مدينة بوسان في كوريا الجنوبية

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٣٢ ، ٢٠ يوليو ٢٠١٧
مدينة بوسان في كوريا الجنوبية

مدينة بوسان في كوريا الجنوبية

هي مدينة وميناء ضخم، تقع في جنوب الجمهوريّة الكورية الجنوبيّة في شرق قارة آسيا، كما تعبر ثاني أكبر مدينة من مدن كوريا الجنوبية بعد مدينة سول الشهيرة، ووصل عدد سكانها 3.7 مليون نسمة وفق إحصائية الأمم المتّحدة عام 2014، وكانت في فترة من الفترات العاصمة المؤقتة لكوريا الجنوبيّة خلال الحرب الكوريّة.


مناخ مدينة بوسان

نظراً لكون مدينة بوسان واقعة في أقصى الجنوب الشرقيّ من شبه الجزيرة الكوريّة، فإنّ مناخها رطب ويشبه المناخ الاستوائي كثيراً، ولهذا فتقلبات المناخ في المدينة قليلة جداً، ويتميز شهر تموز بكونه أكثر الشهور دفئاً في السنة حيث تصل درجة الحرارة العظمى فيه 29 درجة مئوية، أما شهر كانون ثاني فهو أبرد أشهر السنة بحرارة تصل إلى -1 درجة مئوية، أمّا تساقط الأمطار على المدينة فيبلغ أشده في شهر تموز حيث يصل مستوى الأمطار 258مم، أمّا شهر كانون أول فهو الشهر الأكثر جفافاً بمعدل تساقط أمطار يصل إلى 24مم فقط، وتتساقط الثلوج على المدينة مرات عدة خلال العام.


لمحة عن مدينة بوسان

كانت مدينة بوسان مكان استضافة الكثير من الأحداث على مستوى العالم، فقد استضافت عام 2005 الاجتماعات السنوية للتعاون الاقتصادي الآسيوي الباسيفي (APEC)، بالإضافة إلى استضافتها بطولة كأس العالم لكرة القدم عام 2002، بالإضافة إلى دورة الألعاب الآسيوية في العام نفسه.


معالم مدينة بوسان

  • منطقة سيوميون: تقع في وسط مدينة بوسان، والتي تشتهر بتوافد السياح والزوار عليها بكثرة للتعرف عن كثب على واقع الحياة المحلية في المدينة وطريقة عيش السكان والتجول بأسواقها، بالإضافة إلى تناول أطيب المأكولات الشعبية الكورية.
  • برج بوسان: أبرز معالم المدينة حيث يصل ارتفاعه إلى ما يقارب 120م، ويعلوه تلٌ يصل ارتفاعه إلى 699م، كما يوجد في أعلى المبنى منصّة تتيح للزائر مشاهدة الإطلالاتٍ البديعة للمدينة والبحار الموجودة ورائها.
  • منتزه يونجدوسان: سمي بهذا الاسم بسبب تشبيه السكان له برأس التنين، وهو من اكثر الأماكن الترفيهية التي يتردد عليها السكان والسياح على حد سواء، حيث يوجد فيه أكثر من سبعين نوعاً من الأشجار المتنوعة والمناظر الخلابة، بالإضافة إلى حديقة أسماك بوسان، التي تغطي مساحة 36,000م2، بالإضافة إلى امتدادها على ثلاثة مستويات تحت الرض، وتضم حديقة الأسماك 35,000 نوعاً من أنواع الكائنات البحرية المختلفة والمتنوعة جداً، بالإضافة إلى بعض أنواع أسماك القرش، ويوجد خارج الحديقة والمنتزه الكثير من المقاهي والمطاعم ليتمتع الزوار بوجبات خفيفة.