مدينة تعز اليمنية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٧ ، ٢٥ أبريل ٢٠١٦
مدينة تعز اليمنية

مدينة تعز اليمنية

تعتبر مدينة تعز العاصمة الثقافية لدولة اليمن منذ أواخر عام 2013م، وتقع المدينة في سفح جبل صبر يصل ارتفاعه إلى 3000 م، وتعتبر تعز مركز محافظة تعز وأكبر مدنها كما وثالث أكبر مدينة يمنيّة من حيث السكان إذ يبلغ عدد سكانها وفقاً لإحصائيات عام 2004م حوالي 458933 نسمة، ولكن ارتفع هذا العدد ليصل عام م2014 حوالي 615222 نسمة، وتقسم تعز إدارياً إلى ثلاثة مديريّات، وقد لعبت مدينة تعز دوراً مهمّا في تاريخ اليمن عبر العصور القديمة والإسلامية المعاصرة.


النشأة

وردت عدة إشارات تتحدث عن مدينة تعز في كتب التاريخ حيث أشارت المصادر التاريخية الأولى إليها في النصف الأول من القرن السادس الهجري، عندما قام عبد الله بن محمد الصليحي سلطان الدولة الصليحية ببناء قلعة القاهرة ومن ثم قام بتمدينها في عهد أخيه فقد كانت تعرف تعز بقلعة القاهرة، وقد وردت إشارة أخرى إلى مدينة تعز عندما قام الأمير المنصور بن المفضّل ببيع معظم القلاع والحصون ما عدا حصني تعز وصبر إلى حاكم عدن الزريعي مقابل مئة ألف دينار، وتعتبر تعز من المدن الساحلية التي نشأت في العصر الإسلامي والتي كانت تستخدم مركزاً حربياً قبل أن ينتقل إليها السكان، واتسعت المدينة اتساعاً كبيراً عام 626 هـ عندما انتقلت السلطة من بني أيوب إلى بني رسول، فأصبحت تكثر فيها المدارس والمساجد كما انتشرت فيها القصور وفتحت الأسواق واتسعت اتساعاً كبيراً.


الجغرافيا والمناخ

تقع مدينة تعز بين خطي طول 41.43 و 13.44 شرقاً وبين خطي عرض 21.13 و 43.13 شمالي خط الاستواء، حيث تبعد عن مدينة عدن 167كم وعن المخاء 110كم وتحيط بها مديرية التعزية من الجهة الشمالية، أمّا من الجهة الجنوبيّة فتحيط بها مديرتي، وحدنان، وصبر الموادم، وتتمتع مدينة تعز بمناخ معتدل طوال السنة فهي أكثر المناطق اعتدالاً في اليمن وتسقط الأمطار فيها بكمياتٍ كبيرة إذ يصل معدل سقوط الأمطارفيها إلى 600 مم سنوياً فهي تحتل المرتبة الثانية بعد مدينة إب.


السياحة

تمتلك اليمن معالم أثرية وسياحية جذّابة يأتي إليها السياح حيث تحتوي على أربع مواقع تقع ضمن قائمة التراث العالمي وهي "سقطرى، وشبام، وصنعاء القديمة، ومدينة زبيد القديمة"، ومن أهمّ معالم السياحة فيها السور الأثريّ الذي له بوابات عدّة بقي منها باب موسى والباب الكبير، ومن المعالم أيضاً مدرسة الأشرفيّة التي تنسب إلى الأشرف بن إسماعيل، والتي تتميّز بمأذنتين تخرجان من بين الصخور البركانيّة، ومن أهمّ المعالم التاريخية في مدينة تعز:

  • المدرسة الأظفرية.
  • سور المدينة.
  • الباب الكبير.
  • باب موسى.
  • جامع العرضي.