مدينة الأحساء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٩:١٢ ، ٢٠ أكتوبر ٢٠١٨
مدينة الأحساء

موقع مدينة الأحساء

الأحساء تعتبر إحدى المدن الهامة الواقعة في المملكة العربية السعودية، تحديداً في الجهة الشرقية منها، وتعتبر البوابة الرئيسة للخليج العربي، وفي نفس الوقت تعتبر المركز الأساسي الذي يضم مدينتي المبرّز والهتوف ويطلق عليها مدينة الأحساء، وتحتل المرتبة الأولى من حيث المساحة مقارنةً بباقي المدن السعودية بحيث تبلغ خمسمئة وأربعة وثلاثين ألف كيلومتر مربع، وبذلك تحتل ربع مساحة المملكة.[١]


تحيط بالأحساء مجموعة من المدن، فمن الجهة الشمالية تحيط بها مدينة بقيق، ومن الجهة الشرقية يأتي كلٍ من خليج سلوى والخليج العربي، ومن الجهة الجنوبية عمان، أمّا من الغربية تأتي صحراء الدهناء، ويسكن فيها حوالي المليون نسمة بحسب إحصائيات للعام 2010م، وتعتبر أكبر مدينة تحتوي على أشجار النخيل؛ لذلك تسمّى ببحر النخيل ففيها ما يقارب ثلاثة ملايين نخلة، وبذلك تنتج كمية من التمور تصل حوالي مئة ألف طن، أيّ نسبة 10% من الإنتاج الكلي للملكة، ويسود فها المناخ الحار خلال فصل الصيف، والبارد الممطر خلال فصل الشتاء، كما تتعرض لهبوب عواصف رملية من فترة لأخرى.[٢]


التقسيم الإداري للأحساء

تتضمن مجموعة من المدن، وأبرزها ما يلي:[٣]

  • الهفوف: كانت تعتبر واحدة من أكبر المدن الموجودة في شبه الجزيرة العربية، وتحتل المرتبة الأولى مقارنةً بالمدن الواقعة في الجهة الشرقية منها من حيث المساحة والاقتصاد والإدارة، واسمها مشتق من الفعل هفّ والذي يعني هبوب النسيم البارد.
  • المبرز: كانت تتمتع بأهمية كبيرة لوقت طويل وبقيت هكذا حتى بدأ الحكم الحديث للمدينة، وأطلق عليها هذا الاسم؛ لأنّ الحجاج كانوا يأخذوا قسطاً من الراحة فيها استعداداً لرحلتهم، ولا يوجد اختلاف كبير بينها وبين الهفوف في المساحة.
  • الطرف: يطلق عليها أيضاً البوابة الجنوبية، وكانت بمثابة حصن حامٍ للمنطقة.
  • العمران: تضم أكثر من خمس عشرة قرية، أبرزها واسط، وغمسي، وقرية النخيل، إضافةً للشويكي،ة والعرامية، والعمران الشمالية والجنوبية وغيرها.


المواقع الأثرية في الأحساء

تضم مجموعة كبيرة من المعالم والمواقع الأثرية، ومن أهمها ما يلي:[٤]

  • مسجد جواثا: يعتبر ثاني مسجد تمّت إقامة صلاة الجمعة فيه بعد مسجد الرسول محمد صلى الله عليه وسلم، قام ببنائه بنو عبد قيس، وتقدر المسافة بينه وبين مسجد الهفوف حوالي سبعة عشر كيلومتراً.
  • قصر إبراهيم: يقع في الجهة الشمالية من مدينة الكوت، كان يعتبر المقر الرئيسي للدولة العثمانية.
  • قصر محيرس: شيّد في العام 1208 للهجرة، ويقع في الجهة الشمالية الشرقية منها.
  • قصر أبو جلال: يقع تحديداً في قرية تسمّى الوزية، وهو من أقدم القصور بحيث يرجع لعهد الدولة العثمانية.


المراجع

  1. "الأحساء"، sauditourism، اطّلع عليه بتاريخ 09-08-2018. بتصرّف.
  2. "بالصور .. مدينة الاحساء السعودية مزيج السحر والحياة في أكثر مدن العالم إبداعا"، safarin، 11-11-2016، اطّلع عليه بتاريخ 09-08-2018. بتصرّف.
  3. يوسف البوعلي ، "الاحساء من محافظة الى منطقة "، alyaum، اطّلع عليه بتاريخ 09-08-2018. بتصرّف.
  4. "الآثار - الاحساء"، hasatourism، اطّلع عليه بتاريخ 09-08-2018. بتصرّف.