مدينة آنسي في فرنسا

كتابة - آخر تحديث: ٠٥:٢٤ ، ٦ سبتمبر ٢٠١٦
مدينة آنسي في فرنسا

مدينة آنسي

تقع مدينة آنسي في الجنوب الشرقي لفرنسا، ضمن مقاطعة سافوي الفرنسيّة، وتبعد مسافة خمسمئة وخمسين كيلومتراً عن العاصمة الفرنسيّة باريس؛ لكنّها لا تبعد سوى ثلاثة وأربعين كيلومتراً عن العاصمة السويسريّة جنيف.


تُلقب مدينة آنسي بمدينة الرومانسية ومدينة العشاق أيضاً؛ بسبب موقعها الجميل على سفوح الألب، إلى جانب وجود بحيرة في غاية الجمال داخلها؛ ممّا يضفي عليها طابعاً من السحر والجمال، الذي يأسر الزوار الوافدين إليها على مدار العام. كما تشتهر بأسواقها ومبانيها التاريخيّة التي تعود إلى القرن السادس عشر الميلادي، ويوجد فيها العديد من الأنهار، والقنوات المائية، والجسور، وسنبيّن في ما يأتي أهم معالمها.


أهم معالم مدينة آنسي

هناك العديد من المعالم الطبيعية الخلابة، والأثرية، والتاريخية في مدينة آنسي، ومنها:


جبل سيمنوز

يقع في جبال الألب الفرنسيّة والمنطقة الخضراء لمدينة آنسي، ويبلغ ارتفاعه حوالي ألفٍ وستمئة وتسعةٍ وتسعين متراً فوق مستوى سطح البحر، ويقوم سكان آنسي بنزهتهم المفضلة في هذا الجبل، وتنظم الجهات المختصّة سباق فرنسا للدراجات فيه.


بحيرة آنسي

هي ثالث أكبر البحيرات الموجودة في فرنسا، وتقع بمياهها الزرقاء أسفل جبال الألب الفرنسية الشاهقة؛ وتجذب آلاف السيّاح إليها خلال فصل الصيف سنويّاً، وتعتبر أكثر المصايف جمالاً في جبال الألب الفرنسيّة.


يمكن للسائح الاستمتاع بجولة فيها من خلال ركوب باخرة تمر على ثماني مدن مُطلة على البحيرة، ويستطيع السائح النزول في أيّة مدينة، والتجول فيها قبل الرجوع إلى الباخرة.


قصر أو قلعة الديل

تقع هذه القلعة وسط قناة ثيو التي يعود تاريخ بنائها إلى عام 1132م وكانت مقراً للورد آنسي الذي سميت المدينة نسبةً له في القرن الثاني عشر الميلادي، وفي وقت لاحق أصبحت المقر الإداري لجنيف، ثم اتخذته المحكمة مقرّاً لها، إلى أن تم تصنيفها أثراً تاريخيّاً عام 1900م كما تضم هذه القلعة متحف التاريخ المحلي في فرنسا. ​


قلعة أنسي

تسمى هذه القلعة شاتو دي آنسي، وقد كانت واحدة من بيوت مقاطعة سافوي في الفترة الممتدة بين القرنين الرابع عشر والسادس عشر الميلادي، إلى أن تمكنت مدينة آنسي من استعادته، وتحويله إلى معهد للموسيقا، ومتحف للفن الشعبي الذي يحتوي على العديد من المنحوتات واللوحات الإقليميّة.


معالم أخرى

  • جسر العشاق: هو جسر يعود إنشاؤه إلى القرن العشرين؛ ويمكن للسائح المشي عليه، ورؤية المناظر الطبيعيّة الخلابة، والتقاط الصور التذكاريّة.
  • القصر الإمبراطوري: وتحول هذا القصر مع مرور الزمن إلى فندقٍ يتميّز بإطلالته على جبال الألب الفرنسيّة، ويقع بالقرب من شواطئ بحيرة آنسي الرائعة.
271 مشاهدة