ما هي همزة الوصل

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٥٧ ، ١٣ مارس ٢٠١٦
ما هي همزة الوصل

الإملاء

يهتمّ علم الإملاء دون العلوم العربية الأخرى بأصول كتابة اللغة العربية الصحيحة، ويَهدف إلى تصحيح الأخطاء التي قد يقع بها المتعلمون، وقد عُرف قديماً بأنّه علم الرسم، وتقويم، وإقامة الهجاء، واليد، والخطّ، والكتابة، والهجاء، ويندرج من علم الإملاء كلاً منَ همزة الوصل وهمزة القطع، حيث إن القدرة على التفريق بينهما أمر مهم، وقد يجهل عدد كبير من الأفراد كيفية ومواضع كتابة كل منهما، وفي هذا المقال سنتطرق للحديث عن تعريف همزة الوصل ومواضع كتابتها.


همزة الوصل

هي أحد فروع الهمزات في اللغة العربية، وهمزة الوصل هي الهمزة التي ننطقها في بداية الكلمة، ولا ننطقها إذا لحقت كلمة أخرى، وتشتهر بأنّها تكتب ألفاً بلا همزة، وسمّيت بهمزة الوصل لأنّها توصل للنطق بالكلمة، أمّا من حيث النطق فإنّها تنطق إذا ابتدئ بها، أمّا في حال اتصالها بما قبلها الكلام فإنّه علينا وصلها دون نطقها، وهذا هو سبب تسميتها.


مواضع همزة الوصل

لتعرف على مواضع همزة الوصل سنقوم بذكر حالاتها في الأسماء والأفعال والحروف على النحو التالي:


همزة الوصل في الأسماء: توجد الهمزة في اثني عشر موضع أبرزها: ابن، ابنة، امرأة، اثنان، اسم، اثنتان، ابنان.

إنّ أول حرف من كلّ كلمة هو همزة وصل، حيث إنّنا عندما نقف عليها ننطقها، أمّا إذا وصلنا الكلام فإنّها لا تنطق أبداً، وكأنها غير موجودة أصلاً، وعندما نقوم بنطقها في بداية الكلام، فتبقى موجودة، رغم أنّه من الأسهل علينا تجاهلها.


همزة الوصل في الأفعال

نجد لها ثلاث مواضع في الأفعال الثلاثية، والخماسية، والسداسية، ونلاحظ أنّنا لم نذكر الأفعال الرباعية؛ لأنّ همزتها همزة قطع وليست همزة وصل، ونذكر أنّه في الحالات التي قمنا بذكرها سابقاً يجب أن نبقى دقيقين في ملاحظة الأمر حتى لا نُخطئ، وسنتطرّق لتوضيح كلاً على حدة:


  • الأفعال الثلاثية: كفعل الأمر الثلاثيّ، كمثال على ذلك فعل الأمر من الفعل الماضي (قرأ) هو (اقرأ)، وفعل الأمر من الفعل الماضي (سرح) هو (اسرح)، فهذه الأفعال إن دققنا فيها لوجدنا أنّها كتبت الهمزة فيها على شكل همزة وصل.
  • الفعل الخماسي: ويكون في الفعل الخماسي الماضي منه والأمر منه والمصدر منه، ومثال ذلك الفعل الماضي (انطلقَ)، الأمر منه (انطلقْ)، والمصدر (انطلاق)، ونلاحظ أنَّ الهمزة فيها جميعا كانت همزة وصل.
  • الفعل السداسي: ومثله مثل الفعل الخماسي فإنّ الفعل الماضي منه والفعل الأمر منه والمصدر، ونورد هنا مثال ذلك الفعل الماضي (استقبلَ)، فإنّ الفعل الأمر منه (استقبالْ)، والمصدر من الفعل هو (استقبال).


همزة الوصل في الحروف

خاصة في (ال) التعريف، ونلاحظ أنّهُ إنَّ دخلت همزة الاستفهام على المعرف بـ (أل) تُقلب همزة الاستفهام وهمزة الوصل إلى مدة ، مثل: آلساعة لك؟.


مواضع حذف همزة الوصل

  • إذا سبقتها همزة استفهام: أستسلم العدو؟
  • إذا سبقتها لام الابتداء: لَلفتى.
  • تحذف من البسملة : بسم الله الرحمن الرحيم.
  • نحذف همزة (ابن) في ثلاثة مواقع:
  • إذا وقعت بين علمين الثاني والد الأول ولم تقع (ابن) في بداية السطر: محمد بن عبدالله
  • إذا سبقت بحرف نداء: يا بن عبد الله
  • إذا سبقت بهمزة الاستفهام : أبنك محمد؟
  • نحذف همزة (امرؤ، امرأة) إذا سبقتها (ال) : فتصبح (المرء ، المرأة).