مدينة تشيليابينسك الروسية

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٠١ ، ٢ مايو ٢٠١٧
مدينة تشيليابينسك الروسية

مدينة تشيليابينسك الروسية

مدينة تشيليابنسك هي واحدة من مدن روسيا التي تعتبر عاصمةً للكيان الفدرالي الروسي أوبلاست تشيليابنسك، وهي واقعة على السفح الشرقي لسلسة جبال الأورال الجنوبية، وتحديداً على نهر مياس، بحيث يفصلها عن موسكو العاصمة الروسية مسافة تقدّر بـ1919كم، وتصنّف المدينة على أنها المدينة الأعلى تلوثاً فى العالم؛ والسبب في ذلك يعود إلى حادثة مصنع مياك الذي ينتج المواد المشعة، وذلك في الجهة الشرقية من جنوب جبال أورال، والتي وقعت في التاسع والعشرين من سبتمبر من عام 1957م، وفي هذا المقال سنتحدث عن مدينة تشيليابينسك الروسية.


نبذة تاريخية عن مدينة تشيليابينسك

كانت هذه المدينة عبارة عن قلعة عندما تم تأسست وذلك في عام 1736م، وفي عام 1787م أصبحت مدينة بعد توسعها وزيادة عدد سكانها، واكتشف مجموعة من أطباء المدينة بقيادة سيرغي اندريفسكيوفي لقاحاً ضد مرض الجمرة الخبيثة الذي كان يصيب السكان، وذلك في عام 1788م، ومرت بالعديد من الحقبات التاريخية والأزمات، حتى أصبحت واحدة من أهم المدن الموجودة في منطقة الأورال.


مدينة تشيليابينسك الروسية حالياً

تعتبر هذه المدينة في الوقت الحالي واحدة من أضخم المراكز العلمية، والتعليمية، والثقافية، والصناعية، والتجارية في منطقة الأورال وروسيا الاتحادية بأكملها، والسبب في ذلك يعود إلى احتوائها على المؤسسات الصناعية الضخمة جداً، وأبرزها مصانع ميتالورجيا المعادن الحديدية وغير الحديدية، وكذلك مصانع بناء الماكينات، بالإضافة إلى مصانع مواد البناء، والصناعات الكيميائية، والصناعات الخفيفة والغذائية، وكذلك مصانع الاجهزة الإلكترونية والاتصالات.


تتميز هذه المدينة أيضاً باحتوائها على العديد من معاهد البحث العلمي، ومؤسسات التعليم العالي والمهني، حيث تعتبر جامعة جنوب الأورال الحكومية هي أبرزها، حيث نالت لقب الجامعة الوطنية للبحوث، كما تحتوي هذه المدينة على أكاديمية الثقافة والفنون، ومجموعة من المسارح القديمة، وكذلك الحديثة، وأبرزها: المسرح الأكاديمي الحكومي، ومسرح الأوبرا، والباليه، ومسرح الدمى، بالإضافة إلى المسرح الفني الجديد، كما تضم هذه المدينة قاعات لإقامة الحفلات الموسيقية والغنائية، وكذلك دور العرض السينمائي ومعارض للوحات الفنية.


معالم مدينة تشيليابينسك الدينية

  • كاتدرائية القديس سمعان: وهي الكاتدرائية التي يعود تاريخها إلى عام 1833م، والتي لم تتعرض إلى أية أضرار خلال الحرب الأهلية التي وقعت في عام 1917م.
  • كنيسة الثالوث الأقدس: وهي الكنيسة التي يعود تاريخها إلى عام 1768م، وأُغلقت في عام 1919م.
  • المسجد الأبيض: وهو المسجد الذي يعود تاريخه إلى عام 1889م، حيث تم شيّد في وسط المدينة، وبُنيت إلى جانبه مدرسة دينية، وذلك في عام 1910م.