مدن مغربية سياحية

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:١٤ ، ٢٥ أكتوبر ٢٠١٦
مدن مغربية سياحية

المغرب

عاصمتها هي مدينة الرباط، ورسمياً اسمها المملكة المغربيّة، وتقع في الجهة الغربيّة الشماليّة من قارة أفريقيا، وتبلغ مساحة أراضيها 710.830 كم²، وتقسم إدارياً إلى 62 محافظة، ونظام الحكم فيها ملكيّ دستوريّ، وبلغ عدد سكانها حسب إحصائيات عام 2014م 33.848.242 نسمةً، ولغتها الرسمية اللغة العربيّة واللغة الأمازيغية، وعملتها الرسمية الدرهم المغربيّ.


مدن مغربية سياحية

مدينة الرباط

هي عاصمة المغرب الإدارية، تأسست في العام 1146م، وتقع على ساحل المحيط الأطلسي، وتبلغ مساحة أراضيها 118 كم²، ومن أبزر معالمها السياحية: موقع شالة، وباب الرواح الواقع في الجهة الغربيّة من السور، وقصبة الوداية التي شيّدها المرابطون، ومغارة دار السلطان التي تقع في الجهة الجنوبية من مدينة الرباط، وموقع الروازي الصخيرات، وصومعة حسان التي تقع في عين الزائر، والسور الموحدي الذي بُني بأمر من السلطان يعقوب المنصور الموحديّ.


مدينة الصويرة

تقع في الجهة الغربيّة من المغرب، وتتبع إدارياً إلى إقليم الصويرة، وتبلغ مساحة أراضيها 90 كم²، ومن أبرز معالمها السياحية: الحي اليهودي (الملاح) الذي شُيّد في أواخر القرن السادس عشر للميلاد، والمدينة القديمة التي وضعت في قائمة مواقع التراث العالمي في المغرب في العام 2001م، و جزيرة موغادور التي تقع قبالة شاطئ الصويرة، وساحة مولاي الحسن التي تعدّ من أكثر المناطق شهرةً في المدينة.


مدينة سلا

تأسست في القرن الأول قبل الميلاد، وتقع بالقرب من مدينة الرباط العاصمة على الضفة الشماليّة من نهر أبي رقراق، وتبلغ مساحة أراضيها 95.48 كم²، وتقسم إدارياً إلى خمس مناطق، ويبلغ عدد سكانها حسب إحصائيات عام 2014م 890,403 نسمة، ومن أبرز معالمها السياحية: برج باب سبتة، وسوق القيسارية، وقصبة كناوة التي تعرف باسم القصبة الإسماعيلية، وباب المريسي، والرياحات، ومسجد الشهباء المشيد في العام 1075م أيام حكم الموحدين، ومتحف باب الخميس، ودار البارود التي شيدت بهدف تخزين السلاح والبارود، وسور الماء العظيم، ومكتبة المسجد الأعظم، والمسجد الأعظم، وضريح الوليّ الصالح سيدي أحمد بنعاشر.


مدينة الدار البيضاء

تعرف باسم مدينة كازابلانكا، وهي العاصمة التجارية والاقتصادية للمغرب، وتقع على ساحل المحيط الاطلسي، وتبلغ مساحة أراضيها 873 كم²، وبلغ عدد سكانها حسب إحصائيات عام 2014م 3,359,818 نسمة، وتقسم إدارياً إلى ست عشرة مقاطعة بالإضافة إلى بلديةٍ واحدةٍ فقط، ومن أبرز معالمها السياحية: منارة الحنك التي شيدت في العام 1920م، وحي الأحباس الحضاري والثقافي، ومسجد الحسن الثاني الذي يعدّ أكبر المساجد التي بنيت في المغرب، وشارع محمد الخامس، وساحة لا كوميدي، وكورنيش عين الذياب الذي يضمّ المطاعم والمقاهي والمسابح، والفنادق، والمدينة القديمة.

256 مشاهدة