مدينة بيت الفقيه

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٥٤ ، ٢٢ أكتوبر ٢٠١٨
مدينة بيت الفقيه

مدينة بيت الفقيه

تقع مدينة بيت الفقيه في اليمن، وتُعرف بأنّها مركز مديريّة بيت الفقيه، وتتبع إدارياً لمحافظة الحديدة الواقعة بين كلّ من سواحل البحر الأحمر وجبال ريمه الغربيّة، وحسب إحصائيّة تعود لعام 2014 للميلاد، فإنّ عدد سكّانها تجاوز 52.568 نسمة. ومدينة بيت الفقيه إحدى المُدن اليمنيّة القديمة، والتي كان لها دور بالغ الأهميّة قديماً لكونها مركزاً تجاريّاً واقتصاديّاً، وسوقاً للبيع والشراء، إذ كانت القوافل تصل إليها من مختلف البلاد، وخاصّة من بلاد الشام والرافدين.[١]


تأسيس مدينة بيت الفقيه

تأسّست عام 650 للهجرة من قِبَل الشيخ اليمني الفقيه أحمد بن موسى بن عجيل الذي بدأ في أواسط القرن السابع للهجرة بتأسيسها، فسميت بالبداية بيت الفقيه ابن عجيل، للتفريق بينها وبين مدينة الفقيه بن حشير التي كانت قائمة في ذلك الوقت، وبعد اندثارها، سميت المدينة باسمها الحالي بيت الفقيه.[٢]


معالم مدينة بيت الفقيه

من معالم مدينة بيت الفقيه:[٣]

  • الجامع الكبير: وُضِعَ تخطيطٌ الجامع من قِبَل مؤسّس المدينة الشيخ أحمد عجيل، وذلك في أواسط القرن السابع للهجرة، في حارة الصليفيّين، وتمّ بناؤه ليأخذ شكل جامعٍ متكامل في عام 718 للهجرة، وتمّ تجديده في القسم الأوّل من القرن العاشر للهجرة، إبان الدولة الطاهريّة، وذلك بأمرٍ من الملك عامر بن عبد الوهاب المعروف بالسلطان الظافر، وفي عام 1115 للهجرة تمّ توسيع عمارته من جهته الشرقيّة على نفقة إحدى المحسنات، وتمّ في العهد العثماني بناء المنارة العليا للجامع، حيث بلغ طولها ثلاثين متراً، أمّا مساحته فتبلغ 150 متراً طولاً، و80 متراً عرضاً. ويضم مكتبة تحتوي على العديد من المخطوطات والكتب المطبوعة في كلٍّ من الفقه والتفاسير والأحاديث.
  • ضريح ابن عجيل والمسجد: وهما في بناء واحدٍ، مؤلّف من قبّة تمّ بناؤها من الآجر والجصّ، وتحوي تابوتاً خشبيّاً، مزّين بنقوش وزخرفات وكتابات، ويتحوي التابوت على قبورٍ ثلاثة، الأول للشيخ أحمد بن موسى عجيل، والثاني للفقيه أحمد بن موسى المشرع، والثالث هو للأمير أحمد بن عامر.
  • قلعة بيت الفقيه: تأسّست في فترة الحكم العثماني، وتمّ بناؤها عام 1038للهجرة، من قِبَل الأمير مصطفى باشا، وهي موجودة في شرق مدينة بيت الفقيه، على ربوة يصل ارتفاعها إلى 14 متراً فوق مستوى سطح الأرض، وهي محاطةٌ بمبانٍ سكنيّة، وقد تمّ تجديدها لعدّة مرّات، وهي مستطيلة الشكل ومؤلّفة من طابقين.
  • سوق المدينة: ويفتح فقط ليومٍ واحدٍ في الأسبوع وهو يوم الجمعة، ويعدّ من أكبر وأهمّ الأسواق العالميّة، والذي يتمّ فيه شراء البن من اليمن، ثمّ أصبح يُباع فيه المشغولات النسيجيّة والمغازل.
  • شاطئ الجاح: ويقع على بعد 58 كيلومتراً إلى الجنوب من مدينة الحديدة، وهو شاطئ غنيّ بكثبانه الرمليّة المشهورة بنعومتها، وفيه أشجار نخيل.


المراجع

  1. "نبذة تعريفية عن محافظة الحديدة"، yemen-nic، اطّلع عليه بتاريخ 18-8-2018. بتصرّف.
  2. محمد العروسي (19-9-2008)، "مدينة بيت الفقيه بن عُجيل "، yemeress، اطّلع عليه بتاريخ 18-8-2018. بتصرّف.
  3. "مدينة بيت الفـــقية"، wikimapia، اطّلع عليه بتاريخ 18-8-2018. بتصرّف.
184 مشاهدة