محافظة تمير

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٣٨ ، ٢٧ أكتوبر ٢٠١٦
محافظة تمير

محافظة تمير

محافظة تمير هي مدينة سعوديّة تبعد مسافة 140 كيلومتراً إلى الشمال الغربيّ من مدينة الرياض عاصمة المملكة العربيّة السعوديّة، حيث تتبع هذه المدينة لمحافظة المجمعة الموجودة في مدينة الرياض من الناحية الإداريّة، ويبلغ عدد سكانها 10.000 نسمة، ويرجع سبب تسميتها بهذا الاسم إلى وقوعها في وادي ينبت الذي يتميّز بكثرة أشجار النخيل والتي تحتوي على التمر. في هذا المقال سنتحدّث عن محافظة تمير.


جغرافية محافظة تمير

تتميّز أرض محافظة تمير باحتوائها على العديد من المرتفعات التي ترتفع ما بين 620 متراً إلى 670 متراً عن سطح البحر، وتتميّز تربتها بأنّها حصوية وطينيّة وخاصّةً في الأودية؛ كما أنّها تعتبر تربةً صالحةً للزراعة.


مناخ محافظة تمير

يتميّز المناخ في هذه المحافظة بأنّه مناخ صحراويّ جاف في فصل الصيف وبارد في فصل الشتاء بشكلٍ عام، حيث تبلغ أقصى درجة حرارة على أراضي هذه المحافظة 42 درجةٍ مئويّةً، أمّا بالنسبة لدرجة الحرارة الوسطى فتبلغ 30 درجة، ودرجة الحرارة الدنيا تبلغ درجتين مئويتين، كما تتميّز هذه المحافظة بهطول الأمطار عليها حيث يبلغ معدل الأمطار 100 ملمترٍ في السنة، كما تصل نسبة الرطوبة فيها 35%.


تاريخ محافظة تمير

كانت هذه المحافظة في القدم تعتبر مورداً مائياً للعديد من القبائل، وبعد بعثة النبي محمد صلّى الله عليه وسلّم دخلت في الإسلام كغيرها من القبائل العربية، كما وشاركت في الفتوحات الإسلاميّة فيما بعد، ثم استقرت فيها العديد من القبائل العربية بسبب احتوائها على مورد ماء ولعل أشهر هذه القبائل هي قبيلة التيم التي استقرّت في تمير، ممّا ساهم في تحويلها من موردٍ مائيّ إلى قرية يسكنها الناس، وفي عهد أمير المؤمنين عمر بن الخطاب ازدادت أهمية هذه المدينة؛ والسبب في ذلك يعود إلى كونها حلقة وصل بين كل من مدينة حجر باليمامة ومدينة الكوفة الموجود في العراق والتي كانت أحد المدن المهمة في العصر الإسلاميّ، وفي عام 1819 وتحديداً في عهد الدولة السعوديّة الثالثة قام الملك عبد العزير بإرسال وفد من أهالي مدينة تمير إلى منطقة سدير؛ لدعوتهم للانضمام إلى هذا الملك وقد تمت الإجابة بالموافقة على ذلك، وقد خرج من أهالي هذه المدينة العديد الجهاديين الذين وقفوا مع الملك عبد العزيز.


آثار محافظة تمير

تحتوي هذه المدينة على العديد من الآثار والمعالم ومن أهمها: جبل خزة، وسد تمرية، ومبنى البلدية، وحامي القصيرات، وسور الجماعة، والمراجيم، وقلعة المرقب، بالإضافة إلى قصر كاظم، بالإضافة إلى العديد من شوارع تمير القديمة مثل شارع مقنص وهو الشارع الرئيسي في المحافظة كما أنّه أوسع شارع فيها حيث يبلغ عرضه 3 أمتار، وشارع السليل، وشارع العاير، وشارع المحابيب.