مدينة بالي في الهند

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٥٨ ، ٩ يوليو ٢٠١٧
مدينة بالي في الهند

مدينة بالي في الهند

تُعدّ مدينة بالي أكثر المدن الهنديّة المتحضّرة إضافة إلى أنّها قبلة السياحة في البلاد لما تتمتّع به من معالم تراثيّة عريقة، كحصن بنادول الشهير، ومعبد بولماتا، وهيكل سيرفي آي ماتا المدهش، كما تعتبر بالي مدينة الثقافة أيضاً، حيث تأسّست فيها تحديداً في منطقة بواري في عام 1958م مكتبة تيهسيل العريقة، إضافة لوجود المكتبة التراثيّة جاين.


معلومات عن مدينة بالي

  • تقع مدينة بالي في دولة الهند، وهي عبارة عن بلدة تقع في منطقة بالي التّابعة لولاية راجستان الواقعة في ضفّة نهر ميثاري اليُسرى، وتبعد حوالي 7 كيلومترات عن مطار أودايبور الموجود في الجهة الشرقيّة، هذا وتُقسم مدينة بالي إلى 10 أقسام.
  • تقدّر مساحة مدينة بالي حوالي 1304.26 كيلومتراً مربّعاً، أمّا ارتفاعها فوق سطح البحر فيبلغ ما يُقارب 978 قدماً، أي ما يساوي 298 متراً.


السكان في مدينة بالي

معظم سكّان مدينة بالي الهنديّة ينحدرون في الأصل من مدينتي ماروادي وجاين، حيث تشتهر هاتين المدينتين بتحضّرهما وازدهارهما، وقد بلغ عدّد سكّان هذه المدينة حسب الإحصائيّة السكّانيّة العامّة التي جرت في عام 2001م، حوالي 19880 نسمة.


التعليم في مدينة بالي

إنّ أوّل مدرسة أسست في بالي كانت للمرحلة المتوسّطة لكن سرعان ما تمّت ترقيتها في عام 1932م لتصبح للمرحلة الثانوية، ولم يأتِ عام 1969م، إلا وكان في المدينة حوالي خمسة مدارس، ثلاثة منها للبنين وواحدة للبنات وواحدة ثانويّة.


الفعاليات الثقافية في مدينة بالي

تُعدّ مدينة بالي مدينة حضاريّة بامتياز، حيث يُقام فيها عدّة احتفالات ومهرجانات خلال العام، سواء كانت ثقافيّة أو موسيقيّة أو حتّى فنيّة، ومن أشهر هذه الاحتفالات:

  • سيتالا مات: هو من المهرجانات الذي يتمّ الاحتفال به في شهر آذار من كل عام، وتُقام فاعلياته في حصن بالي، إذ يجتمع الفلاحون ويحتفلون ضمن جوٍّ راقص.
  • غانغور: يُعدّ من مهرجانات المدينة الرئيسيّة.
  • باشو ميلا: هو من المهرجانات الرئيسيّة في بالي.
  • بهادرا بيج: هو من أضخم وأكبر المهرجانات في المدينة، وهو خاصّ بمجتمع ماروادي سيرفي، كما تقام عدّة مهرجانات في المدينة، كمهرجان فيجاياداشمي أوتساف، وأيضاً وبيدياناث ماهاديف جي غر، إضافة إلى مهرجان ماهاديف جي غر.


واقع الخدمات عبر التاريخ الحديث في بالي

مر التطور الخدمي في مدينة بالي بعدد من المراحل عبر التاريخ الحديث، وهي كالآتي:

  • في عام 1896م تحديداً في شهر آذار، تمّ بناء مستوصف بالي، وأصبح في عام 1897م تحت الخدمة، ويعمل فيه حوالي 17 ممرضاً، وقد أجري فيه عدّة عمليّات بلغت حوالي 318 عمليّة.
  • في عام 1957م، تمّ وصول الهاتف إلى بالي.
  • في عام 1961م، تمّ وصول الكهرباء إليها.
  • في عام 1970م، تمّ وصول المياه إلى المدينة عبر الأنابيب.
156 مشاهدة