مدينة تاريخية قريبة من مكة المكرمة

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٣٢ ، ٦ أبريل ٢٠١٧
مدينة تاريخية قريبة من مكة المكرمة

مكة المكرمة

تعتبر مكة المكرمة من مدن المملكة العربيّة السعوديّة الواقعة في جهة الغرب منها، والتي تأسست قبل ألفين عام قبل الميلاد، وتبلغ مساحة أراضيها 850كم²، ويبلغ ارتفاعها عن مستوى سطح البحر 277 متراً، وتلقب بالعديد من الأسماء منها أم القرى، ومكة المكرمة، وبكة، وقد ذكرت في القرآن الكريم بعدة آيات حيث قال الله تعالى: (وَهُوَ الَّذِي كَفَّ أَيْدِيَهُمْ عَنكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ عَنْهُم بِبَطْنِ مَكَّةَ مِن بَعْدِ أَنْ أَظْفَرَكُمْ عَلَيْهِمْ ۚ وَكَانَ اللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرًا) [الفتح: 24].


تضم مكة المكرمة العديد من المعالم السياحية والتاريخية والدينية كغار حراء، والكعبة المشرفة التي تعتبر من أقدس الأماكن الدينية في العالم أجمع، وجبل عرفات، والمسجد الحرام الذي يعد من أهم وأعظم المساجد في المدينة، وجسر الجمرات، وأبراج البيت التي تقابل الكعبة المشرفة والمسجد الحرام، ومسجد عائشة بنت أبي بكر المعروف أيضاً باسم مسجد التنعيم.


مدن تاريخية قريبة من مكة المكرمة

مدينة الطائف

تقع فلكياً بين دائرتي عرض 20 درجة إلى 22 درجة شمال خط الإستواء، وبين خطي طول 40 درجة إلى 42 درجة شرق خط غرينتش، وتقع جغرافياً في جهة الغرب من السعودية، وتعود بتاريخها إلى ما قبل ميلاد سيدنا عيسى ابن مريم عليهما السلام، وتبلغ مساحة أراضيها 87.561 كم2.


تضم المدينة العديد من المعالم السياحية كمسجد حليمة السعدية، ومنتزه سمنان وسمينين، وتلفريك الهدا، ومتحف القرية الخضراء، وسنتربوينت، وساحة التزلج، وقرية الكر السياحية، وسد السملقي، والمصيف مول، ومنتزة الشلال، ووادي نخب، ومتحف أم السباع، ومكتبة العبيكان، وستي ماكس، وشارع خالد بن الوليد، ومعرض أمانة الطائف الدائم، وجمعية الثقافة والفنون، ووأكسترا، وحديقة الملك عبد العزيز.


مرت طائف عبر عصور التاريخ بكثير من الأحداث منها:

  • إبرام معاهدة بين المملكة المتوكلية اليمنية والمملكة العربية السعودية عام 1934م من أجل إعلان نهاية الحرب السعودية اليمنية.
  • أقيم فيها البطولة العربية لمنتخبات كرة القدم عام 1986م، كما استضافت البطولة العربية لألعاب القوى ام 1989م.
  • إبرام اتفاق الطائف الذي عقد عام 1989م بين كافة الفصائل اللبنانية في حرب لبنان من أجل الصلح.


مدينة جدة

تقع فلكياً على دائرة عرض 29.21 شمال خط الإستواء، وعلى خط طول 39.7 شرق خط غرينتش، وتقع جغرافياً في جهة الغرب من السعودية، وتأسست في الألفية الأولى قبل الميلاد على يد مجموعة من الصيادين، وتبلغ مساحة أراضيها 5.460كم2، وترتفع عن مستوى سطح البحر 12 متراً.


تضم المدينة العديد من المعالم السياحية كمقبرة الشيخ الأسد، ومبنى ابرق الرغامة، وشيدها الملك عبد العزيز، والمسجد الشتفعي الذي يقع في حارة المظلوم، ومسجد المعمار، وعين العزيزية التي الشرم البحري أبحر، ومقبرة أمنا حواء، ووادي بريمان، وبيت إبراهيم نصيف، ومتحف جدة التارخي، ونافورة الملك فهد، وعين الرغامة.