محافظة مبارك الكبير

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٢٦ ، ٢٧ أغسطس ٢٠١٦
محافظة مبارك الكبير

الكويت

تألّفتْ دولة الكويت في بداياتِ قيامها من ثلاثِ محافظاتٍ رئيسيّة، وهي: محافظة العاصمة، وحولي، والأحمديّ، وجاء هذا التقسيمُ وفقاً للمرسوم الأميريّ الصادر عام 1962م، ومع مرور الزمن بدأ عددُ المحافظات بالازدياد شيئاً فشيئاً، فأضيفتْ محافظة رابعة إلى البلاد في عام 1979م وهي محافظة الجهراء، أمّا محافظةُ الفروانية فتعتبر الخامسة، حيثُ انضمّت إلى محافظاتِ الكويت في عام 1988م، أمّا محافظة مبارك الكبير فقد ضُمّتْ إلى المحافظات الكويتيّة في السابع والعشرين من نوفمبر من عام 1999م.


تتصدّر محافظةُ الجهراء المرتبة الأولى على مستوى البلاد من حيث المساحة، أمّا محافظة العاصمة فتحظى بالأهميّة الكبرى إداريّاً؛ نظراً لوجود مقرّ الحكم فيها والدوائر الحكوميّة ومجلس الأمة، أمّا محافظة الفروانية فتعتبرُ الأكبرَ على مستوى الكويت من حيث التعداد السكانيّ، بينما تحظى محافظة مبارك الكبير بأهميّةٍ كبيرة كونَها الأحدثَ تأسيساً.


محافظة مبارك الكبير

تعّد محافظة مبارك الكبير واحدة من المحافظات الكويتيّة الحديثة النشأة، إذ يعودُ تاريخُ إنشائها إلى عام 27 نوفمبر من عام 1999م، وجاء قرار تأسيسِها بأمرٍ رسميّ من الحاكم السابع للكويت الشيخ مبارك الصُباح، واستمدّتِ المحافظة تسميتها من لقب الشيخ "مبارك الكبير"، وتعّد المحافظة الأخيرة على مستوى البلادِ من حيث التأسيس.


تشيرُ إحصائيّاتُ التعداد السكانيّ لأواخر عام 2007م بأنّ عدد سكان المحافظة قد تجاوز 210.599 نسمة تقريباً، وتمتدُّ مساحتها إلى أكثر من 100 كم². وتقسّم المحافظة تقسيماً إداريّاً إلى ثماني مناطقَ رئيسيّة، وهي: ضاحية صباح السالم، ضاحية المسيلة، ضاحية العدان، ضاحية القصور، ضاحية القرين، ضاحية أبو فطيرة، منطقة صبحان، ضاحية الغنيطيس، ضاحية الغنطاس، ضاحية مبارك الكبير.


من الجدير بالذكر أنّ محافظة مبارك الكبير عبارة عن حدودٍ جُمعَ بين ثناياها عددٌ من المناطق الموزعة في عددٍ من المحافظات، وهي الفروانية والأحمديّ والفروانية، وجُمعت هذه المناطق التي كانت تابعة لمحافظة حولي والمناطق الوسطى تحت مسمّى محافظة مبارك الكبير.


منطقة مبارك الكبير

تقعُ منطقة مبارك الكبير إلى الجنوبِ من العاصمة الكويتيّة بنحو 18 كيلومتراً تقريباً، وجاءت التسمية تكريماً للشيخ مبارك الصباح، وتكتظُّ المنطقة بالسكان، وتعتبرُ منطقة حيويّة إذ تضمُّ سوقاً مركزيّاً وجمعيّة مبارك الكبير التعاونيّة، بالإضافة إلى عددٍ من الدوائر الحكوميّة والمساجد.


ميناء مبارك الكبير

أقيم مشروعُ ميناء مبارك الكبير فوقَ أراضي جزيرة بوبيان الكويتيّة، ويحظى بموقعٍ جغرافيّ حيويّ في الجزء الشمالي من الخليج العربيّ، ويعتبرُ من أقربِ الموانئ للسواحل العراقيّة، ويُشار إلى أنّ الموقعَ يعتبر ذا أهميّةٍ وخطورة تتزايدُ باستمرار؛ نظراً للموقع المطلّ على معبر ناقلات النفط والبواخر القادمة إلى الموانئ العراقيّة.