مدينة بولتون

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٣٨ ، ٥ ديسمبر ٢٠١٦
مدينة بولتون

مدينة بولتون

بولتون هي أحد المدن الصغيرة التي تقع في شمال غرب بريطانيا، وتبعد 16كم شمال غرب مدينة مانشستر المشهورة، وتبلغ مساحة هذه المدينة 55.26كم²، وتحيط بهذه المدينة عدة مدن وقرى، فمن الشمال مدينتي اجرتون وشابل تاون، ومن الجنوب أثيرتون وتيلد سلي، ومن الشرق رادكليف، ومن الغرب اسبول وبلاك رود، وتتميّز أرض مدينة بولتون بالخصوبة؛ لأنها تقع على أرضٍ مسطحة لضفاف وادي نهر كارول الذي يتدفق باتجاه الجنوب الشرقيِّ نحو مصبّه في نهر ايرول.


تاريخ مدينة بولتون

اشتُهرت هذه المدينة سابقاً بأنّها كانت مطحنة لطحن الحبوب، ثمّ أصبحت مركزاً لإنتاج المنسوجات على يد نسّاجي الفلمنك الذين استقروا في المنطقة في القرن الرابع عشر، وتطوّرت صناعة النسيج من الصوف والقطن، وخلال عصر الثورة الصناعيّة تحوّلت المدينة لمركزٍ لصناعة الغزل والنسيج، وازدهرت هذه الصناعة في القرن التاسع عشر، وفي عام 1929م أصبح عدد مصانع القطن فيها 216 مصنعاً، و26 مصنعاً للتبييض والصباغة، ولهذا تعدّ أكبر المدن إنتاجيّةً لغزل القطن في العالم، وبعد ذلك تراجعت هذه الصناعة بعد الحرب العالميّة الأولى، وانخفض إنتاجها بالكامل حتى توقفت تلك الصناعة في بولتون؛ نتيجة قصفها من الطيران الحربيّ الألمانيّ.


معالم مدينة بولتون

قاعة المدينة

قاعة المدينة هي مبنى على الطراز الكلاسيكيّ الحديث، افتُتح عام 1873م على يد أمير ويلز ألبرت إدوارد، ويقع هذا المبنى في مركز المدينة، وفي عام 1930م أُضيفت قاعات وغرف متعددة الأغراض، وفي عام 1981م تعرّض المبنى إلى حريق، واستُبدِلت قاعاتها بأخرى حديثة كما هي عليه الآن، وأُعيد افتتاحه عام 1985م.


متحف سميث هيلز

يعود هذا البناء في تاريخه إلى القرن الرابع عشر، حيث كان قاعةً كبرى كالكنيسة، ومن معالم هذه الكنيسة وجود آثار قدم جورش مارش أحد رجال إنجلترا على مدخل القاعة، حيث وضع أثراً لقدمه تأكيداً لولائه وعدم خيانته للأمير وليام حاكم رادكليف.


مركز المدينة

تضمُّ المدينة في مرافقها شارع الخشب الشهير، وكنيسة الثالوث المقدس، وحديقة كوينز بارك، وحديقة ليفرهولم، وكنيسة سانت ماري، والمطاحن القديمة؛ كمطحنة السير جون هولدن.


جامعة بولتون

عند الحديث عن بولتون لا بُدّ من التحدث عن أشهر جامعة في هذه المدينة لمنطقة مانشستر الكبرى، ويعود تاريخ هذه الجامعة كمبنى يسمى معهد ميكانيكا بولتون عام 1825م، ثمّ تحوّل إلى كليّة تقنيّة مطلع القرن التاسع عشر نتيجة تقدُّم علم الهندسة، وزيادة عدد الطلاب، وزادت الكثير من القاعات الدراسيّة التي افتُتحت عام 1926م، وعام 1964م قُسّمت الكليّة إلى الكلية التقنية بولتون، ومعهد بولتون التقني، وعام 1982م شُكِّل معهد بولتون للتعليم العالي، وتوسيع مبنى المعهد والكلية من جديد عام 1991م، وفي عام 1994م تأسست جامعة بولتون لتشمل جميع المباني التي توسّعت.