متى توفي ابن بطوطة

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٠٣ ، ١٢ مايو ٢٠١٩
متى توفي ابن بطوطة

وفاة ابن بطوطة

توفي الرحالة ابن بطوطة (بالإنجليزية: Ibn Battuta) في عام 1368م أو عام 1369م، كما يُقال إنه توفي عام 1377م في المغرب، فلا يوجد ما يؤكد على تاريخ وفاة ابن بطوطة بالتحديد، وقد عاد ابن بطوطة إلى المغرب في عام 1353م بعد رحلاته الطويلة في جميع أنحاء العالم، وبناءً على طلب من سلطان المغرب له بتوثيق ذكرياته، قام الكاتب ابن جزي بكتابتها وتزيينها بالزخارف والشعر.[١]


نبذة عن حياة ابن بطوطة

ولد ابن بطوطة في بلدة طنجة في المغرب، في 25 شباط من عام 1304م، وقد نشأ في عائلة تميزت بأنها من الباحثين في القانون، لذلك اهتمت بتنشئته على العلم، إلا أنه لم يكن في مدينة طنجة مدرسة أو كلية للتعليم العالي، لذلك تولدت عنده الرغبة في السفر للعثور على أفضل المعلمين والمكتبات التي كانت تتوافر معظمها في القاهرة، والإسكندرية، ودمشق، كما رغب بالذهاب لأداء فريضة الحج في مكة بدافع إخلاصه العميق لإيمانه، فانطلق من طنجة إلى مكة على ظهر حمار في عام 1325م وقد كان في سن الحادي والعشرين.[٢]


رحلات ابن بطوطة

ذهب ابن بطوطة لاستكشاف إفريقيا في عام 1331م، ثم انتقل إلى مدينة الأناضول في تركيا، حيث زار القسطنطينية ومسجد آيا صوفيا، وخلال الفترة بين عامي 1332م و1333م انطلق سيراً على الأقدام ليصل إلى الهند بعد معرفته بأن السفينة ستستغرق وقتاً طويلاً للوصول إليه، حيث عبر آسيا الوسطى ووصل إلى الهند بعد عام تقريباً من الوقت الذي كانت ستستغرقه السفينة لإيصاله إليها، حيث تولى منصب كبير القضاة في مدينة دلهي، ثم انتقل بعد ذلك إلى الصين حيث تم تعيينه قاضياً مرة أخرى، ثم ذهب إلى جزر المالديف ليعمل قاضياً أيضاً.[٣]


سافر ابن بطوطة بعد ذلك إلى سيلان في ماليزيا، ثم عاد إلى الهند، وعَبَر الصحراء الكبرى، وشق طريقه عبر الشرق الأوسط، وخلال رحلاته تزوج ابن بطوطة سبع مرات، وأنجب عدداً من الأطفال، ولديه ثروات كبيرة، لكنه لم يكن يسافر إلا باصطحاب ملابسه، وخلال رحلاته تعرض للسرقة، وكانت حياته مهددة من قِبل السلطان.[٣]


المراجع

  1. Ivan Hrbek, "Ibn Baṭṭūṭah"، www.britannica.com, Retrieved 25-4-2019. Edited.
  2. Cynthia Stokes Brown, "Ibn Battuta"، www.khanacademy.org, Retrieved 25-4-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Joshua J. Mark (7-2-2019), "Ibn Battuta"، www.ancient.eu, Retrieved 25-4-2019. Edited.