مدينة تروا في فرنسا

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٠٩ ، ١٩ أبريل ٢٠١٧
مدينة تروا في فرنسا

مدينة تروا

إنّ مدينة تروا أو إطرويش هي إحدى المدن الفرنسية الواقعة شمال شرق البلاد على نهر السين، وهي عاصمة قسم أوب، ويبلغ عدد سكان المدينة حوالي 59,671 نسمة حسب إحصائية قديمة تعود إلى عام 2013م، وتبلغ مساحتها 13.20كم²، وتُعتبر تروا من المدن الفرنسية القديمة إذ يرجع تاريخها إلى الحقبة الرومانية، كما أنّها تمتعت بمكانة جيّدة خلال العصور الوسطى لا سيما من الناحية التجارية، فيما مُنح لويس الثاني التاج الإمبراطوري من البابا يوحنا الثامن في مدينة تروا عام 878م، وخلال القرن التاسع ميلادي، فاتخذ نبلاء شامبانيا المدينة عاصمة لهم.


موقع ومناخ مدينة تروا

تقع تروا بين عدة مدن فرنسية هي العاصمة الفرنسية باريس، ومدينة رانس، ومدينة ديجون، ومدينة نانسي، لذا تُعتبر محطة لانطلاق السياح أو السكان إلى مختلف المناطق والمدن الفرنسية، كما أنّها صلة الوصل بين تلك المدن، إلى ذلك تتوفر القطارات للتنقل بين هذه المدن والوصول إلى تروا، فيما يُقسم نهر السين وسط المدينة إلى قسمين، أما مناخ مدينة تروا فهو حار صيفاً وبارد في فصل الشتاء، كما يعتدل الجو في فصل الربيع، وتُعتبر فترات الصيف والربيع أنسب الفترات لقضاء إجازة في المدينة الجميلة.


السياحة في مدينة تروا

تشتهر المدينة ببيوتها الخشبية التي تعود إلى القرن السادس عشر ميلادي التي حافظت على رونقها حتى الوقت الحاضر، وهي محط أنظار العديد من السياح، بالإضافة إلى وجود الكنائس والكاتدرائيات فيها والمتاحف التاريخية، كما توجد بحيرتان في المدينة تقعان إلى الشرق منها وهما بحيرة معبد الأوزون، وبحيرة المشرق، ويمكن التجول على ضفافهما والتمتع بجمال طبيعتهما، ولا يقتصر موسم السياحة في المدينة على مواسم اعتدال الجو، حيثُ وفرت المدينة لهواة الرياضات الشتوية مجالاً للعديد من النشاطات مثل: التزلج على الجليد، وممارسة لعبة البولينج، وحمامات للسباحة، وتولي المدينة الاهتمام للثقافة أيضاً ففيها توجد مكتبة للوسائط المتعددة، وأربعة متاحف هي: متحف الفن الحديث، ومتحف سانت لوب، ومتحف دي فوليزونت، ومتحف دي لابوتيكيروري، بالإضافة إلى مسرح وسينما.


الرياضة في مدينة تروا

تضم المدينة نادٍ لكرة القدم يعود تاريخ تأسيسه إلى عام 1900م، وأحرز فريق تروا في العديد من المرات إنجازات جيّدة على مستوى المنافسات الفرنسية الداخلية، حيث تأهل للدرجة الأولى من الدوري الفرنسي لعام 2005م-2006م، كما شارك ضمن الدرجة الأولى في دوري العام 2001م-2002م، لكن النادي مر بأزمة مالية خانقة أدت إلى إفلاسه عام 2000م لكن تم تأسيسه مُجدداً، كما شارك الفريق على مستوى اللعبة الأوروبية، إذ فاز بكأس الإنترتوتو لعام 2001م، بعد هزه شباك نادي نيوكاسل يونايتد الإنجليزي، ومن أشهر الذين انضموا إلى تشكيلة فريق تروا، ألاسان اندور، والمغربي غريب أمزين، والتونسي زياد الجزيري.