مدينة الري

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٠ ، ٤ أبريل ٢٠١٦
مدينة الري

مدينة الري

مدينة الري هي من المدن الإيرانية التي تقع على بعد ستة كيلومترات من جنوب شرقي طهران العاصمة، حيث يقع الجزء الأكبر منها إلى جنوب جبل بي بي شهر بانو، وقد عُرفت هذه المدينة ما قبل الميلاد حسب ما دلت عليها الآثار التاريخية حيث عاصرت آنذاك مدينتي بابل ونينوى العراقية.


كانت تمتد جنوب عين علي أو ري برين علي، ثم امتدت للجنوب الشرقي، وفي عهد الإسلام امتدت لجنوب جبل بي بي شهر بانو ويحيط بالمدينة خندق واسع لحمايتها، وتم فتح المدينة في عهد الخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه من خلال القائد نعيم بن مقرن، ومن أبرز الشخصيات التاريخية المنسوبة لها هو العالم الرازي والكيميائي محمد بن زكريا الرازي، وهارون الرشيد.


معالم مدينة الري الإيرانية

شهرستان( المجموعة المحمدية)

هو الجزء الذي تم بناؤه في عام 158هجري في عهد المهدي بن منصور الدوانيق، حيث وضع حجر الأساس في جنوب جبل بي بي، ثم حفر الخندق، وبناء المسجد الجامع، ثم قلعة كهن دج أو المدينة الخارجية.


برج طغرل

بُني هذا البرج في القرن الخامس الهجري في عهد السلاجقة وسمُي بهذا الاسم نسبة للقائد طغرل بيك، ويبلغ ارتفاع البرج عشرين متراً، ويقع شرق مقبرة ابن بابويه، واهتم طغرل بعلم الفلك والنجوم ولهذا تم بناء البرج على شكل ساعة طبيعية في تصميمه الهندسي المعماري، ويضم البرج على قبر الملك طغرل، وكذلك القبة المخروطية التي لم يعد لها أثر الآن، وكذلك القسم العلوي للبرج الذي كان مزيناً ومنقوشاً بالخط الكوفي ولكن لم يعد له وجود لمشاهدته.


مرقد بي بي شهربانو

يقع هذا المرقد على قمة جبل بي بي شهربانو، وشهر بانو هي زوجة الحسين بن علي كما يُقال، ويعود تاريخ بناء هذا المرقد إلى القرن الرابع الهجري في عهد البويهيين، والنمط المعماري للمرقد هو مربع الشكل طول الضلع الواحد ثلاثة أمتار وربع، ومزخرف بالقاشاني، وأما المدخل الرئيسي للقبر هو من الجهة الشرقية وهو باب من الخشب ويرجع تاريخه خلال فترة حكم الملك الصفوي طهماسب.


مرقد السيد عبد العظيم الحسني

هو شاه عبد العظيم وهو من أحفاد الإمام الحسن بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه، وهو من أكثر المراقد المشهورة في إيران ويعود تاريخ بنائه في القرن الثالث الهجري، ويضم المرقد بالإضافة لجثمان السيد عبد العظيم هو جثمان السيد حمزة، والسيد الطاهر من أبناء الأئمة عليهم السلام، ونظراً لقداسة المرقد لدى الإيرانيين هناك العديد من الشخصيات المهمة التي دفنت بالقرب من المرقد.