متى بدأت الثورة الصناعية

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٣٩ ، ٣١ أكتوبر ٢٠١٦
متى بدأت الثورة الصناعية

مفهوم الثورة الصناعية

الثورة الصناعية هو مصطلحٌ يُطلق على استبدال العمل اليدوي بالماكنات والآلات، كما يعني أيضاً الفترة التي شهدتها بلدان أوروبا الغربية والتي حدثت فيها نهضةٌ نوعيةٌ شاملةٌ، بحيث شملت هذه النهضة مختلف فروع ومجالات الحياة، ممّا أدّى إلى ظهور العديد من الاختراعات والاكتشافات المهمة التي أحدثت تغييراً كبيراً في حياة الناس والدول، بحيث شمل هذا التغيير الجوانب السياسية، والاقتصادية، والاجتماعية، والعلمية، والثقافية سواءً كان ذلك في دول أوروبا أو غيرها.


ظهور الثورة الصناعية

امتدّ عصر الثورة الصناعية في الفترة الواقعة بين عام ألفٍ وسبعمئةٍ وستين وحتّى عام ألفٍ وثمانمئةٍ وأربعين. وقد بدأت شعلة الثورة الصناعية بعد اختراع الآلة البخارية في إنجلترا وذلك في القرن الثامن عشر، ثمّ انتقلت إلى باقي دول غرب أوروبا، ثمّ إلى جميع أنحاء العالم، حيث تعتبر إنجلترا هي الدولة الأولى التي بدأت فيها هذه الثورة؛ ولعلّ السبب في ذلك يعود إلى أنّها كانت دولةً قويةً من الناحية الاقتصادية، بالإضافة امتلاكها موقعاً جغرافياً استيراتيجياً جعلها بعيدةً عن مناطق المشاكل.


الثورة الصناعية في بريطانيا

انطلقت الثورة الزراعية في بريطانيا في منتصف القرن الثامن عشر ممّا أدّى إلى تحسين المستوى المعيشيّ لسكان الأرياف، والذي أدّى إلى تزايد إقبالهم بشكلٍ كبير على استعمال المعدات الزراعية المتطورة، بالإضافة إلى قيام المزارعين بادخار جزءٍ من أموالهم في تطوير المشاريع الصناعية، ممّا أدى إلى استخدام الآلات الزراعية الحديثة في الزراعة وبالتالي الاستغناء عن عددٍ كبيرٍ من المزارعين، وتوفير يدٍ عاملةٍ رخيصةٍ للعمل في المصانع، وأخلاق العمل البروتستانتية كالتواضع والصدق والمثابرة أحد أسباب ظهور هذه الثورة في بريطانيا.


انتشار الثورة الصناعية

لم تبق الثورة الصناعية مقتصرةً على بريطانيا وحدها بل انتقلت منها إلى العديد من الدول الأخرى والتي عملت جاهداً لتحقيق الثورة الصناعية بين مصانعها ومجالات حياتها، ولم ينتهي القرن التاسع عشر حتّى انتشرت الثورة الصناعية بشكلٍ كبيرٍ وامتدت إلى مناطق مختلفة من العالم منها: أوروبا الغربية، وأمريكا الشمالية، بالإضافة إلى اليابان، وفي ذلك الوقت بدأت ألمانيا في إطلاق أول سكةٍ حديديةٍ تعمل بنظام الآلة البخارية.


نتائج الثورة الصناعية

أدت الثورة الصناعية إلى إحداث تغييراتٍ كبيرةٍ في مختلف المجالات في العالم كله، ومنها جعل بريطانيا من أغنى الدول في العالم ممّا مكنها من إقراض الأموال للعديد من الدول المختلفة منها: مصر، والدولة العثمانية، بالإضافة إلى العديد من الدول الأخرى التي كانت بحاجةٍ إلى مصدرٍ للدخل، وفيما بعد ونتيجة الاستغلال الكبير الذي حدث للأيدي العاملة من قبل رؤوس الأموال حدثت العديد من الإضرابات في الكثير من الدول الصناعية ممّا دفع العديد من الفلاسفة والمفكرين في ذلك الوقت إلى الكتابة عن الرأسمالية واستغلالها الشديد للعمال دون إعطائهم حقوقهم الأساسية.