مدينة العبور القليوبية

كتابة - آخر تحديث: ١١:٥١ ، ٩ مارس ٢٠١٧
مدينة العبور القليوبية

مدينة العبور القليوبية

تقع مدينة العبور في محافظة القليوبية أحد المحافظات الشمالية في مصر، والتي نشأت في عام 1990م بقرار من رئاسة مجلس الوزراء المصري، وتصُنّف المدينة من مدن الجيل الثاني، والتي تضم مناطق سكنية ومدن صناعية، وتشغل المدينة مساحة إجمالية 16 مقدارها ألف فدان، حيث تبلغ المساحة المستغلة منها للأغراض السكنية ما مقداره 12.5 ألف فدان.


تعتبر مدينة العبور من أقرب المدن إلى مدينة القاهرة، حيث تبعد عن يمين طريق القاهرة بلبيس الصحراوي 7كم، ويقترب منها جنوباً طريق القاهرة بلبيس الإسماعيلية بمسافة 26كم، كما تضم داخل أراضيها على السوق الرئيسي لمدينة القاهرة ما يُعرف بسوق العبور المخصص لبيع الخضروات والفواكه والأسماك المختلفة.


أهم مشاريع مدينة العبور القليوبية

المنطقة السكنية

تحتل المنطقة السكنية المساحة الأكبر من مساحة المدينة، وتتجزأ إلى طبقات مختلفة من الوحدات السكنية منها ذات مستوى فاخر، وفوق متوسط، ومتوسط، واقتصادي، ومن أبرز أحياء المدينة حي الفيلات، وحي الشباب، لكن مع هذا الاختلاف الطبقي للأحياء السكنية جميعها تشترك في التخطيط الجيد للشوارع.


يبلغ عدد الوحدات السكنية فيها 29987 وحدة سكنية، منها 12732 وحدة إسكان شباب، و580.70 وحدة سكنية تابعة للإسكان الخاص، وغيرها من الاستثمارات في العقارات السكنية، كما تشمل 74 مبنى حكومي خدمي، و196 مبنى خدمي غير حكومي، ومن أبرز مشاريع المدينة سوق العبور، وملاهي جيرولاند الترفيهية، وملاعب الجولف، وفرع لجامعة عين شمس الذي يقع في الحي التاسع من حي الفيلات الشهير.


البنية التحتية

  • المياه: يتم تزويد المدينة بالمياه الصالحة للشرب بما يبلغ طاقته 660 ألف م3/يوم ، من خلال شبكات توزيع المياه التي يبلغ طولها 862كم، كما توجد فيها محطة آبار مياه بطاقة 38 ألف م3/ يوم.
  • الصرف الصحي: تمتد شبكات الصرف الصحي على طول 562كم إلى بركة الأكسدة التي تبلغ طاقتها اليومية 5 آلاف م3/يوم.
  • الكهرباء: يتم تزويد كامل المدينة بالكهرباء من خلال شبكات الكهرباء التي تمتد على طول 4689كم.
  • الطرق: تمتد فيها شبكات الطرق بطول 866كم.
  • الاتصالات: تخدم المدينة شبكة اتصالات يبلغ طولها 832كم.


المنطقة الاقتصادية

تشغل المدينة الصناعية ما مساحته 3.7 ألف فدان مقام عليها ما عدده 432 مصنعاً منتجاً بأنشطة صناعية مختلفة مثل الصناعات الغذائية، والورقية، والغزل، والنسيج، والأثاث، ومواد البناء، والأدوية، والملابس الجاهزة، والصناعات الهندسية والكهربائية، كما أنّ هناك ما عدده 552 مصنعاً تحت الإنشاء، لتصبح بذلك من كبرى المدن الصناعية في مصر في تشغيل العمالية المصرية.