ما يقال في تهنئة رمضان

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:١٨ ، ١٠ ديسمبر ٢٠١٨
ما يقال في تهنئة رمضان

رمضان

شهر رمضان هو الشهر الذي أُنزل فيه القرآن الكريم على الرسول صلى الله عليه وسلم وتحديداً في ليلة القدر، والتي تعادل بخيرها ألف شهر، ويعد شهر رمضان المبارك شهر الرحمة والمغفرة، وتكثر فيه أعمال الخير خاصة مساعدة الفقراء والمحتاجين، وفي هذا المقال سنقدم لكم كلمات تهنئة جميلة عن رمضان.


كلمات عن رمضان

  • وَتمضِي بِنا الأَيام وَتتعاقب الأَسابيع وتتوالى الشهور، ويقترِب مِنا قُدُوم شَهَر الخَير والبركَة وَالرحمات، ويَعلو حِدَاء المُؤمِنين وَدعاؤهم الخَالِد: اللهمَّ بَلِغنَا رَمَضَان.
  • الله يزيد هالوجه المنور نور، ويعطيه من حلا الحور، ويبلغه رمضان وهو مسرور.
  • عسى رمضانك مبارك، وكل لحظاتك تبارك، وجنة الخلد داري ودارك، والنبي جاري وجارك.
  • أبعث سلامي مع الطير وأسبق الكل والغير وأقولك: كل رمضان وأنت بخير.
  • باقة أزهار وورود وسلة بخور وعود وكل عام وأنت بخير ورمضان عليك يعود.
  • يسعدك ربي يا ست الكل وكل رمضان بالفرحة يطل وتهنئة لكِ قبل الكل.
  • أمانينا تسبق تهانينا وفرحتنا تسبق ليالينا ورمضان مبارك عليك وعلينا.
  • اللهمّ بلّغنا رمضان، وأعنّا على الصيام والقيام وقراءة القرآن.
  • أهديكم أجمل شعور وأحلى بخور بحلول شهر رمضان المبارك.
  • أيام ولَيَالِي زَاحِفة إلَينا بين ثَنَاياهَا إشراقات، فَأيَّامُها بَرَكات وَلَيَالِيهَا رَكَعَات، وساعاتها دَعَوات، وَقرآن وَصَلَوات، واعتكاف وخَلَوات إنهُ رمضان، بَلَغَكُمْ الله الشَّهَر، وَأجرَى فِيه حَسَناتُكم مَجرَى النَّهر، وأسعدَكُم مَدَى الدَّهر.
  • بمُناسبة قُربْ شَهَرْ رَمَضَان أرجو مِن الله الحنّان المنّان أن يبلغنا شَهَر الرَّحمة والغفرَان.
  • أسأل الله لكم في شهر رمضان حسناتٍ تتكاثر، وذنوباً تتناثر، وهموماً تتطاير، وأن يجعل بسمتكم سعادة، وصمتكم عبادة، وخاتمتكم شهادة، وأن يجعل رزقكم في زيادة، وبكل زخة مطر وبعدد من حجّ واعتمر أدعو الله أن يتقبل صالح العمل.
  • شهر يرتفع فيه الدرجات، شهر عظيم، شهر جميل، شهر يُشعر المسلم بالفرحة، شهر رمضان الكريم.
  • غسل الله قلبك بماء اليقين، وأثلج صدرك بسكينة المؤمنين، وبلّغك شهر الصائمين، وَأعاده عَلينا كَثيراً مِن الأزمَان، ولا جعلَنا فيهِ مِن أهل الحِرمان.
  • اللهم أعِنّي وأَعِن أَحبتي فيهِ عَلى صِيامِهِ وقِيامِه، وجَنّبني وَجَنِّب أحِبتِي فيهِ مِن هَفَواتِهِ وَآثامِه، وارزقني وَارزق أحِبتِي فيهِ ذِكرَكَ بِدَوامِهِ بِتَوفيقِكَ يا هادِيَ المُضلِّين.
  • الله ينَوّرْ قلوبكم بالقرآن، ويجمَعني بكمْ في ظِلّ الرَحمن، وَيبَلِّغنا سَوِياً بَرَكَة شَعبان وعتق رَمَضَان وَغفران الكَريم المَنّان، وَأن يَجمَعنا أنا وأنت وَمَن أحبّنا فيه فِي دار الجنان.
  • يَا شَهَرْ قدُومك خِير وكلنا دُونكْ غِير، نَسْأل الله يَكتبنا مِن أهل الخِير.


