ومن ناحيةٍ أخرى فقد ثبتَ أنّه فعّالٌ في علاج مرض الألزهايمر، والخرَف (بالإنجليزيّة: Dementia)؛ وذلك لأنَّه يُثبّط عمل بروتين الأميلويد (بالإنجليزيَّة: Amyloid)؛ الذي يصنعه الجسم في بعض الحالات، مما يُؤثّر في وظائف الدماغ، ويُضعِف الذاكرة، كما أنَّه يقتل الخلايا.
  • علاج التهاب الحلق: وذلك لامتلاك ماء الورد خصائصَ مضادّةٍ للالتهابات، حيثُ أظهرت الدراسات أنَّ استعماله يمكن أن يُرخِّي من عضلات الحلق.
  • تعزيز عمليَّة الهضم: وذلك لتأثير ماء الورد في رفع إفراز العُصارة الصفراويِّة، والتي تُساهمُ في الحدِّ من مُشاكل الجهاز الهضميِّ، كانتفاخ البطن، واضطرابات المعدة، كما يمتلك ماء الورد تأثيراتٍ مُليِّنةً، إذ إنَّه قد يزيُد من عدد مرات الدخول إلى الحمام، ومن كميَّةِ الماء في البراز، مِمّا يجعله علاجاً فعّالاً للإمساك.
  • التَّخفيف من الصُّداع: حيث يُعتبرُ ماءُ الورد أحدَ العلاجات العطريَّة، إذ إنَّ استنشاق أبخرته، أو استخدامه على الملابس، أو وضعها على جبين المُصاب، يُخفّف من الإجهاد، الأمر الذي يُساعد على علاج الصداع، والصداع النصفيّ، أو ما يُعرَف بالشقيقة (بالإنجليزيّة: Migraines).
  • الحدُّ من القلق: وذلك وِفقاً لما نشرَتْه مجلَّة Nephro-Urology Monthly عام 2016؛ حيث أفادَتْ بأنَّ العلاج العطريَّ بماء الورد قد ساهمَ في انخفاض مُستويات القلق لدى مرضى غسيل الكلى بشكلٍ ملحوظٍ.[٥]


فوائد ماء الورد الجماليَّة

تبرزُ فوائد ماء الورد في الجانب الجماليِّ عبرَ استعماله كأحد مُكوِّنات العديد من مُنتَجات العناية بالبشرة، والشَّعر، إضافةً إلى الخلطات المُتنوِّعَة، وفيما يأتي أهمُّ هذه الفوائد:[٦][٧]

  • زيادة نضارة البشرة: ويعودُ ذلك لامتلاكه مجموعةً من الخصائص التي تحدُّ من مشاكل البشرة المُختلفة؛ إذ إنَّ خصائصه المضادَّةَ للالتهابات تُساعد على التَّخفيف من احمرار الجلد النّاتج عن تَكسُّر الشُّعيرات الدموية، أو وجود بقعٍ جلدية، كما تبيَّنَ أنَّ استخدامه بشكلٍ موضعيٍّ يُساهمُ في تقليل الالتهابات الناتجة عن حبِّ الشباب (بالإنجليزيّة: Acne)، ومن ناحيةٍ أخرى فإنَّه يمتلكُ أيضاً خصائصَ قابضةً، ومُطهِّرةً، تمنعُ انسداد المسامات عبرَ التخلُّص من الزيوت، والأوساخ المُتراكمة على البشرة، وتجدر الإشارة إلى أهميّته في ترطيب البشرة، والتخفيف من جفافها، وتهيُّجها، وعلاج حروق الشَّمس، كما أنَّه قد يُخفِّف من ظهور الهالات السوداء؛ وذلك بغمْرِ قطعةِ قطنٍ صغيرةٍ فيه، وتركها أسفل العيون.
  • الحفاظ على رطوبة الجلد: إذ إنّه يُستعملُ في تحضير خليطٍ مُرطِّبٍ عبرَ إضافته إلى مادَّة الجلسرين، وتدليك البشرة به ليَمنحها مظهراً حيويَّاً، وملمساً ناعماً، حيثُ إنَّه يُشكِّلُ طبقةً دُهنيّةً تحدُّ من فُقدان الماء، وتحفظُه داخل الجلد، كما أنَّ هذا الخليط يُزيلُ الجلد الميِّت، ويحدُّ من خطر الإصابة بمُختلَف المشاكل الجلديَّة، مثل: الجفاف، والحكّة، وحالات التهيُّج، كالتهاب الجلد الحفاظيِّ (بالإنجليزيَّة: Diaper rash)، والحروق الناتجة عن العلاج بالأشعّة، ويجب استخدام هذا الخليط بانتظام للاستفادة منه، ويُنصح باستخدامه بعد الاستحمام حيثُ يكون الجسم رطِباً.
  • تعزيز صحَّة الشَّعر: حيثُ إنَّه يُستخدم كبلسمٍ للشَّعر؛ وذلك لأنَّه يُنشِّطُ من الشعر، ويُساعد على التحكُّم بقشرة الرأس، والالتهابات، كما أنَّه يُنشِّطُ الدَّورة الدَّمويَّة، ويُساعد على نموِّ الشَّعر، إضافةً إلى قدرته على تعزيز فروة الرأس مما يمنحها المرونة، والقوّة، الأمر الذي يحولُ دون تكسُّره.[٢]
  • علاج مشاكل الأسنان: فقد يُستخدمُ ماء الورد لتقويةِ الأسنان، والتخفيف من آلام التسوُّس، بالإضافة إلى أنَّها تُستخدم كغسولٍ للفم؛ للتخلُّص من رائحة الفم الكريهة.[٢]


المراجع

  1. ^ أ ب Ana Gotter (22-5-2017), "Rose Water: Benefits and Uses"، www.healthline.com, Retrieved 17-5-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث Krishna Bora (6-12-2012), "Rose Water Benefits | Beauty Tips"، www.medindia.net, Retrieved 17-5-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Mohammad Hossein Boskabady, Mohammad Naser Shafei, Zahra Saberi, and others (Jul-Aug-2011), "Pharmacological Effects of Rosa Damascena", Iranian Journal of Basic Medical Sciences, Issue 4, Folder 14, Page 295–307. Edited.
  4. Tom Seymour (3-12-2017), "What you should know about rose water"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 17-5-2019. Edited.
  5. Cathy Wong(17-3-2019), "Health Benefits of Rose Essential Oil"، www.verywellhealth.com, Retrieved 18-5-2019. Edited.
  6. KIMBERLY JOHNSON, "Are There Benefits of Rosewater on the Skin?"، www.livestrong.com, Retrieved 18-5-2019. Edited.
  7. "Glycerin And Rose Water Liquid", www.webmd.com, Retrieved 18-5-2019. Edited.