محافظة بلقرن

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٣٧ ، ٢١ أكتوبر ٢٠١٨
محافظة بلقرن

محافظة بلقرن

هي إحدى المحافظات الموجودة في منطقة عسير في دولة السعوديّة، والتي توجد في المنطقة الجنوبيّة الغربية لشبه جزيرة العرب على ارتفاع 2000 قدم عن مستوى البحر، بين خطوط طول 41.30 -42.05 نحو الشرق ودوائر عرض 19.10 -19.41 نحو الشمال، وترتبط محافظة بلقرن من حدودها الشماليّة مع محافظة بلجرشي كما ترتبط من حدودها الجنوبيّة مع بني عمرو، بينما ترتبط من حدودها الغربية مع محافظة العرضيات ومن حدودها الشرقية مع بيشة، وتشتهر بلقرن باحتوائها على عدد كبير من المحميّات الطبيعيّة، والتي تشتمل على أصناف مختلفة من الحيوانات والطيور، أما مركزها الحضريّ فيتمثل في مدينة سبت العلاية باعتبارها المركز التجاريّ الأهم في المحافظة، وذلك لاحتوائها على العديد من الأسواق الحديثة والقديمة، كما تحتوي على عدد من المنتزّهات والحدائق العامة ومن أهمها منتزها طلالة وشيبانه.


مناخ محافظة بلقرن

ساعد الارتفاع العالي الذي تمتد عليه محافظة بلقرن على اكتسابها مناخ متميّز يختلف عما حولها من محافظات أخرى، حيث تعتدل درجات حرارتها خلال فصل الصيف بينما تكون باردة خلال فصل الشتاء، أما الأمطار المتساقطة عليها فغالباً ما تتكوّن بسبب التقاء الأعاصير المتوجّهة نحوها من البحر الأبيض المتوسط والأمطار الموسميّة المتوجهة نحوها من المحيط الهندي، وتكون كمية الأمطار غزيرة ومفاجئة مصحوبة بعواصف قويّة من الرعد والبرق، كما يساعد ذلك في انخفاض درجات الحرارة في ساعات الليل خلال فصل الشتاء إلى ما دون الصفر، مع انبعاث كثيف للضباب على قممها العالية بشكل يعيق رؤية المارة في عدد من مدنها، أما في فصل الصيف فتبقى درجاتها معتدلة بحيث لا تتعدى 27 درجة مئويّة.


تقسيمات محافظة بلقرن

تنقسم محافظة بلقرن إلى ثلاثة أجزاء رئيسيّة وهي:

  • السراة، وهي قسم من السلسلة الجبليّة السراوات والتي تبدأ من جنوب اليمن وتنتهي في شمال العقبة، كما تفصل ما بين تهامة في الغرب ونجد في الشرق.
  • تهامة، وتتمثل في المناطق الغربيّة من السراة وتمتاز بتنوع التضاريس فيها، كما تحتوي على منطقة سهليّة بها العديد من الوديان الممتدّة حتى البحر الأحمر.
  • الإصدار، وهي مساحة ضيّقة تنحصر بين كل من منطقتي تهامة والسراة في الأجزاء الغربيّة لجبال السروات، وتعرف الإصدار بكونها المشتى المفضّل لأهالي محافظة بلقرن حيث يلجؤون إلى هذه المنطقة في فصل الشتاء بحثاً عن الدفء وهرباً من برد المناطق العالية، كما تحتوي على عدد من الشلالات المائيّة والمناظر الطبيعيّة الفاتنة والرمال النظيفة التي تجذب الكثير من هواة الطبيعة نحوها.
361 مشاهدة