عبارات عن رمضان

  • يا رَب، يا رَحمن، يا منّان بلِغنا رَمَضان واجعلنا نزهى حسناً وَسَط الجِّنان.
  • في رمضان أغلق مدن أحقادك، واطرق أبواب الرحمة والمودة، فارحم القريب وودّ البعيد، وازرع المساحات البيضاء في حناياك، وتخلّص من المساحات السوداء في داخلك.
  • في رمضان صافح قلبك، ابتسم لذاتك، صالح نفسك، وأطلق أسر أحزانك، وعلِّم همومك الطيران بعيداً عنك.
  • في رمضان أعد ترتيب نفسك، لملم بقاياك المبعثرة، اقترب من أحلامك البعيدة، اكتشف مواطن الخير في داخلك، واهزم نفسك الأمّارة بالسوء.
  • في رمضان جاهد نفسك قدر استطاعتك، واغسل قلبك قبل جسدك ولسانك قبل يديك، وأفسد كل محاولاتهم لإفساد صيامك، واحذر أن تكون من أولئك الذين لا ينالهم من صيامهم سوى العطش والجوع.
  • في رمضان سارع للخيرات، وتجنّب الحرام، واخفِ أمر يمينك عن يسارك، وامتنع عن الغيبة كي لا تفطر على لحم أخيك ميتاً.
  • في رمضان احذر الظنّ السيء أو الإساءة لأولئك الذين دمروا شيئاً جميلاً فيك، وإياك والظلم فالظلم ظلمات يوم القيامة.
  • في رمضان اكتب رسالة اعتذار مختصرة لأولئك الذين ينامون في ضميرك ويُقلقون نومك ويغرسون خناجرهم في أحشاء ذاكرتك لإحساسك بأنّك ذات يوم سببت لهم بعض الألم.
  • في رمضان افتح قلبك المغلق بمفاتيح التسامح، واطرق الأبواب المغلقة بينك وبينهم، وضع باقات زهورك على عتباتهم، واحرص على أن تبقى المساحات بينك وبينهم بلون الثلج النّقي.
  • اللهمّ إنّي أحب عبدك هذا فيك فأحبه وبلّغه شهر رمضان يا كريم.
  • أقرّ الله عينك في رمضان بلذة الأسحار وصحبة الأخيار وِرحمة الغفّار وَجنة الأبرار.
  • رفع الله قدرك، وفرّج كربك، وبلّغك شهرك شهر الرحمة ودمت لمن أحبك.
  • برائحة العطر والمسك والعود رمضان علينا وعليكم يعود، شهر الخير والكرم والجود أقدم لك أجمل تهاني من قلب ودود.


عبارات جميلة عن رمضان

  • في رمضان تستقر أعين المُصلّين موضع السّجود، وتسرح قلوبهم في تسبيحات الله، وتتثبّت أيديهم فوق صدورهم، وتتحوّل أرجلهم إلى أوتاد تُصلّي وتذرف الدموع رغبة فيما عند الله تعالى وخشية له، وتأبى أرواحهم أن تخرج من الصلاة قبل الإحساس بحالة من الانتشاء لما تلقاه من بهجة ناتجة عن طاعة الله تعالى.
  • في رمضان يحرص الجميع على إكمال ركعات التراويح حتى تجد دعاء الإمام يختم بها، فيدعو والناس تؤمّن على هذا الدعاء، ويرجو والناس من الله تطلب، وتبدأ أمنيات العباد ترتفع إلى خالقهم، والأيادي تُرفَع والأكفّ تتعانق، وما أن ينتهي من الدعاء حتّى يستشعر المُصلّون أنّ دعواتهم قاب قوسَين أو أدنى من الاستجابة، وأنّ السّماء قد فُتحت على مصراعَيها، وأن الله لن يخيب قلوباً آمنت به، وتوكلت عليه، ولجأت إليه.
  • في رمضان يتراود إلى الروح إحساس غريب، وثقة عالية تدبّ في النّفس كل ليلة، حيث يشعر الإنسان بأنّ الله قد أعتق الرّقاب، وغفر الذّنوب، وتجاوز عن الخطايا، ونال الإنسان رضا الله ومغفرته.
  • في رمضان تتعايش الروح في عالم التقوى، وتصعد في مراتب السماء طالبة مغفرة الله تعالى، فتكون الروح خفيفة، ويتقرب المسلم من ربه بالعديد من الأعمال الصالحة، وتزيد بركة الأعمال، وترتفع الدرجات، ويشعر الإنسان بقوة الإيمان، وتبكي عينه من خشية الله لتطرق باب السماوات راجية رب العالمين.