محافظة حولي

كتابة - آخر تحديث: ١٩:١٧ ، ٢٠ أكتوبر ٢٠١٨
محافظة حولي

محافظة حولّي

إحدى المحافظات الكويتية الواقعة على الساحل الخليجي، يسكنها ما يقارب الستمئة وأربعة وستين ألف ومئتين واثنين وتسعين نسمة؛ لذلك تعدّ من أكبر المحافظات في الكويت، ولا يتوقّف سكانها على الكويتين فقط بل يقطنها سكان من جنسيات عربية متنوعة، والذي يساعد على ذلك هو تنوع المشاريع التجارية والسكانية فيها، وتعدّ منطقة السالمية أكبر وأجمل مناطقها التجارية، حيث تحتوي على مجموعة من الأسواق الضخمة، وفيها شارع الخليج العربي الذي يمتدّ ويصل إلى العاصمة، إضافةً لمجموعة من المنتزهات الترفيهية التي سكن فيها كبار الشخصيات المرموقة، كالملكة رانيا العبد الله، ولا ننسى المشاريع الضخمة فيها والتي تتضمّن العمل على تطوير الشوارع فيها، مثل: شارع سالم المبارك، وشارع بيروت، وشارع تونس.


مناطق محافظة حولّي

تتألف حولّي من ستة عشر منطقة مهمة، أبرزها السالميّة، والحولّي، والسلوى، والجابرية، والرميثيّة، والبيان، والشمرف، والشعب، والسلام، وحطين، والزهراء، وضاحية مبارك العبد الله الجابر، والشهداء، والبدع، والصديق، مرتبةً بحسب عدد السكان فيها، وتعد منطقة الحولّي هي العاصمة أو المركز الرئيسيّ لها، وفيها يقع مبنى المحافظة، تحديداً في الزاوية التي يتقاطع فيها شارع بيروت مع شارع تونس، كما وتنقسم المحافظة إلى مجموعة من الأحياء السكنيّة الصغيرة، لا يسكن فيها إلى كبار السن وتتضمن حولّي الممتدة من منطقة الميدان حتّى شارع تونس، والنقرة التي تمتد من شارع تونس وتصل حتّى نهاية منطقة حولّي الجديدة، منقسمةً إلى أربعة أحياء؛ نقرة الشماليّة، ونقرة الجنوبية، إضافةً إلى نقرة عثمان ونقرة الطواري.


محافظو محافظة حولّي

توّلى إدارتها مجموعة من المحافظين، أبرزهم:

  • الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، تولّى شؤونها في الفترة ما بين الحادي والعشرين من فبراير للعام 1962م وحتّى الخامس عشر من فبراير للعام 1978م.
  • الشيخ جابر مبارك الحمد الصباح، تولّى شؤونها في الفترة ما بين التاسع عشر من مارس للعام 1979م وحتّى الثلاثين من سبتمبر للعام 1985م.
  • السيّد عبد الرحمن عبد الله المحجم، تولّى شؤونها في الفترة ما بين الأول من نوفمبر للعام 1985م وحتّى الأول من مارس للعام 1987م.
  • الشيخ سلمان حمود الصباح، تولّى شؤونها في الفترة ما بين التاسع من ديسمبر للعام 1987م وحتّى التاسع من أكتوبر للعام 1988م.
  • السيّد عبد اللطيف محمد البرجس، تولّى شؤونها في الفترة ما بين الثاني عشر من أكتوبر للعام 1988م وحتّى الثاني من أغسطس للعام 1990م.
  • الدكتور داوود مساعد الصالح، تولّى شؤونها في الفترة ما بين الخامس من أغسطس للعام 1991م وحتّى السادس والعشرين من نوفمبر للعام 1999م.
  • السيّد إبراهيم جاسم المضف، تولّى شؤونها في الفترة ما بين السابع والعشرين من نوفمبر للعام 1999م وحتّى السادس من أكتوبر للعام 2000م.
  • السيّد عبد الحميد حجي عبد الرحيم، تولّى شؤونها في الفترة ما بين السابع من نوفمبر للعام 2000م حتّى العام 2006م.
  • في الفترة ما بين العام 2006م وحتّى العام 2014م تولّى شؤونها اللواء عبد الله الفارس.
  • منذ العام 2014م عُيّن الشيخ أحمد نواف الأحمد الصباح محافظاً لها.