مدينة بانقور ويلز

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٢٣ ، ١١ مايو ٢٠١٧
مدينة بانقور ويلز

مدينة بانقور ويلز

تُعرف مدينة بانقور ويلز الموجودة في إنجلترا بأنّها مدينة الثقافة والعلم، حيث تستضيف ما يزيد عن عشرة آلاف طالب جامعيّ من مختلف أنحاء البلاد يدرسون في جامعة بانقور العالمية التي تأسّست في عام 1884م، إضافة إلى جامعة كولج ميناي، ولها جماليّة طبيعيّة خلابة خاصّة بها، قهي تفتقر لكلّ ما من شأنه أن يلوّث جوّ المدينة، وخاصّة المصانع، ولذلك فهي مدينة تنعم بجوّ لطيف ومنعش وصحي لتكون لؤلؤة الريف البريطاني بامتياز.


موقع مدينة بانقور ويلز

تقع مدينة بانقور في المملكة المتحدة البريطانيّة في أقصى الشمال من ويلز، حيث تقع إلى غرب ساحل البلاد الشمالي، وتحديداً قبل الوصول لمدخل جزيرة أنغلزي، بالقرب من متنزه سنودونيا الجبلي، وأيضاً على مقربة من كاردف وسوانزي.


سكان مدينة بانقور ويلز

يبلغ عدد سكّان مدينة بانقور ويلز يبلغ حوالي 17.600 نسمة بحسب إحصائيّة سكّانيّة عامّة جرت في عام 2011م، يتكلّم نصفهم اللغة الويلزيّة، إضافة إلى اللغة الإنجليزيّة التي هي اللغة الرسميّة في البلاد.


معالم مدينة بانقور ويلز

أشهر معالم هذه المدينة هي كاتدرائيّة بانقور الموجودة فيها، والتي تُعتبر من الأسقفيّات العريقة في البلاد، ويعود تاريخ تأسيس هذه المدينة إلى تاريخ تأسيس الكاتدرائيّة، وتحديداً إلى القسم الأوّل من القرن السادس للميلاد، ومنها أيضاً اسم المدينة، والذي يعود اسم الأغصان النباتيّة المتشابكة والتي تُحيط بالكاتدرائيّة.


يبلغ طول رصيف مدينة بانقور المطلّ على البحر حوالي 472م، ويُعتبر الثاني في ويلز من حيث الطول، ويحتل المرتبة التاسعة طولاً بالنسبة لجزر المملكة، وتعرّض في عام 1974م لخطر الهدم، إلى أن قامت في عام 1982م أعمال ترميمٍ واسعة استمرّت لحوالي ست سنين، وذلك إثر مطالب محليّة في إبقائه، وتشتهر المدينة أيضاً بالمرسى الخاصّ بالمراكب السياحيّة، والذي يُعتبر قبلة السياحة الساحلية في المدينة.


تكثر في هذه المدينة الأسواق، وهذا أمر طبيعي حيث يفد إليها آلاف الطلاب كل عام، ويجدون كلّ ما يحتاجون إليه فيها، وأهمّ هذه الأسواق هو سوق تسكو، وأيضاً سوق مورسونز، وهناك سوق ليدل، ولا ننسى سوق الأحد الذي يُعرف بالكاربوت، حيث تباع فيه البضائع والحاجيات المستعملة بأسعار زهيدة، وبالرغم من أن اسمه سوق الأحد، إلاَّ أنّه يفتح أبوابه للزبائن يوم السبت أيضاً، ويقع في منطقة الخلاند قاي، إضافة إلى المجمّعات الضخمة.


تكثر في المدينة المطاعم، وأشهرها مطعم بيلاد الموجود على مقربة من مورسونز، إضافة إلى مطعم شاهين الذي يقع في القسم السفلي من الشارع الرئيسي الذي يُعرف بالهاي ستريت، إضافة إلى وجود مطعم تركي.